المطران ضاهر في قداس شهداء القاع : ليبتعد من يتباكون على الوطن عن. | ترأس راعي أبرشية طرابلس وتوابعها للروم الملكيين الكاثوليك المطران جاورجيوس ادوار ضاهر، ابن بلدة القاع البقاعية، يعاونه لفيف من الكهنة، قداس شهداء القاع في الذكرى السابعة والثلاثين للمجزرة والذكرى الأربعين للهجوم على البلدة وعموم شهداء البلدة الذين سقطوا دفاعا عن الوطن، والذي أقيم مساء أمس في كنيسة سانت ريتا - الجديدة، في حضور ذوي الشهداء وحشد من ابناء البلدة. بعد تلاوة الانجيل المقدس، ألقى المطران ضاهر عظة قال فيها: "الشهداء فخر الأمم ومجد الأوطان، دماؤهم تروي أرض الوطن فتخصب بطولات جديدة، الشهيد يموت ليبقى الوطن ويحيا أبناؤه وإحياء ذكرى الشهداء إحياء للقيم الروحية الماورائية ولقيم التضحية والعطاء، وكل عمل كبير لا يكتمل الا اذا قام على تضحيات العاملين في خدمة المجتمع. الشهداء في المسيحية كانوا اساس صمود المسيحية تجاه الامبراطورية الرومانية التي كانت أعتى امبراطورية في التاريخ، وانتصارهم عليها لأنهم كانوا أبناء الايمان القوي بمن صلب ومات وانتصر على الموت ودمهم كان البذار الخصب لنمو المسيحية. وعندما ضعف ايمان المسيحيين بدأت المسيحية بالتقهقر، في بلدان هذا الشرق". وقال:"إن الشهداء من أبناء بلدة القاع وانطلاقا من ايمانهم بالأرض والشعب، وعشقهم للحرية والكرامة كتبوا لبلدتنا وللتاريخ ملاحم بطولات وفداء، اراد الفاعلون طمسها لفترة من الزمن ولكن أسماءهم كأفعالهم بقيت راسخة في ذاكرة بلدتنا وأبنائها، وأملنا أن يبقى دمهم وذكراهم عامل وحدة لكل القوى الفاعلة في مجتمعنا لا عامل انقسام وتفرقة. ودعوة شهدائنا لنا اليوم أن نعيش بالمحبة وأن نحب بعضنا بعضا وفاء لمحبتهم لنا، وبالمحبة والوحدة نبني وطننا وننقذه من محنته". وتوجه إلى رجال السياسة والحكام قائلا: "ما نراه في حياة شعبنا وخصوصا رجال السياسة هو تفجيرات يومية للبغض والحقد والنميمة والتجريح الواحد بالأخر. فيا لها من أمثولة يعطيها قادة شعبنا لأبناء وطنهم، فكيف نتكلم عن الوحدة الوطنية ونحن نهدمها كل يوم بهذه الهجمات على بعضنا؟ ونقول اليوم للذين يتباكون على ما صار اليه الوطن وينادون ببناء وطن مثالي، ليبدأوا بتغيير أنفسهم وما في داخلهم من عبادة للمال وطعن للمصلحة العامة". وأضاف: "نقول للمسؤولين مر على هذه المجزرة - الجريمة بحق شباب القاع وورأس بعلبك وجديدة الفاكهة 37 عاما دون أن يصدر فيها أي حكم قضائي. فمن الذي يعاقب المجرمين ويعوض عائلات الشهداء وما نتج عن هذه الجريمة النكراء من مآس وخوف وتهجير؟". وطالب الحكومة ب "إيلاء بلدة القاع ومنطقة البقاع الشمالي الاهتمام والدعم الكامل على الاصعدة كافة، وخصوصا منع التعديات عن اراضي القاع بايقاف البناء على عقارات غير مملوكة، وبعبارة أوضح أوقفوا هذا المخطط الممنهج لتغيير هوية القاع وتهجير الأهالي. لأن استمرار هذه التعديات بالبناء على ارض غير مملوكة يؤدي الى عرقلة عملية فرز الاراضي الموعودة منذ سنوات وسنوات ويؤدي الى فرض واقع غريب ومغاير للأرض والديموغرافيا". وتوجه الى أبناء القاع وخصوصا الشباب ب "الدعوة لهم بالحاح أن يكونوا يدا واحدة، وقلبا واحدا لما يعود بالنفع لبلدتنا العزيزة التي حافظ عليها آباؤنا وأجدادنا وأن تعملوا وتحافظوا على أن يعيش فيها أبناؤنا وأحفادنا وأحفاد أحفادنا وأن تحافظوا على أحسن العلاقات مع كافة أبناء منطقتنا بجميع مذاهبها وأحزابها وطوائفها وأن تجعلوا ايمانكم بالمسيح والتزامكم بتعاليمه الانجيلية السامية المصدر الأول والأقوى لصمودكم ولمتابعة نضالكم لأجل الحق والخير والسيادة والكرامة". وختم: "أريدكم أن تكونوا شبيبة الألف الثالث المصلية وأن تملأوا كنائسنا ومعابدنا ومزاراتنا، فعودوا الى تعزيز الايمان والصلاة والفضيلة والأخلاق".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع