وفد من "المستقبل" زار أمانة 14 آذار و بحثوا الأوضاع في عرسال | استقبلت الأمانة العامة لقوى 14 آذار في مقرها في الأشرفيه، وفدا من كتلة "تيار المستقبل"، وعقد اجتماع تم خلاله البحث في الأوضاع في عرسال، شارك فيه النواب جمال الجراح، رياض رحال، هادي حبيش وأمين وهبه، منسق الأمانة العامة لقوى 14 آذار فارس سعيد، وأعضاء الأمانة العامة سمير فرنجيه، ساسين ساسين، راشد فايد، علي حماده، نجيب أبو مرعي، وليد فخر الدين، هرار هوفيفيان، سيفاك هاكوبيان، سيمون درغام، نوفل ضو، إيلي محفوض، ربى كباره، اضافة الى عمر العاكوم ونور بحلق. سعيد بعد الإجتماع قال سعيد: "تشرفنا باستقبال نواب كتلة المستقبل الذين شرحوا لنا دقة الوضع في منطقة البقاع، وتحديدا في عرسال. ونحن نواكب موضوع عرسال منذ شهر كانون الأول 2011، وقمنا بزيارتها في ايار 2012 ايمانا منا بان موضوعها وطني بإمتياز، ونحن نرفض معالجة الأوضاع فيها على قاعدة ان عرسال بلدة من لون مذهبي واحد وأن البقاع من لون مذهبي آخر وبتوجه سياسي آخر. ان اي فتنة في البقاع هي فتنة في كل لبنان". أضاف: "نحن معنيون جميعا بموضوع عرسال، مسيحيين ومسلمين، وهذا الموضوع له علاقة بأمن الحدود اللبنانية-السورية وبسيادة لبنان واستقلاله. وقد أبدينا الدعم المطلق للشرعية اللبنانية المتمثلة بحكومة لبنان وبالعمليات التي يقوم بها مشكورا الجيش اللبناني وكل القوى الأمنية في بلدة عرسال وفي منطقة البقاع وعلى طول الحدود اللبنانية السورية. وتمنينا كأمانة عامة ل14 آذار على نواب كتلة المستقبل ومن خلالهم على نواب كتلة لبنان اولا وعلى كتل كل نواب 14 آذار ووزرائها طرح موضوع القرار 1701، أي التكامل بين الشرعية اللبنانية والدولية. لقد وقع لبنان بالأحرف الأولى على اتفاق يفيد أنه جزء من تحالف دولي، وإذا كان هناك فعلا خطر على عرسال وعلى لبنان من الإرهاب، فإن مسؤولية كل لبنان والشرعية اللبنانية وحكومة لبنان والجيش اللبناني الدفاع عن لبنان، وهذا الأمر ليس اختصاصا لطائفة او لحزب، وهو مرفوض لأنه يقسم اللبنانيين ويدخل البقاع وربما كل لبنان بإصطدام مذهبي سني-شيعي لا نريده، ويكسر الوحدة الوطنية. ان الحل الوحيد هو حماية لبنان من قبل الجيش اللبناني الشرعية اللبنانية والشرعية الدولية". الجراح وتلاه الجراح: "الموضوع الأساسي هو عرسال وما يدبر لها ومن خلالها لكل لبنان. هناك في الفترة الأخيرة استهداف مباشر للجيش اللبناني ولأهالي عرسال، ومحاولة لتصوير عرسال بلدة خارجة عن القانون وعن الشرعية، رغم ان الجيش اللبناني وعلى لسان قيادته العليا اكد اكثر من مرة وجوده داخل عرسال وعلى مشارفها وفي كل الأماكن الأساسية فيها، ومسؤوليته عن الأمن في عرسال ومحيطها، لكننا نرى في الفترة الأخيرة تشكيل ألوية تحت رايات مذهبية، ودفعا في اتجاه مشاريع تقسيمية في المنطقة، يراد من خلالها لعرسال ان تكون الشرارة في كل المشاريع الفتنوية او التقسيمية. ورأينا من واجبنا الوطني ان نطلع القيادات الوطنية في لبنان على خطورة ما يجري وما يخطط وعلى ضرورة التصدي لهذه المشاريع الفتنوية والتقسيمية، وعرسال مسألة وطنية لا تخص الأهالي وحدهم ولا طائفة معينة وحدها، بل تخص كل اللبنانيين الشرفاء". وأضاف: "هذه البلدة هي جزء أساسي من الوطن، وقد ضحت وقدمت 17 شهيدا دفاعا عن القوى الأمنية والشرعية، هذه البلدة التي قصفت بالطيران سقط لها شهداء، هذه البلدة المحاصرة منذ سنوات، ويمنع حزب الله من الوصول الى بساتينها ومقالعها وارزاقها ولا تزال صابرة ومصرة على أن تكون مع الدولة وضمنها". وتابع: "ما أكده أهالي عرسال في الفترة الأخيرة من استقبالهم الجيش اللبناني هو خير دليل على ولائهم الوطني وعلى إصرارهم رغم بعض الأفعال التي تحصل بحق الأهالي، على أن يكونوا داخل الدولة والشرعية وتحت راية الجيش اللبناني، وتحديدا المؤسسة التي نتوجه لها بالتقدير والإحترام ونثني على جهودها وعلى المصاعب التي تواجهها، ورغم ذلك لا تزال مصرة على أن تقول إن عرسال تحت حماية الدولة وفي صلب الدولة والجيش اللبناني". سئل: مم تخافون على عرسال؟ أجاب: "نحن نخاف من الدفع في اتجاه توريط الجيش اللبناني في موضوع عرسال وفي معارك خارج الحدود اللبنانية لمصالح مشاريع اقليمية وتقسيمية في المنطقة. ونخاف أن يكون هناك مندسون يحاولون إيقاع الفتنة بين اهالي عرسال والجيش اللبناني. بالتأكيد أهالي عرسال في تواصل دائم مع قيادة الجيش وقيادة اللواء الموجود على الأرض بمخاتيرها وبلديتها وفاعلياتها لمنع أي خلل في هذه العلاقة، لكننا نسمع تحريضا سياسيا، واليوم بعض الصحف قالت إن ابو مالك التلي موجود داخل عرسال، بمعنى آخر يريدون القول ان هذه البلدة هي مأوى للارهاب او للمسلحين، وهذا غير صحيح، لكنه يكشف النيات التي تقف وراء هذه الأخبار بالقول انه يجب تأديب عرسال وخوض معارك ضدها. لقد كان هناك تهديد واضح مفاده أنه اذا لم يقم الجيش بدوره، أي بتدمير عرسال، فهناك العشائر وهناك قطاع الطرق ومهربو المخدرات وسارقو السيارات المستعدون للقيام بهذا العمل". سئل: لا يزال حديث وزير الدفاع واضحا لجهة أن الجيش يسير دوريات فقط في عرسال، واذا ما أراد دخول عرسال فقد يسقط العديد من المواطنين. هل يكفي أن يقوم الجيش فقط بدوريات لحماية المنطقة؟ أجاب: "عادة لا يتمركز الجيش داحل المدن أو البيوت أو الشوارع، بل في أماكن استراتيجية ومهمة، ويسير دوريات داخل المدن والشوارع، وهذا ما يتم في عرسال، وبالتأكيد الجيش قادر على أن يدهم او يعتقل من يريد ويقيم حواجز أينما يريد في عرسال، وسط ترحيب اهالي البلدة، وقول وزير الدفاع ان هناك كلفة كبيرة لم افهمه، الجيش موجود ويسير دورياته ويعتقل من يريد، وهو متمركز في نقاط استراتيجية، وثمة بيوت لأهالي البلدة قدمت للجيش ليتمركز بها وسط تعاون وترحيب كبير، ولا أفهم أن يكون هناك كلفة كبيرة، ونحن في كل الأحوال نقول ان حماية عرسال واهلها مسؤولية الجيش اللبناني، وهو يرى ما يراه مناسبا ويتخذ كل الأجراءات التي يريدها، ونحن ندعمه في كل الخطوات التي يرى انها مناسبة". سعد وعقب سعيد: "منعا لأي تشويش، يتم تداول موضوع عرسال، ونحن كقوى 14 آذار نعلن أمامكم جميعا أن مسؤولية أمن لبنان وأمن الحدود اللبنانية-السورية كما الحدود الجنوبية هي مسؤولية الدولة اللبنانية فقط، ولا اختصاص طائفيا في هذا الموضوع. ولا يعاون الجيش اللبناني أي ميليشيا او سلاح خارج الشرعية اللبنانية. وبالتالي لا يمكن ان نطلب من الجيش الشيء ونقيضة، نطلب منه ان يضبط الأمن على الحدود اللبنانية-السورية، وهناك ميليشيا تتجاوز الجيش وتقاتل في أرض غير لبنانية، هذا امر مرفوض". وأضاف: "نحن قوى 14 آذار نقف خلف الجيش في اي قرار يتخذه، اي قرار تتخذه قيادة الجيش اللبناني والقوى الأمنية اللبنانية، 14 آذار خلفه. اذا كان الجيش في حاجة الى مؤازرة من أجل حماية لبنان فلا يلجأ الى العشائر والعائلات والميليشيات، وهو جزء من شرعية عربية وجزء من شرعية دولية، يطلب ذلك من 1701 ومن التحالف الدولي".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع