المؤتمر الشعبي رد على شركة "سوليدير" | رد "المؤتمر الشعبي اللبناني" على شركة "سوليدير" في بيان جاء فيه: "إطلعنا على رد شركة سوليدير على بياننا المطالب بتعيين مدير عام للأوقاف الإسلامية يكون نزيها ومستقلا"، بحيث حاولت تشويه الحقائق المعروفة أمام الرأي العام، وصوبت نحو رئيس "المؤتمر" الأخ كمال شاتيلا، بمحاولة تجن فاشلة، اتهمتنا بالإفتراء والتضليل، فيما الحقيقة أنها هي من تمارس التضليل منذ إنشائها وحتى الآن. وفي هذا الإطار، يهمنا من أجل الرأي العام والحقيقة وليس من أجل "شركة هضمت حقوق الناس في وسط بيروت" بدعم من قوى كبرى وإقليمية ومنها سورية، أن نجدد تأكيد النقاط الآتية: - إن الأخ كمال شاتيلا لم ولا يسعى الى تسجيل نقاط سياسية وتحقيق مصالح خاصة أو مادية ولا لمنصب رسمي، وهو صاحب تاريخ نضالي وطني وعروبي معروف، ولن يؤثر عليه ولا يهمه رأي "سياسي" من شركة قامت على أنقاض حقوق الناس. - بما أن الشركة نفت أنها إستولت على أملاك تابعة للأوقاف، فإننا نسألها، على سبيل المثال لا الحصر، عن مقبرة السمطية وما فعلت بها وبضرائح المسلمين وجثماني والدي الرئيس سليم الحص، وعن نيتها إستهداف مقبرة الباشورة. - كذلك نسأل الشركة عن الإتفاق الذي وقعته في تاريخ 5/10/1998 بشخص رئيس مجلس إدارتها الدكتور ناصر الشماع والمدير العام السابق للأوقاف الإسلامية عاصم سنو الموالي لحزب المستقبل، بحيث قررت المادة الثامنة منها إسناد إدارة الأوقاف الى "سوليدير" بموجب وكالة خاصة غير قابلة للرجوع، وهذه الوكالة أخذت ملحق رقم 5 بالإتفاق، والفقرة الأخيرة من المادة الثامنة لحظت أتعابا مادية تأخذها الشركة بنسبة مئوية بدل إدارة الأوقاف الإسلامية. فهل شركة استولت على حقوق الناس بصورة غير قانونية مؤهلة لإدارة أوقاف المسلمين؟ وهذا أيضا سؤال موجه الى قيادة حزب "المستقبل" والمفتي السابق محمد رشيد قباني. - إن كلام الشركة عن أنها ساهمت في إعادة بناء وترميم دور العبادة هو تضليل، فالذي فعل ذلك هو المساعدات من الدول العربية، وليس "سوليدير" ولافتات الشكر الموضوعة أمام هذه الدور واضحة للعيان. - عندما تتحدث الشركة عن أنها تعمل بصدقية تامة وعلى مسافة من كل الأفرقاء، فهذا قمة البعد عن الحقيقة، بشهادة أصحاب الحقوق أولا وبخضوع الشركة تماما لسيطرة حزب المستقبل وتوجهاته وأوامره ثانيا. - وعندما تقول الشركة إنها استعادت معالم وسط بيروت الدينية والتاريخية ومكانتها المرموقة، فإن الواقع هو الذي يرد على هذا الكلام غير الصحيح إطلاقا، فمكانة وسط بيروت التاريخية هي في لكونها ساحة وطنية جامعة تمثل روحية الشرق التي قتلتها سوليدر لمصلحة شركات أجنبية، ومكانة الوسط الدينية ليست في إقامة حفلات خلاعية وتصوير فتيات شبه عاريات والسماح بوضع إعلانات سافرة أمام دور العبادة. بناء على تقدم، وغيره الكثير سنعرضه لاحقا، يتبين أن "سوليدير" هي التي تمارس الإفتراء والتضليل، كعادتها دائما منذ إغتصابها حقوق أهل بيروت في وسط مدينتهم، وهو أمر برسم القيمين على شؤون المسلمين وبرسم الدول التي تدعم "سوليدير" رمز الإحتكار والإغتصاب".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع