الوفاء للمقاومة: ممارسة المستقبل والاستئثار بالسلطة سبب اهتراء الدولة | عقدت كتلة "الوفاء للمقاومة" اجتماعها الدوري في مقرها في حارة حريك، بعد ظهر اليوم برئاسة النائب محمد رعد وحضور أعضائها. وتوجهت الكتلة بحسب بيان إلى "اللبنانيين والمسلمين كافة، على مقربة أيام قليلة من بدء شهر رمضان المبارك للعام 1436 الهجري، بأجمل التبريكات وأخلص الدعاء كي يمن الله علينا جميعا بالتوفيق لطاعته وأداء فرائضه والتحلي بالصبر وطول الأناة، والتحسس بمعاناة الضعفاء والفقراء والأيتام والمساكين، وامتلاك الشجاعة والعزم وقوة الارادة لمواجهة أهل العدوان والارهاب انتصارا للحق والعدل والخير وتحقيقا لأمن البلاد وحفظا للاستقرار وصونا للكرامة الانسانية". وعرضت الكتلة "الخروق الاسرائيلية المستمرة في بلدات شبعا والغجر والوزاني، واكدت موقفها الثابت الداعم لرفض ومقاومة كل انتهاك للسيادة اللبنانية بكل الطرق المناسبة"، وإذ "حيَّت روح اليقظة والتحفز الوطني لدى اهلنا في تلك البلدات ووقفتهم الشجاعة ضد انتهاكات العدو"، اشارت الى انها "تتابع باهتمام بالغ سبل وضع حد لتلك الانتهاكات التي لا تقبل أي تهاون أو استخفاف". وتوقفت عند ما "انجزته المقاومة خلال الاسبوعين الماضيين من تحرير مساحات كبيرة من جرود عرسال التي كانت محتلة من مجموعات الارهاب التكفيري وتشكل تهديدا لسيادة الدولة اللبنانية وسلطتها وأمن لبنان واستقراره". وناقشت "الوضع الحكومي والمنهجية المطلوبة لمقاربة الاستحقاقات المطروحة في ضوء ما تقتضيه المصلحة الوطنية والقوانين المرعية الاجراء، كما ناقشت "الأوضاع السياسية والميدانية في البلدان العربية المجاورة لا سيما العدوان السعودي - الأميركي المتواصل ضد اليمن وسط حال من النفاق الدولي والاقليمي وصمت مشبوه ازاء المجازر المتعمدة والجرائم ضد الانسانية التي يرتكبها نظام آل سعود بحق أطفال اليمن ونسائه وعموم شعبه". وخلصت الكتلة في نهاية الاجتماع الى "ان السيادة الوطنية لا تقبل التبعيض ولا التجزئة. وهي ليست مجرد شعار يرفع في الساحات وانما هي التزام صادق يتوجب على الجميع النهوض بمسؤولياتهم لتحقيقه وتقديم التضحيات في سبيله، وهو التزام لم تقصر المقاومة الاسلامية في ترجمته بأعلى مستوى من الصدقية حين تصدت للاحتلال الصهيوني ودحرته عن البلاد، وحين أبقت على تمام جهوزيتها لتحرير بقية الأرض المحتلة والتصدي لتهديدات العدو واعتداءاته. وما تقوم به المقاومة الاسلامية من تحرير لجرود عرسال المحتلة من الارهابيين التكفيريين هو في هذا السياق الوطني النبيل بمعزل عن تقصير وتجني المشككين لغايات باتت مفضوحة". واذ حيت "الروح الوطنية العالية لأبطال المقاومة الاسلامية وتصديهم لعدوان الجماعات التكفيرية والحاقهم الهزائم المتتالية بجماعتي داعش والنصرة"، اكدت "موقفها الداعم لجهاد هؤلاء الأبطال"، مقدرة عاليا "انجازهم الكبير في حماية بلدهم وشعبهم وتنحني أمام شهدائهم الأبرار وعزيمة جرحاهم المضحين وروح المسؤولية المذهلة لدى عوائلهم الشريفة"، مطالبة الحكومة "بمتابعة تنفيذ قرارها فيما يتعلق ببلدة عرسال من أجل تحريرها وحماية أهلها وكل اللبنانيين من سطوة التكفيريين وارهابهم". واعتبرت ان "نهج التحكم والاستئثار والمصادرة الذي مارسه حزب "المستقبل" في السلطة والادارة على مدى السنوات الماضية، خلافا لنص ومضمون اتفاق الطائف، هو السبب الرئيس لظاهرة الاهتراء والتداعي التي اصابت الدولة وأجهزتها وانتهت الى تعطيل المؤسسات الدستورية الواحدة تلو الاخرى والى الاخلال بالتوازن العام في البلاد كنتيجة طبيعية لتهميش الشراكة الحقيقية بين اللبنانيين وتجاوز الحقوق الدستورية لبقية المكونات وخلق ادارة موازية، واستسهال تقديم التنازلات السيادية في الأرض والمياه، والتصرف بشكل مريب بالمال العام بمعزل عن القوانين المرعية الاجراء". واكدت ان "من حق غالبية اللبنانيين المعارضة لهذا النهج التدميري للبلاد، تأييد ودعم المرشح الرئاسي الذي تجد فيه الحصانة الكافية ضد تسلل هذا النهج لإفساد العهد الرئاسي المرتقب حتى لا تضيع الفرص مجددا أمام قيام دولة قوية تعكس الشراكة الحقيقية بين كل اللبنانيين وتحمي سيادة الوطن وحقوق المواطنين دون أي تمييز. ان التعبير عن هذا الحق, لن تستطيع كل حملات حزب "المستقبل" السياسية والاعلامية، مصادرته وحجبه عن الرأي العام مهما توسلت من فنون التشاطر لتشويه مضمونه وتحريف مقاصده". واشارت الى ان "الدعوة التي وجهتها الامانة العامة للأمم المتحدة الى عقد اجتماع جنيف للحوار بين الفرقاء اليمنيين برعايتها، هي اعلان دولي واضح عن الفشل الذريع الذي انتهى اليه العدوان السعودي - الأميركي على اليمن وشعبه، الذي لم يحقق أيا من اهدافه المرسومة. كما أن مواصلة ارتكاب المجازر المتعمدة والمدانة ضد الشعب اليمني وأطفاله ونسائه، هي جريمة موصوفة ضد الانسانية ينبغي على المؤسسات الدولية المعنية ان تلاحقها وتحاكم مرتكبيها تحقيقا للعدالة وحفاظا على الأمن والسلم الدوليين".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع