ندوة عن كتاب "مرايا حواء" لانطوان رعد في معهد الرسل جونية | اقامت رابطة خريجي معهد الرسل - جونية، ندوة حول كتاب "مرايا حواء" لرئيس المجلس الثقافي في بلاد جبيل الشاعر انطوان رعد، على مسرح المعهد، في حضور النائبين السابقين بيار دكاش وادمون رزق، نقيب المحررين الياس عون، المستشار الاعلامي في رئاسة الجمهورية رفيق شلالا، نقيب محامي بيروت السابق سليم الاسطا، امين سر مجلس البطاركة الكاثوليك الاب خليل علوان، المونسنيور جان يغيايان، رئيس المعهد الاب سامي بطش، واباء الرهبان من جمعية المرسلين اللبنانيين الموارنة، الى ممثلي هيئات المجتمع المدني واكاديميين ورجال اعلام وصحافة واعضاء رابطة الخريجين وحشد من المهتمين بالشأن الثقافي. افام بعد النشيدين الوطني والمعهد وكلمة ترحيب من عريفة الاحتفال الشاعرة فيكتوريا السلموني، تحدث رئيس رابطة خريجي معهد الرسل ربيع افرام، فقال: "من خلال حواء انفتحت اعيننا على الله وعلى المعرفة، والثمن كان باهظا ان طرد الله الانسان من الجنة، لكن إلهنا رحوم واختار مريم العذراء حواء الجديدة ليصالح الارض والسماء ويعيد الانسان الى احضانه. وان حواء عالم في غاية التعقيد والبساطة معا، تجعل المرء في حيرة من امره امام وجوهها المتعددة، وجه الاغراء ووجه الحب الصادق العفيف ووجه البراءة، وهي نجمة تسير ظلمة القلب ونبع من الحب لا يجف". البساط واوضحت الدكتورة الهام كلاب البساط، ان كتاب "مرايا حواء" تحالف جمالي مترف حيال امرأة ومرآة وشاعر يتحرى مواقع الجمال ويتلوه باللغة المطبوعة، وكانت اضحية موت نرسيس الذي استنبط من الماء مرآة الساحرة التي اغوته بدخولها فغرق فيها. بداية لتأريخ علاقة الوجه بالمرآة الجاذبة المتواطئة في انعكاساتها وتحولاتها، لكنها اولت النساء تهمة اتقنتها المرآة حتى اقصى درجات الصدق واعمق درجات الخيانة، وجمد الشاعر انطوان رعد جمالها وسحرها وسطوتها في شعور يقف على هاوية جذابة ومخيفة في آن معا، وينطق بتعويذة ساخرة تقيه اغوائها عندما يذكر مكرها وخداعها. واليوم المرأة تنظر في ارثها الجسدي التاريخي العميق وفي ما تبقى في جيناتها من تراث حواء جدتها الاسطورية البعيدة، وتحولت شوارع مدننا الى مرايا تنظر الينا، فبعدت الحقيقة، والمرايا لا تزال تغوي النساء والرجال بالسحر والمغامرة بالسماء او بالهاوية مختزنة سرها المكنون الابدي في علاقة الانسان بوجهه الدائم المتحول". يونس ولفت الدكتور دياب يونس، الى ان "الشاعر انطوان رعد يتناول المرأة في كتابه "مرايا حواء" ضمن اطار هجائي يوحي انه يراها من رسولات الشيطان ويصورها متآمرة وفاجرة ويستوحي طرفا مما حدثتنا الاساطير التي ارسلتها الالهة لاغواء البشر وهلاكهم، ويسترشد المسيحية بقوله، ان حواء اصل الخطيئة وان المرأة من الرجل ومن اجله، انها خاضعة له في كل كل شيء، وان نزاعات الجسد موت وعداوة في الله وان اعمال الجسد هي الفجور والنجاسة والعهر، وفي مركزية سلطة الرجال في القرآن فآدم هو المخدوع وحواء المخادعة، والرجال المخدوعون والخادعات النساء، هم المتبوعون والتابعات هن، وهن اغواء واغراء وهن متعة لهم وامتاع ومكافأة لهم في الجنة. الا انه الى ذلك يراها اميرة بقيمة هواها وسخية تجود بنفسها والنفس ووردة ندية وعاشقة معشوقة ونجمة تنير ظلمة القلب ونبعا من الحبر لا يجف، وما اعظم عدالة الشاعر انطوان رعد بقوله ستبقى المرأة مهما قبل فيها وعنها، قارة عذراء تحدونا على المغامرة لاكتشاف المجهول". نعمة ورأى الدكتور انطوان نعمة في مداخلته، ان "في كل اصدار جديد يضرب لنا الشاعر انطوان رعد موعدا مع الجمال مع حرصه الدائم على وضع الشعر في قلب عائلة الفنون الجميلة، وفي تفاعل معها تحسبا لمفاعيل الامتاع والتأثير النفسي، وفي كتابه "مرايا حواء" يثبت انه كاهن تمرس في صناعة الجمال وخدمته احتفاء بالمرأة - اللغز والسر اللامتناهي ونبع الالهام المتجدد، وان هاجس البحث عن الجمال المطلق دفعه نحو استكشاف فضاء تجل آخر. فجاءت اللوحة لتشكل للمرأة مرآة جديدة بلغة اللون الفريدة. ويبقى انطوان رعد شاعر المفارقات وصاحب الشخصية الغنية بأبعادها". رعد وفي الختام، شكر الشاعر انطوان رعد الحضور، وقال: "اود ان اجمع من حفافي القلب بعض ازاهير البنفسج ومن رياض العاطفة بعض الورود ومن حدائق الصداقة ضمة من الزنابق ارفعها باقة مودة وامتنان الى من غمروني بفيض  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع