مقدمات نشرات الأخبار المسائية - الأحد 17/5/2015 | مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان" حقق الجيش اصابات مباشرة في صفوف المسلحين الذين حاولوا التسلل إلى المناطق اللبنانية في جرود عرسال. فيما واصل توقيف المطلوبين والمشتبه بانتمائهم إلى المنظمات الارهابية في أكثر من منطقة. في المواقف، دعم لدور الجيش في تدعيم الاستقرار، ودعوة من الرئيس سلام لعدم تعريض المؤسسات الأمنية للفراغ أو الشغور، مؤكدا ان استقرار هذه الأجهزة أمر ضروري وله الأولوية، رافضا ان يتحول استحقاق التعيينات الأمنية إلى مناسبة لاخضاع قيادة هذه المؤسسات إلى التجاذبات السياسية. وإذ رأى الرئيس سلام ان الشغور الرئاسي قد يطول، حمل القوى السياسية مسؤولية الأزمة وليس الدستور وفق ما يعتبر البعض. وفيما رفع البطريرك الراعي الصوت مجددا لانتخاب رئيس للجمهورية، يتوقع ان يحسم الأسبوع الطالع موضوعين: 1- التعيينات الأمنية التي يرجح فيها تأجيل تسريح اللواء بصبوص في الخامس من حزيران المقبل، وتأجيل التعيينات الأمنية بمجملها إلى أيلول المقبل. 2 -الجلسة التشريعية النيابية، التي سيعاد تحفيز الاتصالات للتوافق على تشريع الضرورة حالما انتهاء الحكومة من درس مشروع الموازنة. وفي الأسبوع الطالع، جولة حوارات موسعة ل"التيار الوطني الحر" تركز على موضوع الرئاسة، وشرح موقف رئيس تكتل "التغيير" الأخير، الداعي لانتخابات نيابية قبل الرئاسية تسهيلا للتوافق. ***************** مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أن بي أن" خطوط حمراء رسمها الجيش اللبناني على الحدود الشرقية: ممنوع تقدم المسلحين الهاربين من جرود القلمون إلى عرسال. تحركات الفارين رصدت في الجرود العرسالية، فكانت مدفعية الجيش اللبناني بالمرصاد. فهل وصلت الرسالة النارية إلى المجموعات الارهابية؟. أهل البقاع بدوا أكثر ارتياحا لتطورات الحدود اللبنانية- السورية. ومن دير الأحمر أعلن عن خيار البقاعيين وخصوصا المسيحيين، بدعم كل توجه دفاعي عن الأراضي اللبنانية، مقاومة وجيشا وشعبا. في الداخل السوري كان يتردد صدى الانجازات العسكرية في جرود القمون، معطوفة على استعادة الجيش السوري السيطرة على المناطق التي احتلها تنظيم "داعش" في مدينة تدمر الأثرية. اشتباكات عنيفة نجح فيها الجيش السوري بالتقدم، بعد قتل أكثر من 100 "داعشي"، فأجبر الارهابيين على التراجع. كر وفر في ساحات المنطقة، لكن ساحة القديس بطرس كانت تشهد على تقدم الفاتيكان في تكريس الاعتراف بفلسطين دولة وشعبا وقيمة روحية. العلم الفلسطيني كان يلوح في الفاتيكان لأول مرة بعد اعلان قداسة راهبتين فلسطينيتين. العرب تناسوا القضية الفلسطينية، هجروها ورحلوا عنها للتقاتل في زواريب طائفية- مذهبية، بينما عواصم الغرب تتدرج اعترافا بفلسطين وتلجأ إليها في زمن هجرة العرب عنها. سياسيا، في لبنان مزيد من المطبات التي تمنع الحياة عن المؤسسات. رئيس الحكومة تمام سلام رأى في المواقف السياسية مزيدا من العرقلة بدل الحلحلة، رافضا ان يتحول استحقاق التعيينات إلى مناسبة لاخضاع قيادة المؤسسات للتجاذبات السياسية. استقرار الأجهزة العسكرية والأمنية، أولوية في رأي رئيس الحكومة، فإذا كان هناك عجز لدى القوى السياسية عن التوصل لاختيار قادة الأجهزة، فلا يجب ان تكون عرضة للفراغ والشغور. ***************** مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المنار" لا كثرة الضجيج الإعلامي، ولا فبركات أبواق التضليل، قادرة على تغيير واقع الميدان في القلمون. النتائج المباشرة للمعركة: إلحاق هزيمة مدوية بالجماعات المسلحة وخروجها من كافة مناطق الاشتباك، معركة غيرت المعادلات والرابح فيها لبنان. بطولات مجيدة يسطرها الجيش السوري ومجاهدو المقاومة على الجبهة ضد التكفيريين. مجريات الحرب تخبر أن أيام الانتصارات ستتصل بذكرى نصر فريد في تاريخ الأمة في الخامس والعشرين من أيار، يوم أجبرت المقاومة الصهاينة على الاندحار من جنوب لبنان. تاريخ ناصع يسجله رجال الله في الميدان، في ذكرى اطاحة كل الشرفاء في لبنان باتفاق الذل، اتفاق السابع عشر من أيار الذي هدف لوضع لبنان تحت انتداب ووصاية اسرائيليين. أما في اليمن، فالشعب اتخذ قراره بالخروج من وصاية سعودية قسمت وأفقرت البلاد على مدى عقود. هدنة اللاهدنة تنتهي اليوم. هدنة دأب العدوان السعودي على خرقها وسط حصار جوي وبحري، حصار تسعى سفينة ايرانية لكسره، وقد وصلت إلى خليج عدن على وقع تحذيرات ايرانية من التعرض لها. رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي، يؤكد أن الرد الايراني سيكون جادا وحازما على أية عراقيل تضعها الدول المعتدية أمام حركة سفينة المساعدات المتوجهة إلى اليمن. ***************** مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أم تي في" الأسبوع الطالع يحمل أكثر من محطة محليا، من ترددات الحكم المخفف جدا على ميشال سماحة، إلى الوضع الحكومي المهتز، إلى المبادرة العونية التي تترجم غدا من خلال بدء جولات على عدد من القيادات السياسية. لكن المحك الأساسي يبقى في كيفية التعاطي مع مواقف السيد حسن نصرالله، والتي تضمنت إشارات سلبية بالنسبة إلى الطائف وإلى التركيبة الدستورية الحالية، ما يثبت ان "حزب الله" يريد من خلال تأييده العماد ميشال عون الوصول إلى مؤتمر تأسيسي. عسكريا، المعارك مستمرة في القلمون، والمعلومات الآتية من هناك متناقضة بعض الشيء. مع ذلك، الثابت أن "حزب الله" لا يزال في مرحلة الهجوم، وهو يحقق تقدما في بعض النقاط، وآخر انجازاته سيطرته على تلال القطين. في المقابل، أهالي العسكريين المخطوفين يعيشون خيبة أمل كبيرة، نتيجة عدم وجود مؤشرات تنبيء بحل قريب لملف أبنائهم، ولاسيما أن معارك القلمون زادت الأمور تعقيدا مع "جبهة النصرة". ***************** مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أو تي في" قديستان من عندنا، من أرض فلسطين، أعلنهما الفاتيكان اليوم. قديستان من مشرقنا الجريح، بل من هذا المشرق الغارق في بحر الدماء التي سالت، ولا تزال، يوما عبر إجرام صهيوني، ويوما عبر سيف تكفيري. اليوم، أضيف إلى قديسينا قديستان، تصليان لفلسطين المنكوبة، وتتشفعان للعراق المشلع، وتتضرعان لسوريا التي تئن، وللبنان الذي ينتظر الفرج، بقلق. مأساة مشرقنا تزداد، وتهجير مسيحييه يتواصل. فما أحوجنا إلى القديسين اليوم، علنا نتعلم منهم الايمان بأهمية الرسوخ بأرضنا رغم الاضطهاد، وضرورة التسلح بالحق في زمن الكراهية. فلا "القاعدة" ب"نصرتها" ومناصريها، ولا "دواعشها" بارهابهم، يقدرون على نسف حضارتنا وتاريخنا، متى أدركنا روح المقاومة والصمود. إلا ان أرضنا نفسها، التي تنتج القديسين، تنتج التكفيريين أيضا، بعدما بات لبنان منبعا لهم. فمنذ أسبوع تماما كان الخبر عن "داعشي" عكاري. واليوم، الخبر عن "داعشي" آخر، صدرته صيدا إلى عالم التكفير. ***************** مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المستقبل" عند تخوم السلسلة الشرقية وفي جرود البقاع الشمالي، ظلت أصداء القذائف الثقيلة تتردد، بفعل المعارك العنيفة المتواصلة بين "حزب الله" وفصائل المعارضة السورية، فيما قصف الجيش اللبناني بالمدفعية وراجمات الصواريخ جرود عرسال، مستهدفا تجمعا للمجموعات المسلحة لمنع أي محاولة تسلل إلى داخل بلدة عرسال. وإذا كان الأمين العام ل"حزب الله" السيد حسن نصرالله، قد بشر اللبنانيين بأن معركة القلمون مستمرة ومفتوحة، فإن سلسلة من ردود الفعل سجلت رفضا لمقولة الأمين العام ل"حزب الله" بأن حزبه يدافع عن اللبنانيين، مؤكدة ان الدولة وحدها هي الجهة المخولة الدفاع عن اللبنانيين واتخاذ قرار الحرب والسلم. إقليميا، ثلاثية استحوذت على الاهتمام: الوضع الميداني في العراق بعد تطورات متسارعة في الأنبار تمثلت بسيطرة "داعش" على الرمادي، فيما أعدم التنظيم عشرات الأشخاص في المحافظة. أما في مصر، فسجلت تعزيزات للاجراءات الأمنية بعد ساعات من إحالة أوراق الرئيس المعزول محمد مرسي وقيادات "إخوانية" إلى مفتي الديار المصرية لتنفيذ حكم الإعدام. يمنيا، اشتدت المعارك بين المتمردين الحوثيين والموالين للحكومة، فيما انطلق في الرياض مؤتمر إنقاذ اليمن وبناء الدولة الاتحادية، والذي يستمر ثلاثة أيام. ***************** مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "الجديد" أما بعد، فإن للشكوى في أحكام المحكمة العسكرية طرقا محددة، بحسب القاضي جان فهد. إشارة رماها رئيس مجلس القضاء الأعلى في وجه المعترضين على حكم ميشال سماحة. أحكام كثيرة صدرت، ولكن مهلا، ماذا لو لم يكن هنالك حكم في الأساس في قضية شغلت الرأي العام. للمحكمة العسكرية معنا حكاية شرحها يطول في أدراج أكلها غبار السياسة الضارب عمقا في الأروقة. وعلى قاعدة المواجهة التي كان أحد فصولها مع الجمارك، ضربت "الجديد" موعدا مع "داعش"، عند أبواب "الدولة الإسلامية" المتهالكة عراقيا، كانت الزيارة. هناك في عقر الدار المنهك خرابا على يد الإرهاب، قال العراقيون كلمتهم للكاميرا. وفي غفلة عن "القيادة العامة"، كادت الجبهة تنسف، لم تنج الضاحية وحدها من صواريخ أنفاق الناعمة التي كادت تتسلل إليها خطوات إرهاب. وعلى قاعدة "صولد وأكبر"، كشفت "الجبهة الشعبية- القيادة العامة" ثلاثة بواحد، ثلاثة عملاء لمجموعات متطرفة بهدف واحد: اغتيال قيادات الجبهة، قصف الضاحية بصواريخ القيادة العامة، والذهاب بالبلد إلى مواجهة أكبر. مخطط كبير، يكاد يشابه ملف ميشال سماحة الضارب عمقا في التفجيرات، لكنه بالتأكيد لن يحظى بحاضنة وزارية وشعبية كملف سماحة، وببساطة لأن الحاضنة تلك قد تكون حاضنة أيضا للفاعل في مخطط القيادة العامة. وفي غمرة السياسة والأحداث، ومن باب القداسة، دخلت فلسطين اليوم حاضرة الفاتيكان، رفرف علمها في ساحة القديس بطرس، على وقع اعتراف رأس الكنيسة في العالم بحق إقامة دولة مستقلة للفلسطينيين. وتوج هذا الاعتراف بتنصيب قديستين من أرض المهد، في احتفال رسمي وشعبي كبير. وفي القداس الإلهي دعا البابا فرنسيس الجميع للصلاة على نية الشعوب التي تعيش فترة معقدة، ليساعدهم الرب ليتخلصوا من الظلم. وأكد ضرورة الصلاة على نية المسيحيين على الأرض.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع