14 آذار أعلنت نتائج ورشة عملها: المحكمة العسكرية في قبضة جهات أمنية. | عقد الأمين العام لقوى 14 آذار الدكتور فارس سعيد مؤتمرا صحافيا في مقر الأمانة العامة في الأشرفية، لإعلان نتائج ورشة عمل قوى 14 آذار التي بدأتها في 2 آذار في البيال. وقال سعيد: "في شباط 2015 أعلنت قوى 14 آذار عبر أمانتها العامة دخولها ورشة عمل بعد 10 سنوات من انطلاق إنتفاضة الإستقلال. ولقد توزعت الورشة على ثلاث مراحل: المرحلة الأولى - في ترتيب الذاكرة: عقدت خلوة بعيدة عن الإعلام في مجمع "البيال" في 2 آذار 2015، خصصت لاستعراض الأحداث منذ 14 شباط 2005 ولغاية 14 شباط 2015. 10 سنوات من الأحداث ساعدت على تقييم التجربة من النواحي السياسية والتنظيمية واكتشاف نقاط القوة وتحديد نقاط الضعف، كما مكامن الخلل وعملية التصحيح. ساعدت هذه الخلوة أيضا، والتي استمرت على مدى 6 ساعات متواصلة، شارك فيها 85 شخصية 14 آذارية من حزبيين ومستقلين وقادة رأي، على توحيد القراءة السياسية والتوجه نحو توسيع أطر 14 آذار بحيث يفسح بالمجال لكل الطاقات المدنية والسياسية على التفاعل مع الحركة وإغنائها. ومن الناحية السياسية قامت الخلوة بتقدير اللحظة السياسية الدولية والإقليمية وانعكاساتها على لبنان بصيغته الجامعة للتنوع، وأكد المؤتمرون على ضرورة التمسك بالتجربة اللبنانية- تجربة رائدة ونموذجية للعيش معا- يتوقع أن تستلهم منها مجتمعات المنطقة المأزومة حلا للنزاعات القائمة. المرحلة الثانية - المؤتمر الثامن لقوى 14 آذار: عقد المؤتمر في "البيال" بمشاركة 518 شخصية من كل لبنان. انطلقت ورشة نقاش علني بين المجتمعين دامت 5 ساعات متواصلة. قيم المجتمعون تجربة العشر سنوات انطلاقا من الخلوة التي سبقت المؤتمر. زمن ثم خلص المجتمعون إلى إطلاق وثيقة سياسية وإلى الإعلان عن إنشاء المجلس الوطني لقوى 14 آذار. كما أعلن المؤتمر عن إنشاء هيئة تحضيرية تأخذ على عاتقها وضع الخطوات والآليات من أجل إطلاق المجلس وذلك خلال فترة شهرين. المرحلة الثالثة- الهيئة التحضيرية للمجلس الوطني: -عقدت الهيئة 7 إجتماعات رسمية في مقر الأمانة العامة. -شارك غالبية أعضاء الهيئة، من حزبيين وغير حزبيين، بالنقاشات. -لم تتوصل الهيئة إلى إنجاز الصيغة الآيلة إلى إنشاء مجلس وطني جامع يضم كل الأحزاب وكل المستقلين. -وعليه، وفي ضوء الحاجة الوطنية التي أقر بها الجميع، قرر المستقلون المشاركون المبادرة للتحضير في إطلاق المجلس الوطني لمستقلي 14 آذار. أعلن باسم قوى 14 آذار إختتام مرحلة ورشة العمل التقييمية، كما أعلن أن الأمانة العامة ستأخذ على عاتقها استكمال عملية التنسيق بين كل مكونات 14 آذار بما يحفظ وحدة الحركة، التي أصبحت اليوم، أكثر من أي وقت مضى، على موعد مع مستقبل لبنان ومستقبل المنطقة". وكان سعيد علق في مستهل المؤتمر على الحكم الصادر من المحكمة العسكرية بحق الوزير السابق ميشال سماحة، مؤيدا موقف وزير العدل أشرف ريفي. واعتبر أن "المحكمة العسكرية باتت في قبضة جهات أمنية يمكنها أن تصدر كل ما تريده بالسياسة"، لافتا إلى أن "أي حكم يصدر وأي حدث سياسي وقضائي لا يساعد باستقرار لبنان فهو يضر بالوحدة الداخلية ويساهم في جر البلد إلى الفتنة المذهبية" بعدها توجه سعيد والمشاركين الى ضريح اللواء الشهيد وسام الحسن في وسط بيروت.  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع