حرب في إطلاق طابعين بريديين تخليدا لذكرى أمين الحافظ وليلى عسيران: لن. | أقامت وزارة الاتصالات وشركة ليبان بوست صباح اليوم حفل إطلاق طابعين بريديين باسم رئيس الحكومة الأسبق أمين الحافظ والأديبة والكاتبة ليلى عسيران، وذلك في ساحة الرئيس أمين الحافظ في وسط بيروت. حضر الحفل رئيس الحكومة تمام سلام ممثلا بالوزير بطرس حرب، ورئيس مجلس النواب نبيه بري ممثلا بالنائب علي عسيران، والرئيس سعد الحريري ممثلا بالنائب عمار حوري، والنائب محمد قباني، والوزيران السابقان خالد قباني وجورج سكاف، والسفير خليل مكاوي، وفعاليات سياسية واقتصادية واعلامية ووجوه اجتماعية. الحافظ بداية النشيد الوطني، ثم ألقى الباحث والإعلامي رمزي الحافظ، ابن المكرمين الراحلين، كلمة استهلها بالتوجه إلى "فخامة رئيس الجمهورية العتيد، الممثل بالحضور الكريم جميعا"، وقال: "لم يشأ معالي الوزير الأستاذ بطرس حرب وشركة ليبان بوست أن تمر مناسبة إصدار طابع بريدي باسم الرئيس أمين الحافظ، وآخر باسم الأديبة ليلى عسيران، مرور الكرام، وهي من المرات النادرة التي يقام فيها حفل بمناسبة إطلاق طابع". أضاف: "كان الوزير حرب قد أوصى بتكريم الراحلين بطابع بريدي لكل منهما، وبادر إلى دعوة نخبة من معاصريهما، وهو أحدهم، تأكيدا على ضرورة إحياء السيرة والمثل التي تركها الراحلان، كل في نطاقه. وكانت بلدية بيروت قد سمَّت، مشكورة، هذه الساحة بالذات باسم الرئيس أمين الحافظ، والحديقة المجاورة لها باسم الأديبة ليلى عسيران، لما كان للراحلين من فضائل على الوطن عامة، وعلى مدينة بيروت خاصة، وأقيم آنذاك حفل ضخم في تلك المناسبة. وباسم لجنة تكريم الرئيس أمين الحافظ والأديبة ليلى عسيران، أتقدَّم من معاليكم بالشكر الجزيل على هذا التقدير، وأتقدم من سعادة مدير عام البريد الأستاذ محمد يوسف، الذي تابع هذا الإصدار بحمية ونشاط، ومن شركة ليبان بوست وعلى رأسها الأستاذ خليل داوود وفريق عمله، بالشكر لمتابعتهم كل ما يلزم لتحقيق وإنجاح هذا الإصدار وهذا الحفل. كما أشكر الأصدقاء والعائلة على حضورهم وتكريمهم للغائبين". وتوقف عند أهمية "هذا الإصدار سواء بالنسبة إلى هواة جمع الطوابع، أو بالنسبة إلى الجمهور، إذ يخلد اسم علمين من أعلام لبنان، أرسيا مفاهيم وطنية نحن في أمس الحاجة إليها اليوم". قميحة وألقى رئيس النادي اللبناني لهواة الطوابع والعملات وارف قميحة كلمة ركز فيها على "الأهمية التاريخية للطوابع"، واشار الى انه "عند استعراض الإصدارات البريدية لأي بلد يمكن اعتبار ذلك سجلا تاريخيا لتطوره وتدوينا لما مر به من أحداث حيث إن الاصدارات التذكارية عادة ما يكون الهدف منها تسجيل الأحداث المختلفة سواء كانت سياسية أو أدبية أو علمية أو فنية أو غيرها بهدف ابراز أهميتها وتخليد ذكراها. حيث يساهم طابع البريد في تخليد ذكرى العظماء، وما احتفالنا اليوم في حفل اصدار طابعين بريديين بإسم دولة الرئيس أمين الحافظ والأديبة ليلى عسيران الا خير دليل على تقدم وخير دليل على اننا في دولة قابلة للحياة لا خوف عليها لأن الدولة التي تكرم عظماءها وتحفظ تاريخها هي دولة تستحق البقاء مهما عصفت بها المحن والصعاب". وشكر الحافظ على هذه المبادرة القيمة ووزير الاتصالات بطرس حرب على الموافقة على هذا الاصدار "من أجل حفظ تاريخنا" وشركة ليبان بوست على التنفيذ. حرب وألقى حرب كلمة أشاد فيها بالرئيس الحافظ وقال: "كان من رجال السياسة الذين كانوا يقدمون المصلحة الوطنية على أي مصلحة أخرى. أقول هذا الكلام في وقت يعاني منه لبنان من تضارب هاتين المصلحتين فمنهم من يضع البلاد في مهب الريح لأن لديه مطلبا شخصيا ومنهم من هو مستعد كأمين الحافظ لبذل حياته في سبيل الحفاظ على الوطن. في هذه الأيام إذا اجتمعنا حول شخص الدكتور أمين الحافظ رجل العلم والإقتصاد والسياسة، الوطني، فإننا نكرم ما كان يرمز إليه من قيم ووطنية وعلم وانفتاح، وإذا ما اجتمعنا اليوم لتكريم الأديبة السيدة ليلى عسيران فلنؤكد أن في هذا البلد نساء معطاءات رفعن اسم لبنان عاليا". وتابع: "نجتمع اليوم لنكرم شخصين لعبا دورا كبيرا في تاريخ لبنان وفي محطة تاريخية صعبة من تاريخ لبنان، واذا كنا اليوم نلتقي فلأننا استجبنا الى مطلب وطني وليس شخصي لأن نكرم أحد رجالات لبنان الكبار. فليس لأن أمين الحافظ هو الرجل الكبير الوحيد في لبنان، بل لأنه استحق هذا التكريم الذي استحقه غيره أيضا من رجالات الاستقلال الذين اصدرنا مرسوما بتكريمهم بطوابع بريدية صدرت عن مجلس الوزراء، وأن لبنان هو في سياسة وزارة الاتصالات التي تعتمد ما يمكن ان يعيد الى الذاكرة ما يرمز اليه هؤلاء الكبار الذين بنوا دولة لبنان الديموقراطية الحرة التي تحفظ كرامة الإنسان وحريته وحرية إبداء رأيه ولو كان رأيه مخالفا لمن هو في السلطة". أضاف: "اجتمعنا اليوم للتذكير بأن لبنان ولد ووجد كي يكون هكذا لا أن يتحول الى ساحة للصراعات والتجاذبات والاقتتال والطائفية البغيضة التي تعيده الى الوراء. وفي مناسبة إطلاق هذين الطابعين يهمني التأكيد اننا لن نتراجع عن مفهومنا للبنان وان علينا التمسك بالقيم واننا متحدون جميعا للحفاظ على هذه القيم كي لا تسقط ويسقط معها لبنان". وتوجه إلى رمزي الحافظ بالقول: "أنضم الى العائلة بصفتي الشخصية، لقد عرفت الوالد سياسيا كما عرفته شخصيا، عرفته رئيسا للحكومة، مثقفا، مترفعا ووطنيا واحترمته، لذلك لا أقف هنا اليوم بصفتي وزيرا للاتصالات وممثلا لرئيس الحكومة، بل اقف أيضا بصفتي الشخصية وانضم إلى المكرمين الذين اجتمعوا اليوم لتكريم شخصين لبنانيين جديرين، وأتوجه إلى دولة رئيس مجلس النواب الممثل بصديقي وزميلي الاستاذ علي عسيران وإلى دولة الرئيس سعد الحريري ممثلا بصديقي وزميلي الدكتور عمار الحوري، طالبا من الجميع ألا نستسلم وإن كنا نمر بظروف صعبة جدا، ودعونا نجدد إيماننا بلبنان وبمستقبله، البلد الذي أنجب أمين الحافظ وليلى عسيران هو بلد لن يموت وسيبقى حيا ان شاء الله".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع