افتتاحية صحيفة "النهار" ليوم السبت في 11/7/2015 | النهار : تبريد في الداخل وفرنسا تنشط للتوافق نصرالله: لا أحد يريد تعطيل الحكومة كتبت صحيفة "النهار" تقول : اتجه المشهد السياسي والحكومي، غداة الجلسة العاصفة لمجلس الوزراء التي انتهت الى هدنة الفطر نحو تبريد للأجواء المحمومة برزت معالمه المهمة، خصوصاً في المواقف التي أطلقها الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله ورئيس تيار "المردة" النائب سليمان فرنجيه اللذان، وان أكدا دعمهما لمطالب رئيس "تكتل التغيير والاصلاح" النائب العماد ميشال عون، رسمت مواقفهما ما يشبه حدوداً واضحة للخلاف بحيث لا تهز الوضع الحكومي. وعلمت "النهار" أن خطاب الرئيس سعد الحريري غداً الأحد في الافطار الذي يقيمه تيار المستقبل" سيتميّز بـ"نبرة هادئة ذات أفق وطني" على حد وصف مصادر الذين شاركوا في المشاورات في جدة لتحضير الإطلالة. وأفادت المصادر أن الرئيس الحريري سيؤكّد التمسك بـ"ثوابت الرئيس رفيق الحريري" في خيار الدولة والمناصفة والتوافق والدعوة الى الاعتدال في ظروف إقليمية معقّدة لحماية لبنان. ومن المقرّر أن يقام الافطار في 14 منطقة من لبنان ويحضرها 15 ألف مدعو. فرنسا: تسهيل التوافق ولكن على أهميّة رصد المواقف الداخلية ونقاط التمايز التي برزت بين عون وحلفائه، فان تطوراً لافتاً في الموقف الفرنسي من أزمة الفراغ الرئاسي طغى على اهتمام المراقبين نظراً الى دلالات توقيته اقليمياً وداخلياً وما يمكن أن ينطوي عليه من استعدادات جديدة لتحريك المساعي الفرنسية في شأن الاستحقاق اللبناني. وتمثل هذا التطور في اعلان الناطق باسم وزارة الخارجية الفرنسية رومان نادال أمس أن "فرنسا قلقة من الفراغ الدستوري الناشئ عن عدم انتخاب رئيس جديد"، معرباً عن "أمل بلاده في أن يتوحّد جميع الفاعلين السياسيين اللبنانيين لاختيار رئيس للدولة". وأضاف: "من غير أن نتدخّل في الحياة السياسية اللبنانية، فإن فرنسا تنشط لتسهيل حصول هذا التوافق". ولفت الى أن "فرنسا تتحرك مع كل الفاعلين القادرين على تسهيل وجود هذا التوافق". أضف أن رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع تناول الملف الرئاسي أمس، فرأى أنه "لا يجوز أن تبقى انتخابات الرئاسة رهنا بالسياسة في طهران". وانتقد تعطيل الرئاسة الذي "لم يأت بفخامة الرئيس القوي وإنما بفخامة الفراغ فحسب". نصرالله وفرنجية وفيما اتخذت حركة الوفود السياسية التي شهدتها السرايا الحكومية أمس بعداً بارزاً في التضامن مع رئيس الوزراء تمّام سلام غداة مجريات جلسة مجلس الوزراء والحملة الحادة التي جردها "التيار الوطني الحر" على الرئيس سلام، رسمت كلمة نصرالله في مناسبة "يوم القدس العالمي" معالم الموقف المتوازن التي يعتمده الحزب بين دعم حليفه العماد عون وتمسكه بالاستقرار الحكومي. وحرص نصرالله تكراراً على تأكيد دعمه لمطالب عون ورفض استفراده "وإدارة الظهر" لمطالبه، لكنه شدّد على ثلاث نقاط أساسية هي "بقاء انتخاب رئيس الجمهورية أولوية للجميع، التفاهم على آلية واضحة وحاسمة لمجلس الوزراء الحالي نظراً الى الظرف الاستثنائي في غياب رئيس الجمهورية، والتأكيد أن لا العماد عون ولا أحد من حلفاء العماد عون يريد تعطيل حكومة، لا أحد يتّهم بتعطيل حكومة، ولا أحد يريد أن يسقط الحكومة، كلّنا ندرك أن إسقاط هذه الحكومة لأي سبب من الأسباب يعني أن البلد كله ذهب إلى الفراغ. في هذا الوضع الإقليمي هذه خطوة خطيرة جداً، لا أحد يريد إسقاط الحكومة ولا أحد يريد تعطيل الحكومة. لكن كل واحد يريد أن تعمل الحكومة بشكل صحيح، وضمن الدستور والآليات الدستورية والقوانين، وأيضاً بما يعزز الشركة". وحض على حوار ثنائي بين "التيار الوطني الحر" و"تيار المستقبل"، لان المشكل الحقيقي هنا". وقال ان "لبنان في هذه المرحلة التاريخية والصعبة من تاريخ المنطقة هو بحاجة أكثر من أي وقت مضى إلى الحفاظ على سلمه الأهلي وعلى استقراره السياسي وعلى مؤسساته الدستورية وعلى عيشه الواحد وعيشه المشترك، ولا مجال فيه لا للإقصاء ولا للإلغاء ولا للإستئثار". أما النائب فرنجيه، فأكد بدوره وقوفه الى جانب العماد عون، لكنه أبرز نقاط تمايز في موقفه منتقداً طرح الفيديرالية أولاً، كما انتقد تبليغ "المردة" قرار "التيار الوطني الحر" وذلك "قبل ساعات فنحن نحترم موقفه ولكن نختلف معه على الوسيلة". وبدت معارضته للتحرك في الشارع واضحة من خلال قوله "ليس المطلوب لاستعادة صلاحيات رئيس الجمهورية أن ننتقص من صلاحيات رئيس الحكومة". "المستقبل" وقالت مصادر وزارية في "المستقبل" لـ"النهار" رداً على طرح السيد نصرالله إجراء حوار بين "المستقبل" والعماد عون على أن ينضم اليهما "حزب الله" لاحقاً: "هذه رغبته". وتوقعت في فترة الأسبوعين التي تسبق إنعقاد مجلس الوزراء "أن تبقى الأمور مفتوحة". وأضافت: "إن خطوطنا مفتوحة وعمرنا لم نقاطع أحداً. اننا نحاور "حزب الله" أكثر الأطراف خصومة، وإذا كان من حوار مع العماد عون فسيكون مفتوحاً وليس هناك من مجال لمقاطعة أحد. ولكن لسنا في صدد رفع سماعة الهاتف والقول له جايين نشوفك". وشددت على القول: "لسنا في جو المقاطعة مع أحد". ولاحظت أن العماد عون "يقول بالتفاهم والشركة ثم يقول إما أن تختاروا هذا الشخص وإلا فإنني أرفض. هل هذه شركة وهل هذا تفاهم؟". وتوقعت فتح الدورة الاستثنائية لمجلس النواب قبل معاودة مجلس الوزراء جلساته، وسيوقع وزيرا "حزب الله" المرسوم، كما سينضم الى الموقعين أيضاً الوزير ميشال فرعون. وفي هذا السياق، دعا وزير الداخلية نهاد المشنوق العماد عون الى "المجيء الى منطقة وسطى تحمي البلاد مع قوى الاعتدال الحقيقي"، معتبراً ان "المبالغة في رفع المظلومية المسيحية لا تخدم الا المغالين في المظلوميات السنية والشيعية وهذا فيه كثير من صب الزيت على نار الحرب الأهلية". في سياق آخر، قام السفير البابوي غبرييلي كاتشا بجولة على مخيم للاجئين السوريين في انطلياس وعائلات عراقية في الدكوانة وعائلات لبنانية في برج حمود والنبعة ورافقه في الجولة راعي أبرشية انطلياس المارونية المطران كميل زيدان.    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع