الشيخ عبد الأمير قبلان: للحفاظ على عمل المؤسسات الدستورية بما يكفل. | القى نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان خطبة الجمعة التي استهلها بالقول: "المسلم اخ المسلم لا يظلمه ولا يخذله ولا يخونه ودم المسلم على المسلم حرام، فهذه المشاهدات المؤلمة التي تعيشها الامة الاسلامية من المحيط الى الخليج من قتل وتشريد تجعلنا في حيرة من امرنا، وكأن الاسلام لا يمت لنا بصلة ولا نلتزم بتعاليمه وقيمه ومفاهيمه ونحاربه من بيوتنا وانفسنا حتى بات غريبا عنا، لذلك نسأل اين النجدة والدعوة الى الله بالحسنى واين الامرون بالمعروف والناهون عن المنكر واين اهل الورع والتقوى والصلاح والاصلاح واين اهل العفو والاحسان والغيرة على الدين، من هنا نناشد الامة الاسلامية ان تتحرك لوأد الفتنة والمحافظة على دماء المسلمين واملاكهم وارواحهم وارضهم، اما يكفي الامة ما اصابها في فلسطين من تشريد وقتل وتهجير وابعاد عن الارض والمقدسات، و لماذا نوم المسلمين العميق عما يجري من فتن وقتل وفوضى، فهم مطالبون ان يكونوا كتلة متراصة ومتعاونة على الخير والصلاح، فيكونوا يدا واحدة وقلبا واحدا في مواجهة عدو الدين والارض والمعتقدات وينتصروا لفلسطين وشعبها ويوقفوا نزيف الدم في بلادنا العربية والاسلامية، فلماذا التهاوي والتغاضي والابتعاد عن قضايا الانسان وحرمته وكرامته ؟ وعليهم ان يكونوا يدا واحدة كما امرهم الله في كتابه المجيد فيعتصموا بحبله ولا يتفرقوا، فالنبي محمد عندما قال: قولوا لا اله الا الله تفلحوا، فهذا يعني ان يوحدوا الله ويتحدوا فيتمسكوا بالوحدة الايمانية و التعاون والاخوة ويواجهوا اعداء الامة ومكرهم". ودعا "قادة الامة وحكمائها ان ينهضوا لوأد الفتنة ووضع حد لما يجري من اخطار في سوريا والعراق واليمن وفي كل مكان، وعلى المسلمين ان يتقوا ربهم ويكونوا يدا واحدة لاصلاح شأن الامة فيكونوا اهل اصلاح ورشاد ووعي عاملين بورع لما فيه عون لاهلهم واخوانهم فيكونوا مع الله ليكون الله معهم ، فالمطلوب من قادة المسلمين ان يتعاونوا ويتواصلوا ويتحدوا ويحفظوا بلادهم وشعوبهم، ونطالب جميع المسلمين في اقطار الارض ان يهبوا لحفظ دماء المسلمين في كل ارض فيكونوا يدا واحدة ولا يفسحوا المجال للتكفيريين الذين اساؤا لدينهم وهتكوا حرمة الشعوب ولم يتقوا الله في عباده وبلاده، فالجميع مطالب بالتصدي لكل دعوة تسيء الى تعاليم الدين وعليهم التبرؤ من كل عمل يهتك حرمة الانسان وحقوقه فيكونوا عونا لاهلهم واخوانهم ويبتعدوا عن الحقد والنميمة والبغض والشر ولاسيما ان ما يجري على الارض لا يبشر بالخير وعلينا ان نعود الى ديننا قبل خراب البصرة فبلادنا مهددة وشعوبنا معرضة والخطر يحيط بنا من كل حدب وصوب". وطالب قبلان "الشعب اللبناني ان يتضامن في حفظ الوطن ومؤسساته والالتفاف حول جيش الوطن في الدفاع عن سيادة واستقرار لبنان، وعلى المسؤولين ان ينصفوا ويتواصلوا ويتعظوا مما يجري حولهم فيرجعوا الى وطنيتهم واخلاقهم واحسابهم وتعاليم دينهم فيجتمعوا لانتخاب رئيس للجمهورية يدير شؤون البلد ويهتم بامر العباد ويحفظ مؤسسسات الوطن ويرعى شؤون المواطنين، فنحن نريد ان يكون اللبنانيون اهل خير ومعرفة وصلاح واصلاح فيكونوا مع الله ليكون الله معهم ، وعلى السياسيين ان يسهموا في تفعيل عمل المؤسسات الدستورية ولا يعرقلوا مسيرتها ، فيدعموا المجلس النيابي لتظل ابوابه مفتوحة على العمل التشريعي الذي يحقق مصلحة الوطن واهله فلا يجوز تعطيل العمل التشريعي في لبنان، ولابد من الحفاظ على سير عمل المؤسسات الدستورية بما يكفل تحقيق المصلحة العامة للبلد، ونطالب المجلس النيابي باقرار سلسلة الرتب والرواتب فيتم انصاف اصحاب الحقوق من معلمين وموظفين وعسكريين، وعلى الدولة ان تكثف اهتماماتها بخدمة الناس والمحافظة على حياتهم وكرامتهم وتوفير العيش اللائق والكريم لهم".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع