مكتب الاقليم العربي واتحاد المقعدين احتجوا أمام الأسكوا لخلو مسودة. | نفذ مكتب الاقليم العربي في المنظمة الدولية للاشخاص المعوقين، واتحاد المقعدين اللبنانيين اعتصاما امام مبنى الاسكوا، احتجاجا على خلو مسودة الأهداف التنموية لما بعد العام 2015- الأمم المتحدة، بالمجمل من قضية الاعاقة، وضرورة الدمج. وتلا نائب رئيس اتحاد المقعدين اللبنانيين حسين جبر، بيانا باسم المعتصمين، جاء فيه: "يعتبر الإدراج المحدود لقضايا الإعاقة في بعض محاور مسودة الأهداف التنموية لما بعد 2015 غير كاف. ونعبر اليوم عن استيائنا العميق تجاه التعاطي المجتزأ في مجال الإعاقة والدمج. فهذه القضية ما تزال تعاني من العديد من الإشكاليات، التي تمثل ابتعاد المنظمة الأممية عن معايير الدمج الاجتماعي والاقتصادي، على نحو ممنهج وفاعل". وقال: "من هنا، يسجل المكتب العربي في المنظمة الدولية للأشخاص المعوقين، عددا من الملاحظات في ما يخص التجاهل غير المبرر لقضية الدمج المنهجي لمعايير الإعاقة، والدمج التنموي المعبر عنه في المسودة الحالية للاهداف التنموية لما بعد العام 2015: أولا: الأشخاص المعوقون نحو سبع سكان العالم. ثمانون في المئة منهم يعيشون في الدول النامية، وتحت خط الفقر. وعلى الرغم من ذلك، يلاحظ التجاهل الفاضح لقضية الإعاقة عن الهدف المتعلق بسبل مكافحة الفقر. إن تغييب قضية الإعاقة عن هذا الهدف، سيكرس الفشل المحتم لتحقيق جميع الجهود الرامية لمكافحة مسببات الفقر بجميع أشكاله. ثانيا: يشكل محور الصحة قضية أساسية في حياة الأشخاص المعوقين. فكثيرون منهم يعانون من عجز البرامج الصحية عن تأمين الحد الأدنى من الرعاية النوعية، الأمر الذي لطالما كان سببا أوليا لحدوث حالات الإعاقة. ومن المفاجئ أن يغيب ذلك عن الأهداف، لا سيما ما يتعلق بضرورة تطوير برامج الصحة، وبالتالي تأمين رعاية صحية نوعية. ويكرس ذلك التجاهل فشل الهدف. ثالثا: إن تجاهل قضية الإعاقة في هدفي الفقر والصحة، سيحكم على هذه الأجندة بالفشل، فهما يحددان أطر المتابعة على المستوى التنفيذي، وذلك من خلال الأهداف الجزئية المكملة للأهداف العامة ومؤشراتها. نعم، يدرك المكتب أن الإعاقة قد تم لحظها في أهداف جزئية ومؤشرات، ولكن تبقى بدون جدوى، نتيجة لقصور الأهداف العامة عن تبني لغة واضحة وحاسمة ومنهجية في اتجاه التبني الفعلي. رابعا: يقود تجاهل إدراج قضايا الإعاقة في الأهداف إلى أن الحكومات والمنظمات الدولية والأقليمية، المعنية بتطبيق الأهداف، ستجد نفسها عاجزة عن تلبية طموحات واحتياجات الأشخاص المعوقين". أضاف "من هنا، يؤكد المكتب العربي استياءه تجاه وضع أهداف تنموية يحكم عليها مسبقا بالفشل. كما يؤكد استياءه من السياسة غير المفهومة، بشأن تضييق مجالات النقاش في ما خص صيغة الأهداف التنموية العامة". وختم "ويؤكد المكتب الاقليمي واتحاد المقعدين اللبنانيين ضرورة استمرار النقاش حول جدوى الأهداف، وفاعليتها لتحقيق الدمج الشامل والمتكامل والممنهج للفئات المهمشة كافة"، معتبرا أن "استمرار النقاش يبقى أفضل بكثير من الاستمرار في دوامة المطالبة، وبالتالي هدر الوقت وحياة شرائح واسعة من سكان العالم، المفترض أن يكونوا الهاجس الأول والأساس لهذه الأهداف، وذلك للأعوام الخمسة عشر المقبلة"، مشددا على أن "التنمية بدون الاعاقة فشل ذريع للجميع، ولا شيء من دوننا".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع