افتتاحية صحيفة "الشرق " ليوم الاربعاء في 10/6/2015 | الشرق : الاشتباكات تتوسع الى جرود القاع ورأس بعلبك والجيش يتصدى لا جلسة لمجلس الوزراء غدا... والمساعي تتواصل ولا اشارات ايجابية كتبت صحيفة "الشرق" تقول : توسعت جبهات المواجهات وتعددت، عسكرياً وسياسياً، وعلى غير جبهة وفي أكثر من ملف من الملفات العالقة. وإذ استحوذت الأزمة المستجدة على خط الحكومة الاهتمامات والمتابعات، ومع تأكيد غير مصدر، ان جلسة مجلس الوزراء لن تلتئم غداً الخميس، فإن الأنظار بقيت مشدودة، الى ما جرى، وعلى نحو لافت من مواجهات ميدانية في جرود عرسال بين "حزب الله" و"جبهة النصرة"، والتي انتقلت يوم أمس الى مواجهات في جرود القاع ورأس بعلبك بين الحزب وتنظيم "داعش" الذي شن فجر أمس هجوماً على مواقع الحزب ودارت مواجهات عنيفة هي الأولى بين الطرفين... وأعلنت قناة "المنار" ان الحزب صدّ هجوماً لمجموعات مسلحة تابعة ل"داعش"... وأفيد عن سقوط أكثر من عشرة قتلى في صفوف "داعش"، من بينهم "ابو الوليد السعودي" (أبرز قادة التنظيم في القلمون) وعنصرين من "حزب الله"... وفي هذا، فقد استهدفت مدفعية الجيش اللبناني تحركات المسلحين في جرود راس بعلبك والقاع، وشاركت مروحياته في قصف مسلحي "داعش" في موازاة انتشار كثيف لعناصره في بلدة القاع وحتى جرود راس بعلبك". انسداد رئاسي وازاء انسداد الأفق الرئاسي، وقد دخل لبنان يومه الثاني والثمانين بعد الثلاثماية من دون رئيس للجمهورية، فقد تركزت الاهتمامات على انقاذ الحكومة من مرض الشلل الذي يتهددها على خلفية مواقف "تكتل التغيير والاصلاح" من التعيينات العسكرية والأمنية... حيث واصل الرئيس نبيه بري مساعيه في هذا الاتجاه، وبعد لقائه أول من أمس النائب ابراهيم كنعان، استقبل في عين التينة أمس وزير التربية الياس بوصعب للغرض نفسه، وفي محاولة "لترميم العلاقات" و"تضييق مساحة الخلافات" والبحث عن مخارج للعقد الوافدة... وفد "المستقبل" عند الجميل وسليمان وفي سياق التطورات الحاصلة خصوصاً في منطقة عرسال، وانسداد منافذ الخروج من نفق تعطيل انتخابات رئاسة الجمهورية، فقد واصل وفد نواب كتلة "المستقبل" الذي ضم "احمد فتفت، جمال الجراح، هادي حبيش، رياض رحال وأمين وهبة جولاته على القوى السياسية، والتقى الرئيس ميشال سليمان في دارته في اليرزة والتقى لاحقاً رئيس حزب الكتائب أمين الجميل، في "بيت الكتائب المركزي" في الصيفي ظهر أمس حيث أكد الرئيس الجميل "تضامن الكتائب والمستقبل في السراء والضراء..." وكانت هناك وجهة نظر موحدة حول مسألتي المنحى التعطيلي أكان على مستوى انتخاب رئيس الجمهورية، وأعمال مجلس الوزراء وقيادة الجيش..." واصفاً هذا الامر بـ"القاتل في الوقت الحاضر...". وحول سلوك "حزب الله" من عرسال وغيرها اعتبر الجميل ان "المقاربة المذهبية وبغض النظر عن صواب القضية، ستأخذ في النهاية منحى مذهبياً وهذا الأمر لا يخدم البلد..." محذراً من ان "الوطن في خطر بسبب التهديدات التي تأتي من الخارج والحراك في المنطقة الذي يؤثر على لبنان وبسبب الخطر الاسرائيلي..." ودعا الى انتخاب رئيس جمهورية في أقرب وقت وتحريك عجلة الحكومة ومجلس النواب، وبهذه الطريقة ننقذ الوطن". وعن سبل وقف التعطيل قال الجميل: "هذا الموضوع نال حيزاً كبيراً اليوم واتفقنا البقاء على تواصل في ما بيننا والتواصل أيضاً مع الرئيس سلام لنجد أفضل الطرق لمواجهة هذا التعطيل... فتفت: حليف دائم وصديق من جانبه، واعتبر "حزب الكتائب الحليف الدائم والصدوق" قال النائب فتفت ان "ما يقوم به البعض من تهديد لعمل مجلس الوزراء أمر مرفوض... ولا يجوز ان يعتبر أي فريق ان لديه صلاحية تعطيل الحكومة..." أضاف "ان من يعطل الحكومة يعطل شؤون الناس من دون استثناء، وهناك تفاهم كامل مع حزب الكتائب على رفض تعطيل الحكومة...". وبشأن عرسال أشار فتفت الى ان "هناك كلاماً تحريضياً يتحضر لعرسال ولكل لبنان، وعلى الجيش اللبناني، وكأنه يقصر في واجباته" لافتاً الى ان "الجيش قوي ولديه الامكانات ويتمتع بدعم دولي وعربي وأكبر دليل على ذلك هو القرار 1701..." كاشفاً ان "الطرف الآخر يرفض رفضاً كلياً ان يكون لليونيفيل أي دور على الحدود... ولكن هذا ليس من مصلحة لبنان". ليخلص الى القول انه "لا يمكن حل أي مشكلة جدياً إلا بانتخاب رئيس للجمهورية...". سليمان تعطيل الحكومة أمر خطير وعقب لقائه وفد نواب "المستقبل" أكد الرئيس ميشال سليمان "ان تعطيل الحكومة أمر خطير جداً... ومسيرة التعطيل بدأت بتعطيل انتخابات رئاسة الجمهورية". وشدد سليمان ان "قوة رئيس لبنان ليس بتمثيله المسيحي بل بقوة المسلمين الذين يريدون رئيساً للبنان ان يكون مسيحياً...". وسأل سليمان: "هل تعيين قائد للجيش اليوم أهم من انتخاب رئيس جمهورية"؟. وعن ملف عرسال دعا سليمان الى "تأمين الغطاء السياسي للجيش ما يضمن له هيبته" مشدداً على "عدم تعريض دولتنا وشبابنا للخطر تأييداً لأي مشروع خارجي...". ومن المقرر ان يستكمل وفد "المستقبل" جولاته على القيادات السياسية والأمنية فيلتقي اليوم رئيس الحكومة تمام سلام وقائد الجيش العماد جان قهوجي. باسيل: سننتفض وسنواجه؟! وعلى الجهة المقابلة، فقد كرر وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل خلال حفل استقبال أقامه على شرفه القائم بأعمال السفارة اللبنانية في اوتاوا (كندا) معزوفة القلق والتخويف التي دأب عليها في الفترة الأخيرة مؤكداً وجوب "ان نتمسك بوجودنا في لبنان..." لافتاً الى أنه "لا يمكن ان يكون هناك لبنان وفئة منه تشعر بالظلم، ونحن نشعر اليوم بالظلم ولا نخجل من قول ذلك، كما لا نجحل من ان نقول إننا لن نقبل به وسننتفض عليه بكل قوتنا وسنواجهه ونسقطه،من أي جهة أتى، لأنه لا يمكن لأي بلد ان يستمر في حين ان نصف شعبه يشعر بالظلم...". وأكد أنه "عندما شعر اخواننا المسلمون بالظلم انتفضوا وأخذوا ما أرادوا... وحين نصرخ اليوم بأننا كمسيحيين نشعر بالظلم الدائم، فلا أحد يهتم لما نطالب به...". من جانبه أكد عضو تكتل "التغيير والاصلاح" النائب فريد الخازن، ان "التكتل في موقع ردة الفعل في الملف الحكومي على سياسة الاقصاء والاستفزاز غير المبرر..." مستغرباً "ان تنقلب المعادلات عند الحديث عن حقوق الطرف المسيحي". ردود على كلام نعيم قاسم في سياق آخر، فقد اثار كلام نائب الأمين العام لـ"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم لجهة: "إما انتخاب العماد ميشال عون رئيساً للجمهورية، وإما ان يؤجل الأمر الى أجل غير مسمى، والله أعلم كم يطول هذا الأمر"، جملة ردود فعل مستنكرة... فقد اعتبر الرئيس ميشال سليمان ان "القول انتخبوا هذا المرشح أو لا رئاسة أمر غير مسموح، وليس من مصلحه ممثلي المسيحيين والشروط الموضوعة هي التي تعرقل حياة اللبنانيين". من جانبه رد رئيس "القوات اللبنانية" سمير جعجع عبر "تويتر" على تغريدة النائب وليد جنبلاط بالقول: "صديقي وليد، يبدو أنك لم تستمع ولم تستمتع بكلمة الشيخ نعيم قاسم البارحة... لو فعلت لوفرت على نفسك الكثير من التحاليل والمواقف". أما وزير الاعلام رمزي جريج فقال "ان هذا الكلام غير مقبول ومرفوض ويقع ضمن الابتزاز السياسي...". وفي الاطار عينه صدرت تعليقات مستنكرة من كل من النائب فؤاد السعد والنائب عمار حوري، والنائب محمد كبارة... بصبوص في الذكرى 154 لقوى الأمن: لن نخلي الساحة على صعيد مختلف، فقد أحيت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي قبل ظهر أمس العيد ال154 لذكرى تأسيسها باحتفالات رمزية في ثكنات عديدة... وبالمناسبة القى المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء ابراهيم بصبوص كلمة بالمناسبة، لفت فيها الى ان "لبنان في ظل التحولات التي تجري من حوله ليس على ما يرام، ويعاني من انقسامات سياسية حادة وخلل في بنيانه السياسي وشعور في بعض المراكز الهامة، وتعثر في عمل بعض المؤسسات الدستورية"... ظروف بالغة لاحساسية تملي على المؤسسات العسكرية والأمنية البقاء على أهبة الاستعداد لمواجهة المخاطر، خارجية كانت أم داخلية..." داعياً العسكريين الى "الترفع عن المهاترات والنأي بالنفس عن الاصطفافات الفئوية والطائفية والمذهبية الرخيصة وتجاهلوا الافتراءات التي تطاولكم". وفي الذكرى أكد اللواء بصبوص اننا "لن نخلي الساحات للمخلين بالأمن او الخارجين على القانون...". ولن يكون بيننا مكان للمتخاذلين ولا لضعاف الأنفس ولا للمتملقين وان مبدأ الثواب والعقاب عنوان للمرحلة المقبلة والمعيار في تولي المراكز...".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع