فتح هنأت لبنان حكومة وجيشا وشعبا ومقاومة بعيد التحرير | اعتبرت قيادة حركة "فتح" في لبنان، في بيان أصدرته لمناسبة عيد المقاومة والتحرير، إن "الانتصار الكبير الذي تحقق في الخامس والعشرين من أيار العام 2000، سيبقى خالدا في ذاكرتنا وذاكرة الشعب الفلسطيني وكل شعوب الأمتين العربية والإسلامية وكل الأحرار والشرفاء في العالم. وهو انتصار لنا جميعا، فلسطينيين ولبنانيين وعربا، ولكل من ساهم في مشروع المقاومة منذ بداية المشروع الصهيوني، وهي مناسبة تدفعنا للتأكيد مجددا على ضرورة توحيد قوى الجهود في مواجهة المشروع الأميركي- الصهيوني الذي يستهدف القضية الفلسطينية ويستهدف أيضا المنطقة العربية برمتها، الأمر الذي يدعونا إلى التمسك بحقنا في النضال والمقاومة بمختلف أشكالها خاصة في ظل استمرار احتلال اسرائيل لأراض لبنانية وفلسطينية وسورية". أضافت: "لقد استطاع أبطال المقاومة الوطنية والإسلامية في لبنان، بصمودهم وتضحياتهم، دحر الإحتلال الإسرائيلي عن الأراضي اللبنانية. وأجبروا جيش العدو الصهيوني على الهرب يجرجر أذيال الخيبة مهزوما ذليلا عن معظم الاراضي اللبنانية دون قيد أو شرط، ونجحت المقاومة في إفشال كل أهداف العدو الصهيوني ومخططاته القريبة والبعيدة باستهداف لبنان واخراجه من دائرة الصراع العربي- الاسرائيلي، كمقدمة للاستفراد بالشعب الفلسطيني ومقاومته، بهدف فرض حلول أميركية- صهيونية تستهدف شطب الحقوق الوطنية المشروعة لشعبنا الفلسطيني وفي مقدمتها حق العودة للاجئين الفلسطينيين". وتابعت: "إننا في قيادة حركة "فتح" في لبنان، قادة وكوادر ومناضلين داخل فلسطين وخارجها، نتقدم للشعب اللبناني الشقيق، حكومة وجيشا وشعبا ومقاومة وأحزابا وقوى سياسية، ولجميع أبطال المقاومة بأحر التهاني وأسمى آيات التبريك، متمنين من الله عز وجل أن يعيد هذا اليوم المجيد على لبنان الشقيق بترسيخ الوحدة الوطنية بين مكونات الشعب اللبناني بكل أحزابه وقواه السياسية، آملين أن يتوصل أشقاؤنا في لبنان من خلال الحوار البناء والإيجابي إلى إنتخاب رئيس للجمهورية في أقرب وقت". وبهذه المناسبة، جددت "فتح" تأكيدها والتزامها "بالوقوف إلى جانب لبنان في مواجهة كل التحديات، وفي الحفاظ على أمن وسيادة وإستقرار لبنان من خلال تعزيز التنسيق والتعاون بين لبنان ومؤسساته الرسمية السياسية والأمنية وبين كل مكونات الشعب الفلسطيني السياسية والمدنية، وفي مقدمتها منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، من أجل تعزيز العلاقات الفلسطينية- اللبنانية وتطويرها، وحفاظا على الوجود الفلسطيني بما يخدم مصلحة الشعبين الشقيقين الفلسطيني واللبناني". وأردفت: "إننا في يوم عيد المقاومة والتحرير، نترحم على أرواح الشهداء الأبرار الذين صنعوا الإنتصارات ونتوجه بالتحية الى كل الأسرى والمعتقلين اللبنانيين الذين تم تحريرهم من معتقلات وسجون الإحتلال، والذين صمدوا في مواجهة ابشع أنواع التنكيل والتعذيب طيلة فترة وجود جيش الإحتلال في جنوب لبنان". وإذ استذكرت "ما أصاب لبنان من خراب ودمار جراء الحروب الإسرائيلية المتواصلة عليه، التي استهدفت شعبه وأرضه، وأوقعت الكثير من الضحايا في صفوف المدنيين والعزل جراء القصف الغادر الذي كانت تتعرض له المناطق اللبنانية"، أعربت عن الشعور "بالفخر والإعتزاز بصمود لبنان وتعاضد كل اللبنانيين والتفافهم حول المقاومة في مواجهة العدو الصهيوني". وأعربت عن تقديرها عاليا ل"المواقف المشرفة للبنان الشقيق الرسمي والشعبي ومقاومته، بالوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة وحقوقه المشروعه وخصوصا حق العودة"، متمنية على الحكومة اللبنانية "العمل من أجل اقرار الحقوق الانسانية والمدنية للشعب الفلسطيني، التي تسهم بشكل فعلي في دعم حق العودة". وختمت: "وفي هذه المناسبة المجيدة، ندعو إلى موقف عربي موحد من مجمل القضايا لمواجهة التحديات والأخطار التي تواجهها الأمة العربية، وفي مقدمة هذه القضايا، "القضية الفلسطينية"، ودعم الشعب الفلسطيني ونضاله من أجل تحرير أرضه المحتلة، وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس، وعودة اللاجئين الى ديارهم وممتلكاتهم التي هجروا منها. عشتم وعاش لبنان، جيشا وشعبا ومقاومة وكل عام وأنتم بخير".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع