مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 21/6/2015 | * مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان" فيما كان العماد عون يطرح من الرابية انتخاب رئيس توفيقي قوي، بدل التوافقي القوي، كان الدكتور جعجع يفاجئ لقاء قواتيا- عونيا شبابيا في بيت عنيا، ويلفت إلى أن القوى السياسية مشرذمة، وأن الخطوة الأولى لتجميع هذه القوى هو التقارب بين "التيار" و"القوات". وبين الموقفين، كان البطريرك الراعي من بكركي، يصف عدم انتخاب رئيس لجمهورية لبنان بعملية قتل البلاد عبر بتر رأسها. وإذا كانت الأشهر الأربعة عشر الماضية، تظهر مدى أهمية وجود رئيس جمهورية من أجل انتظام البلاد وعمل المؤسسات، فإن أحد المآزق المؤسساتية، وهو المأزق الإجرائي، باق على حاله، وعقد جلسة لمجلس الوزراء ليس بالمتناول، ويبدو أن الأمر ينتظر نتائج اتصالات رئيس البرلمان نبيه بري ورئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب وليد جنبلاط الذي صرح أن تعطيل الحكومة لم يعد مقبولا، وستكون لرئيس الحكومة تمام سلام مواقف تبني على الاتصالات مقتضاها لدى عودته الى لبنان. وزير الاعلام رمزي جريج من جهته، استبعد أن يطول أمد التعطيل إلى ما بعد رمضان. في الغضون، برزت مشكلة من مشكلات السجون، وهذه المرة من باب حصول تعذيب، وقد أخذت حيزا واسعا من المساحة الإعلامية اليوم، وتحدث وزير الداخلية نهاد المشنوق مؤكدا تحمل مسؤولية الأخطاء، ومعلنا اتخاذ الاجراءات المسلكية بحق العسكريين المخالفين. وكان وزير العدل أشرف ريفي قد طالب بالتحقيق بقضية التعذيب، مؤكدا أن الأمر جريمة انسانية ولن يمر من دون عقاب. النائب وليد جنبلاط علق على المسألة عبر "تويتر" بالقول: شاهدت للتو مشهد التعذيب في رومية كأنه مشهد في أحد السجون السورية، وأطالب بالإسراع بمحاكمة الموقوفين الاسلاميين. قبل تفصيل هذه المواضيع، نشير الى أنه فيما كان قادة العدو الاسرائيلي يهولون بضرب المناطق السكنية اللبنانية في حال اندلعت حرب، سقطت في صغبين- البقاع طائرة استطلاع أفيد حتى الآن أنها اسرائيلية من دون تأكيد هذه الهوية. وأشارت معلومات إلى أن طائرة استطلاع أخرى أغارت على حطام الطائرة بعد سقوطها. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أن بي أن" أشرطة رومية حول تعذيب سجناء تمردوا سابقا في المبنى دال، ولدت اعتراضات في طرابلس، لم يحد من تداعياتها تحرك فوري للقضاء. وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق أعلن بكل جرأة تحمل المسؤولية، ومضى بالمحاسبة المسلكية والقانونية. لكن المشنوق رفض استغلال الحادثة سياسيا، أو إدانة مؤسسة قوى الأمن الداخلي بسبب أخطاء ستة أفراد فيها. الحادثة ملأت فراغا داخليا يعيشه لبنان، رغم إطلاق مواقف سياسية من هنا وهناك، وإن كانت مفاجآت قواتية تتكرر في ملعب الحوار مع "التيار الوطني الحر"، فسجل سمير جعجع نقطة ثانية لتصبح النتيجة: إثنان- صفر لصالح "القوات". يتقدم جعجع إلى الأمام ويحقق الأهداف، كما بدا في زيارته لقاء شباب "القوات" و"التيار" في بيت عنيا اليوم، واعدا بالمزيد من الخطوات. أما الخطوات العونية فتختصر بلقاءات متواصلة يعقدها العماد ميشال عون في الرابية مع مناصري "التيار"، لحشد تأييدهم في سياساته الداخلية. وإن كانت قضية الإرهاب الذي يتمدد إقليميا ويهدد المكونات المشرقية بوجودها، أولوية، ومن هنا تتوحد الجهود، كما ظهر بين الموحدين الدروز أهالي السويداء وحضر، ووحدات الجيش السوري التي اطلع على جهوزيتها وزير الدفاع اليوم، متفقدا مطار الثعلة. وفي ظل انشغال العرب بتطورات ساحاتهم الميدانية، يتحرك الفرنسيون مجددا في المنطقة تحت عنوان إحياء عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين. لكن تل أبيب استبقت زيارة وزير خارجية فرنسا لوران فابيوس لتعلن عن شروطها، فتضع التحرك الفرنسي عمليا في دائرة كل التحركات التي جرت سابقا ووصلت إلى الفشل. أما دائرة النجاح فيدفع لها مشروع الاتفاق النووي، وتحضر النقاشات بين طهران والأوروبيين غدا، قبل أيام على إعلان موقف نهائي بين الغرب وإيران. لكن طهران ألزمت مفاوضيها بالحفاظ على المنجزات النووية بعد مصادقة مجلس الشورى بالأغلبية الساحقة على الإلزام، ومن ضمنه رفع الحظر دفعة واحدة بنفس يوم تنفيذ الاتفاق. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المنار" لم تحمل مفاوضات جنيف لليمن وأهله، إلا الدليل على الهمجية السياسية لدول العدوان بعد الهمجية الدموية. فريق يمثل إرادة الشعب وقواه الوطنية وثوابته، تعرض لمحاولات التطويق السياسي، بعدما استسلمت الأمم المتحدة لضغوط أهل العدوان ولم تقدم الضمانات اللازمة لعودتهم إلى صنعاء. ولأن العالم لا يخلو من العقلاء، فإن وفد المكونات في طريقه إلى وطنه، عن طريق مسقط وبضماناتها، بعدما أسقط كل الأقنعة التي واجهها محافظا على تماسك يؤسس للكثير في السياسة والميدان. في لبنان، 14 آذار تعطل مؤسسات الدولة بسياستها المستأثرة وتعمدها اقصاء مكونات أساسية عن الخريطة السياسية، وبوجه ذلك يثبت "التيار الوطني الحر" في معركة الحفاظ على الحقوق المسيحية، حفاظا عن الوجود، بحسب العماد ميشال عون الذي أضاف: نرفع رأسنا بالاتفاق مع المقاومة نحن ضد الارهاب وباقون ضده مهما حصل. حكوميا، لا أفق واضحا لموعد جلسة مجلس الوزراء، بل على ما يبدو ان لا عودة لأي جلسة تكون خالية من ملف التعيينات. الاتصالات لم تصل بعد إلى نتيجة مرجوة. والأوساط المسؤولة تنقسم بين مراقب وآخر متحفظ وثالث غير معني بالتصريحات أو التمنيات السياسية العابرة. وعليه فإن المشهد متشابك وربما مشتبك، ولكن تحت سقف السيطرة على الوضع السياسي الراهن وحركة ضعيفة في المتابعات. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أم تي في" الحدود مستباحة، اسرائيل تطلق طائرة من دون طيار فوق البقاع، وعندما تسقط ترسل في اثرها طائرة حربية تدمرها. المعلومات لم نحصل عليها من مصدر رسمي لبناني هو آخر من يعلم في منطقة يسيطر عليها "حزب الله"، بل حصلناها من مقاطعتنا معلومات صحافية أجنبية. هيبة الدولة مستباحة، إذ يتمكن فصيل لبناني "حردان"، وفصيل آخر متضامن معه، من تعطيل العمل الحكومي. رغم الوقائع الداخلية والاقليمية الملتهبة، نقطتان مضيئتان: لقاء طلاب "التيار الوطني الحر" وطلاب "القوات" تحت رداء سيدة حاريصا، واحتفال لبنان بعيد الموسيقى. علامات التحلل الأقوى تجلت في انحراف سلطات الدولة العقابية، وفي مقدمها السجون. فالمطالبة بتحويل السجون إلى مراكز لاصلاح السجين لم تعد تصح. إذ ان ما رأيناه في الشريط الموزع عن تعذيب سجناء في سجن رومية، يأخذ الباحثين عن تأمين حقوق السجين واصلاحه، إلى بعد آخر بل إلى تحد أصعب: من يصلح السجان ويضبطه؟ ومهما قيل عن التوقيت غير البريء لتسريب الفيديو، وبأن وقائعه قديمة والغاية منه تحريض أهالي الموقوفين الاسلاميين مطلع رمضان، إلا ان مضمونه يشكل جريمة موصوفة بكل المقاييس. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أو تي في" في زمن الفضائح، لا يعود أي خبر مستغربا: ففي بلد يقف بعض زعمائه على أبواب السفارات يشحدون الريال خلف الآخر، الكلام على السيادة قد يتحول تدجيلا. وفي بلد يقف بعض منظريه ومثقفيه أمام سفير، مطالبين بمكرمة ما، شعار الكرامة يصبح اهانة، ويصبح للحقيقة مفهوم آخر. في هذا الزمن، لا شيء يبدو غريبا، في بلد العجائب، فاذا كان بعض القادة يتآمرون على حقوق نصف الشعب فيغتصبوها، لا عجب ان يعنف بعض الأمنيين سجينا. وإذا كان ساسة هذا البلد ينتهكون أعراض الدستور والقوانين والأعراف والشراكة، لا عجب ان يكون بعض عناصر الأمن معنفا. ليس الكلام تبريرا لعناصر خالفوا القوانين، فعنفوا موقوفين، لكنه توصيف لواقع شعب بكامله يعذب على يد جلاديه في السياسة والاقتصاد. ليس الكلام تبريرا، بقدر ما هو استغراب لحس الانسانية الفجائية لدى البعض، فرافعو لواء حقوق الانسان اليوم، هم نفسهم داعمو "داعش" و"النصرة"، وهم نفسهم من غطى قادة المحاور وارتكاباتهم وفظائعهم، والأهم انهم هم نفسهم من اعترض على توقيف المتورطين بسفك دم لبنانيين أبرياء عبر سيارات الموت التي جاب انتحاريوها الضاحية والبقاع وبيروت. اليوم، وفي توقيت لافت أثاروا الموضوع، لغاية في نفس "أشرف"، ما حرك الجبهة الطرابلسية فجأة، لتصيب الرميات وزير الداخلية الذي وجد نفسه محاصرا بنيران زرقاء صديقة لحسابات زرقاء، داخلية. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المستقبل" السؤال ليس عن سر التوقيت، وعن الجهة المستفيدة، وعن الهدف، وعن المسرب. الفيديوات التي سربت لتعذيب موقوفين في سجن رومية تقشعر لها الأبدان، وتتجاوز كل منطق أخلاقي وقانوني وسياسي، وتنتهك حرمة الإنسان وكرامته. لكن الانقياد الأعمى وراء ردود أفعال يريدها من سرب الفيديويين ليس من الذكاء في شيء. وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق أعلن تحمله المسؤولية، وأكد أن المرتكبين الذين ظهروا في شريطي الفيديو سيحاسبون، وانه لن يرتضي بأن تقتصر المحاسبة على العقاب المسلكي فحسب. وجدد المشنوق التذكير بأن ما جرى هو نتيجة تراكم سنوات من السياسات الخاطئة تجاه سجن رومية. وعلم تلفزيون "المستقبل" ان وزير الداخلية سيتفقد خلال الساعات القليلة المقبلة سجن رومية، للاجتماع بالضباط المسؤولين وللقاء السجناء الثلاثة الذين تعرضوا للتعذيب. كذلك أكد وزير العدل أشرف ريفي أنه تم توقيف اثنين من المشاركين في الاعتداء حتى الآن، وتعهد أمام الجميع أنه سيلاحق التحقيقات حتى النهاية، مطمئنا إلى أن طرابلس طوت صفحة الحوادث. بدوره قال مرجع أمني معني انه لن يتم التهاون مع كل من شارك في هذا العمل، الذي لا يمت بصلة إلى أخلاقنا ومبادئنا. وأضاف المرجع: أنه مع تسجيل الاعتذار الشديد لكل من تعرض لأي اساءة من أي نوع كانت، فإنه سيتم وضع المسؤولين عن هذا العمل، في الزنزانة نفسها، ليكونوا عبرة لمن اعتبر. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "الجديد" ليل الخامس من رمضان الموافق سنة ألف وأربعمئة وستة وثلاثين هجرية، ارتدى وزير عدل لبناني ثوب مسحراتي، وخرج إلى الناس يوقظها على تداول مشاهد فيديو للتعذيب في السجون، فاشتعلت المدينة غضبا كاد يتحول إلى فتنة. أشرف ريفي "ولعها" ونهاد المشنوق أطفأها. لكن من باب تحمل المسوؤليات لا إضرام النيران على قضية تحتاج إلى عود كبريت، تقدم وزير الداخلية بشرح مسؤول عن حادث وقع قبل شهرين، وأراد البعض إستثماره اليوم. وهو حادث مدان مرتين، أولا لأن أسلوب الضرب مرفوض، وثانيا لأن الفاعل هو الأمن والعسكر المولج حماية السجناء لا إهانتهم وتعذيبهم وتصويرهم على هذا النحو، وإن كانوا يحملون صفة الإرهاب. لن يختلف إثنان على إدانة واقعة رومية التي تعكس أسلوبا بربريا يتقاطع ونمط "داعش"، لكن الاثنين سيختلفان حكما على استخدام هذه المشاهد في مباريات سياسية، وفي وطن يعيش على حدود الإرهاب. والفرق بين وزيرين من الدم الأزرق نفسه، هو المسوؤلية والعمل بموجبها. فالمشنوق لم يخفف من هول الارتكاب في رومية، ولم ينفض عن العسكر غبار الإدانة. لكنه قدم رواية مقنعة للناس ولأهالي السجناء، ورد الحادث إلى زمن كان فيه المبنى "دال" مكتظا ولا يعرف فيه السجين الإسلامي من غيره. وفي مقابل هذا الأداء الوزاري الحاضر للمحاسبة، كان وزير العدل يجمع لفيف العلماء المسلمين من حوله، ويجلب طبول الليل لقرعها منتصف النهار، ويتشوق إلى زمن حبذا لو يعيده قائد محور مرة واحدة لينتقم، من رومية إلى سجون دمشق. مشاهد التعذيب في رومية لم تلغ عذابات المتسولين على أبواب السفارة السعودية، فظل جرح ويكليكس نازفا على وسائل التواصل الاجتماعي، فيما رد الوزير بطرس حرب والإعلامية مي شدياق عبر "الجديد". وإذا كانت ويكليكس قدمت أوراقها من دون تصنيف للبؤساء اللبنانيين، فإن طريقة الشحادة الواردة هي درجات وتتفاوت بحسب الأرقام والمطالب الاجتماعية أو الدينية، على أن "القوات اللبنانية" والـMTV تبقيان الأبرز، نظرا إلى حجم المبالغ المطلوبة ووضعها في خدمة الحرية والسيادة والاستقلال. و"القوات" تحديدا قدمت نفسها كمتبرعة لدى "المطاوعة" وعضو مؤسس في هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السعودية، ووضعت حزبها في خدمة العائلة إنقاذا من الإفلاس لا لإنقاذ لبنان. وهي بذلك تكون على استعداد للبيع لمن يدفع أكثر، والتخلي عن حرية القرار والعنفوان والسيادة، وكل بقية المفردات اللغوية التي "طبلت" المنابر وخدشت حياء اللبنانيين، اليوم بعد تبيان مراميها الأصلية. وإذا اتبعنا التقويم التاريخي لويكليكس الصادرة وثائقها عن عام ألفين واثني عشر، سوف نجد جعجع كان صادقا ومندوبه إلى السفارة كان كالعرافين يتوقع ما سيحدث ويقرأ طالع الخطر الآتي على الحكيم، وما هي سوى أيام حتى تدوي موقعة الزهرة في معراب. هو تنبأ باستعداد زعيم "القوات" للقيام بزيارة للسعودية، وحدث ذلك في السابع عشر من كانون الأول عام ألفين وأربعة عشر، والأهم أنه على استعداد لوضع قراراته في تصرف المملكة، لكن على الأرجح فإن السعودية لن تشتري السياسي اللبناني إلا والعصا معه. *****************

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع