بو صعب رعى احتفال المهني والتقني: كلام عون يعبر عن مد اليد والأفرقاء. | أقامت رابطة أساتذة التعليم المهني والتقني الرسمي احتفالها السنوي بعيد تأسيس التعليم المهني والتقني وافتتاح مطعم المدرسة الفندقية في بئر حسن، في المدرسة الفندقية - بئر حسن، برعاية وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب وحضوره الى المدير العام للتعليم المهني والتقني أحمد دياب، المفتشة العامة التربوية فاتن جمعة، رئيس رابطة أساتذة التعليم المهني والتقني عبدالرحمن برجاوي، رئيس رابطة التعليم الثانوي الرسمي عبدو خاطر، رئيس رابطة موظفي الدولة محمود حيدر، مدير المدرسة الفندقية - بئر حسن نادر صبرا، مدير المدرسة الفندقية - الدكوانة انطوان الحاج، وفد من الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين برئاسة يوسف حرب وحشد من المفتشين التربويين ووفد من هيئة التنسيق النقابية ورؤساء الروابط والدوائر في المديرية العامة للتعليم المهني والتقني ومدراء المعاهد والمدارس الفنية والمحتفى بهم من الاساتذة المتقاعدين وحشد من الاساتذة والطلاب. بعد الافتتاح بالنشيد الوطني، قدم للاحتفال العريف الشاعر عاطف موسى الذي ألقى قصيدة من وحي المناسبة، ثم ألقى صبرا كلمة رحب فيها ببو صعب، منوها بجهوده على رأس الوزارة، لافتا الى "الجهود التي قام بها المدير العام للتعليم المهني والتقني من أجل النهوض بالمدرسة الفندقية التي كانت لوقت طويل في غياهب النسيان الى ان جاء من يعيدها الى بر الامان والى الإرتقاء بالتعليم المهني وتطويره نحو الأفضل". وألقى ابراهيم ضاهر كلمة باسم الأساتذة المتقاعدين، قال فيها: "نحن بحاجة ماسة الى سياسة تربوية تنقذ هذه المؤسسة. ان المستوى العلمي يتدنى لدرجة تلامس مرحلة الخطر. فالمعلم أفكاره مشوشة وغالبية الطلاب لديهم شعور باللامسؤولية، ولدينا الكادرات التربوية والخبراء والمدربين والمرشدين فلنضعهم في ورشة عمل لتحسين وتطوير المناهج التعليمية والتربوية والعمل على التوجيه المبكر نحو الاختصاصات التي تتلاءم وقدرات الطالب". وتوجه بالشكر الى المتقاعدين "تقديرا لعطاءاتهم وتضحياتهم ومثابرتهم في عملهم الدؤوب والى رابطة اساتذة التعليم المهني والتقني لهذه اللفتة الكريمة". ثم تمنى برجاوي في كلمة "لو ان هذه المناسبة تزامنت مع إقرار سلسلة الرتب والرواتب، وعلى الرغم من اعتراف جميع المسؤولين بأحقية المطالب الا ان سياسة المماطلة والتسويف من بعض من هم في السلطة ما زالت مستمرة"، لافتا الى "الجهود التي بذلها وزير التربية ولا يزال لتحريك هذا الملف ودعم ومؤازرة هيئة التنسيق النقابية في تحركها الاخير"، مشيرا الى ان "الهيئة سوف تضطر الى التحرك والعودة الى التصعيد". ورأى ان "التعليم المهني والتقني من أهم القطاعات التعليمية"، لافتا الى "إقرار بعض القوانين والمراسيم أبرزها اعتماد المنحة المدرسية للطلاب المتفوقين وفتح المسارات وتنظيمها بين جميع مراحل التعليم وإنشاء لجنة المعادلات وتنظيمها إضافة الى مرسوم اختصار مدة دراسة شهادتي الامتياز الفني والإجازة الفنية". وأشار الى "ما تضمنته الخطة التربوية من أجل النهوض بالقطاع المهني وإنتاجيته منها تفعيل الإرشاد والتوجيه نحو التعليم المهني والتقني واستكمال الإجراءات الآيلة لولادة المجلس الاعلى للتعليم المهني والتقني، إنشاء مركز تربوي مهني وتقني على غرار المركز التربوي للبحوث والإنماء غايته تحديث المناهج وإصدار الكتاب الموحد، فضلا عن ربط التعليم المهني والتقني بسوق العمل وإيجاد تشريعات لقوننة المهن في لبنان والعمل بمبدأ الاستثمار في مجال الاختصاصات الصناعية إسوة بما هو معمول به في المجال الفندقي". وتوقف عند مطالب أساتذة التعليم المهني والتقني منها رفع المستوى التربوي للاساتذة عبر إجراء دورات تدريبية وضم رابطة أساتذة التعليم المهني والتقني إلى هيئة بيت المعلم وتثبيت الاساتذة المتعاقدين عبر إجراء مباراة عادلة ومنصفة". بدوره، قال دياب: "عيدكم ايها الاساتذة الفنيون وخياركم له في التاسع من أيار له قيمة مضافة على اعتبار ان هذا الشهر يمكن تسميته بامتياز بانه شهر المقاومة، شهر المقاومة والمقاومين على اختلاف انتماءاتهم، فالأول من أيار هو عيد العمال وهم المقاومون بامتياز والمكافحون، والسادس من ايار هو عيد الشهداء، عيد شهداء لبنان، رمز لبنان، رمزنا جميعا وبهذه المناسبة اسمح لي يا معالي الوزير بصفتي مواطنا لبنانيا ان أتحدث باسم الحضور وباسم الأغلبية الساحقة من الشعب اللبناني ان أؤيد خطوتك التي قمت بها بإعادة اعتماد عطلة رسمية تكريما للشهداء وفي الخامس والعشرين من أيار وكلنا نعرف أهمية هذا اليوم يوم التحرير من الاحتلال الاسرائيلي، يوم جلاء المحتل الاسرائيلي عن ارض لبنان بالقوة وليس بالاتفاقات والتسويات، من هنا عيدكم ايها الاساتذة، ان تاريخه يعطيه قدسية أفضل بكثير من أي شهر آخر، فيجب ان تكونوا على مستوى هذه القيمة من خلال ممارستكم لهذا التعليم ممارسة فاضلة وقيمة". أضاف: "ان التعليم المهني والتقني هو أمانة في عنق معالي الوزير اولا، وفي أعناقنا ثانيا، ان التعليم المهني والتقني يا معالي الوزير بحاجة الى رعاية مباشرة لانه للاسف لا يزال شعبنا ينظر الى هذا النوع من التعليم نظرة خاطئة وهذا طريقهم الى التأخر وليس الى التقدم والازدهار، كلنا نتحدث عن ربط سوق العمل بالتعليم المهني وسمعنا رئيس الرابطة يتحدث عن ذلك وهل يتم الربط بالخطابات أم بالفعل، الربط يتم بالفعل، والفعل تحقق يا معالي الوزير وقد صدر مرسوم بتخصيص 2000 منحة سنوية وقد وضعت الموازنة وتمت مناقشتها مع وزارة المالية ووافقت عليها منذ مناقشتها مع وزارة المالية ووافقت عليها منذ العام 2013 لكن للاسف لم تقر الموازنات والمرسوم يخصص 2000 منحة وكل طالب يتلقى 200 ألف ليرة شهريا اي كل طالب ينتمي الى التعليم المهني وفقا لاختصاصات تختارها وزارة التربية - المديرية العامة للتعليم المهني والتقني، هذا هو الربط الحقيقي لسوق العمل للتعليم المهني وهذا هو الذي يحذب ويحفز الطلاب من اجل ان ينتسبوا الى التعليم المهني والتقني في اختصاصات يحتاجها سوق العمل". وتابع: "كنت أتمنى لمدير المدرسة الفندقية ان يتحدث بلغة أكثر واقعية عن واقع هذه المدرسة هذا هو الربط الحقيقي، هذا البناء الذي نحن فيه بني في الثمانينات وخصص لمطعم استثمار الهدف منه الاستثمار في البشر وليس في المال، الاستثمار بالبشر من خلال تدريب الطلاب بشكل مباشر على اتقان هذه المهنة وبقيت هذه المدرسة والمطعم طيلة أكثر من 25 سنة الى ان أنجزنا ما ترونه اليوم، والمدرسة الفندقية في الدكوانة التي أعدنا ترميمها بشكل فاعل من أجل استمرارها لانها مرفق حيوي للتعليم المهني، نعم يجب تعميم الاستثمار على كافة الاختصاصات، هذا هو التعليم المهني والتقني، يجب الاستثمار في الميكانيك الصناعي، في ميكانيك السيارات يجب ان تنشأ في المدارس الصناعية أماكن استثمار كي يأتي المواطن ويصلح سيارته ويكون الطالب يستثمر ويتدرب أكثر وبالتالي يكون هناك مصدر للمواد التي يستعملها، هذا هو التعليم المهني والتقني". وقال: "لقد حاولوا بمحاولات كثيرة يا معالي الوزير ان ينهوا وجود التعليم المهني والتقني وانا مسؤول عن هذا الكلام من خلال عدة مشاريع قوانين تمت مناقشتها سابقا وأعطي مثالا في ما لو تحقق سينسحب على باقي اختصاصات التعليم المهني والتقني. لدينا اليوم اختصاص العناية التمريضية والشهادات هي البروفيه - عناية تمريضية BT و TS وLT القانون الذي يرعى تنظيم مزاولة مهنة التمريض في لبنان حاليا يقول ان من يحمل شهادة البروفيه يعمل مساعد ممرض اي انه يهتم بالفرش و BT يعمل ممرضا ومن معه TS وما فوق يعمل ممرضا مجازا. وعامي 2007 و2008 أعد مشروع قانون إعادة تنظيم مهنة التمريض في لبنان اي ان من يحمل شهادة BT بكالوريا فنية يعمل مساعد ممرض يعني فراشا والممرض يجب ان يكون حائزا على إجازة جامعية، معنى ذلك انه يجب إلغاء شهادة الامتياز الفني وشهادة الإجازة الفنية وضمنا إلغاء البكالوريا الفنية لانه من غير الممكن ان يكون الطالب حائزا على بكالوريا فنية ويعمل فراشا يعني بصورة غير مباشرة كان الهدف إلغاء اختصاص العناية التمريضية من التعليم المهني وفيما لو أنجز سينسحب على الاختصاص الفندقي وعلى كل الاختصاصات". أضاف: "قلنا لهم في لجنة الادارة والعدل وبالامس في احتفال يوم الممرض قلنا لهم اعتبروا المديرية العامة للتعليم المهني والتقني وحدة من الوحدات التي تخرج طلابا في اختصاص العناية التمريضية في الجامعة اللبنانية وفي الجامعات الخاصة وليعتمد امتحان كفاءة للخريجين بحيث لا يعطى اذن مزاولة مهنة التمريض من وزير الصحة إلا لمن هم نجحوا في امتحان الكفاءة، يشترك في هذا الامتحان خريجو التعليم المهني وخريجو الجامعات والذي ينجح يمنح إذن مزاولة المهنة وهذا هو العدل". وختم: "اننا نضع التعليم المهني والتقني أمانة عندك يا معالي الوزير، لجهة تأمين الموازنات في حال إقرار الموازنة لا يوجد مشكلة ونرجو منك العمل على نقل الاعتماد من احتياطي الموازنة من اجل وضع المنح للطلاب للعام الدراسي 2015-2016 موضع التطبيق على جميع المناطق وهنا نكون قد استقطبنا الطلاب وفقا للاختصاصات ونربطها بسوق العمل، وكلنا أمل بانكم ستتبنون كل ما من شأنه ان يساعد على تطوير التعليم المهني والتقني. ثم ألقى بو صعب كلمة قال فيها: "يوم تأسس التعليم المهني والتقني في لبنان ، شكل إنجازا للتربية ولسوق العمل المحتاجة إلى كوادر وسيطة تؤمن احتياجات هرم العمالة إلى الفنيين المتخصصين في كل قطاع ومجال للانتلاج. ومع مرور الزمن قضت سنوات الحرب على مؤسسات التعليم المهني كما قضت على التعليم الرسمي وبهذه العملية تم القضاء على اقتصاد وطن كان يتجه نحو توفير آلاف فرص العمل للداخل وللمنطقة العربية وإفريقيا وغيرها". أضاف: "نعم إن التعليم المهني والتقني هو الحلقة الناقصة في سلسلة الإقتصاد الوطني والتي لن يملأها اي تدبير آخر. وعلى الرغم من تزايد اعداد الجامعات والمعاهد الجامعية، فإن مكانة التعليم المهني والفني تبقى شاغرة، فما هي التدابير التي يتوجب علينا اتخاذها لإعادة هذه الحلقة المفقودة إلى الإقتصاد؟" وتابع: "في عيد تأسيس التعليم المهني والتقني نعلن عزمنا الأكيد على الإعداد لمؤتمر مخصص لدرس وضع هذا القطاع الكبير واستنهاضه وتحديث مناهجه واختصاصاته، والترويج الإعلامي لأهميته، ومتابعة تأمين الوظائف للمتخرجين منه حصرا، وذلك لكي يستقيم القطاع بشهاداته ومساراته ويحقق إطلالة جديدة ناشطة، وسوف نتعاون في هذه الخطوات مع أهل الإختصاص من ألمانيا والدول الصديقة التي تتركز دعائم اقتصادها على التعليم المهني والفني. إنني اثمن عاليا الجهود التي تبذلها المديرية العامة للتعليم المهني والتقني ورابطة اساتذة المهني والتقني من اجل تحقيق وثبة في القطاع، وسوف نتابع السعي لتأمين قانون يسمح بإجراء مباراة لتثبيت الأساتذة الناجحين وتحفظ حقوق المتعاقدين، وذلك بهدف توفير الكوادر الثابتة للمعاهد والمدارس الفنية. كما اننا نعلن الاستعداد للتعاون مع النقابات المهنية وقطاعات الإنتاج لترسيخ شراكات مثمرة تسمح بتطوير مؤهلات التلامذة المهنيين ليكونوا جاهزين لسوق العمل". وقال: "إن القطاع الفندقي في لبنان هو من ابرز القطاعات الناجحة والمتألقة في المنطقة وفي العالم، وهذا القطاع أصبح مدعاة فخر وعلامة مميزة للضيافة اللبنانية وللصناعات الغذائية اللبنانية المتقنة، ويسرني ان يترافق عيد تأسيس التعليم المهني والتقني مع افتتاح مطعم المدرسة الفندقية في بئر حسن ليشكل مكانا لتدريب الطلاب وواحة للتعرف إلى الكوادر الشابة الجديدة وتأمين فرص العمل لها. مبروك العيد التأسيسي ، ومبروك المطعم الفندقي الجديد، ونتأمل أن تتحول قطاعات هذا التعليم إلى اماكن منتجة تلعب دورها وتؤكد حضورها في سوق العمل". وتابع: "أتوجه لهيئة التنسيق النقابية لأقول اننا عملنا معا ولم نتوصل الى إقرار المطالب إنما سوف لن نيأس ومن حق هيئة التنسيق والاساتذة التحرك باتجاه تحقيق مطالبهم لان ما يتقاضاه الاستاذ مهزلة ومطالب السلسلة لن تتوقف. قد نختلف بالسياسة حول الانتخابات والتشريع فالبلاد ليست في وضع طبيعي ولا مجال للتصعيد لنيل المطالب ولن نصل الى نتيجة اذا لم نفرق بين من هم مع هيئة التنسيق ومن هم ضدها ولا يجوز بعد اليوم ان نتحدث عن ان الكل ضد السلسلة. قد نختلف بالسياسة إنما مكتوب علينا العيش معا". وقال: "ان شهر أيار هو شهر السيدة مريم وفيه نحتفل بعيد العمال وعيد كل الشهداء، شهداء الجيش اللبناني الذي يتصدى اليوم مع المقاومة للارهاب وهو يوم التحرير من الاحتلال الاسرائيلي و25 ايار أعاد الكرامة للوطن. اذا هذا الشهر هو مميز". وقال:" لا يحاولوا في الحكومة تهريب اي مشروع يتعلق بالتعيينات خلافا للقانون، وأي قرار خارج الحكومة او تدابير اخرى خارج الحكومة معنى ذلك شل الحكومة. ان كلام العماد عون يعبر عن مد اليد وتقديم الحلول، وكل الأفرقاء أبلغونا موافقتهم على التعيينات الأمنية وبالأسماء". وختم: "نفتخر بالمؤسسة العسكرية وبضباطها. هناك مخاطر تتهدد المنطقة وخطر يطال المسيحيين والمسلمين. والربيع العربي تحول الى عاصفة مدمرة". واختتم الاحتفال بتقديم درع تكريمية باسم رابطة اساتذة التعليم المهني والتقني لبو صعب ودياب وبرجاوي، ووزعت دروع تكريمية على المحتفى بهم من المتقاعدين، وتوج احتفال افتتاح مطعم المدرسة الفندقية بإزاحة الستارة وقص الشريط، وكان كوكتيل للمناسبة.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع