شعبان: لاخراج المظلومين من رومية وإدخال الذين تسلقوا على دماء اهلنا. | دعا الأمين العام ل"حركة التوحيد الاسلامي" الشيخ بلال سعيد شعبان الى "بناء تحالف شعبي مختلط متنوع على هيئة وطننا عنوانه التكافل والتضامن"، معتبرا ان "فرحة نهاية رمضان لا تكتمل الا بخروج جميع المظلومين من السجون اللبنانية". وخلال أمسية رمضانية أقامتها "اذاعة التوحيد الاسلامي" و"شبكة التوحيد الاخبارية" بعنوان "بدر وحطين درب العودة للقدس وفلسطين"، في ميتم الشعراني - ابي سمراء، أكد شعبان ان "الاسلام هو دين حفظ الدماء والاعراض والاموال، والاسلام مشروع حياة كريمة وهو مشروع إنساني وعالمي فهو ليس دينا للمسلمين دون سواهم أو رسالة للعرب دون العجم وليس دين السنة دون الشيعة أو دين الشيعة دون السنة ومحمد هو رحمة الله للبشرية جمعاء". ورأى "ضرورة إجراء مراجعة نقدية لكل ما جرى ويجري، فما سمي بالثورة العربية الكبرى- يعني الربيع العربي الأول- الذي أفضى إلى تقسيم بلادنا وتجزئتها وضياع فلسطين، يومها رفعت شعارات براقة عن العروبة والقومية وتطهير الدين من الشوائب والبدع لتحفيز الناس على الثورة، ولم يصل الناس يومها إلى السلطة والحرية بل وصلوا إلى سايكس بيكو ووعد بلفور". أضاف: "لا نرى خطرا على أمتنا إلا المشروع الصهيوني، والاستعماري الأميركي الغربي الذي يقف خلفه. والتخويف من مشاريع فارسية وعثمانية وكردية وأمازيغية إنما هو نوع من الدجل السياسي غايته صناعة حروب داخلية تحرف البوصلة عن المعركة الحقيقة مع الصهاينة وأعداء الامة"، لافتا الى "تخويف الشيعة من السنة وتخويف السنة من الشيعية وترهيب المسيحيين بالمسلمين وترهيب المسلمين بالمسيحين والحديث عن الأقليات والاكثريات، فكل عواصمنا نار ودماء ودمار، تفجر المساجد والحسينيات والكنائس والمدارس والأسواق باسم الدين بينما تبقى تل أبيب عاصمة الحقد الصهيوني آمنة وبعيدة عن بأسنا وسطوتنا". وتابع: "سيبقى شعارنا: اليهود هم العدو واسرائيل يجب أن تزول من الوجود وقدسنا هي مهد عيسى ومسرى محمد وهي عاصمة الارض والسماء ولن تكون عاصمة لدولة الغصب الصهيوني ولن نستكين حتى نستأصل هذه الغدة السرطانية من الوجود، سنبقى نصرخ فلسطين أرضنا من النهر الى البحر ولو اتهمنا بديننا وولائنا". وقال: "هناك آحادية في داخل الطائفة السنية، أفقرت أهلها فبتنا الأكثر فقرا وبطالة ومع هذا المشروع السياسي الاكثري بتنا نمتلك اكثرية مطلقة في مكان واحد وهو سجن رومية، اما في مجال التنمية والاعمار فلا مكان لنا، فلقد اضحى الناس في طائفتنا وقودا للفتن والتحريض على خلفيات مذهبية يقودها التيار الأكثري ليحقق غلبة سياسية"، مضيفا "يجب ان نتشارك في ما بيننا من اجل ان نخرج كل المظلومين من سجن رومية ويجب ان يدخل مكانهم كل اولئك النواب والوزراء الذين حرضوا وتسلقوا على حساب دماء اهلنا وعلى دمار مناطقنا، لا بد من وضع اليد على الجرح، من هنا يجب ان ننطلق". واضاف: "فرحة نهاية رمضان لا تكتمل الا بخروج جميع المظلومين من السجون اللبنانية، نحن لم ولن نتبوأ مناصب على دماء الناس، نحن لم نوزع الذخيرة والسلاح على الناس كما فعل البعض وطلبوا منهم أن يقتتلوا وفي النهاية صار الشباب في السجن أو النظارة وصار الساسة بالنيابة أو الوزارة". وختم شعبان: "الجميع يعرف الجميع، معروف من قاتل ودافع وبذل، ومعروف من امتطى كل تضحيات الناس وأفقرهم وألزمهم الوقوف على ابوابه لاستجداء الاعطيات والمعاينات، لذلك لا بد من بناء تحالف شعبي مختلط متنوع على هيئة وطننا عنوانه التكافل والتضامن". وسبق كلمة شعبان، كلمة لممثل حركة "الجهاد الاسلامي" في الشمال "أبو لواء" رأى فيها "أن يوم القدس العالمي صرخة في وجه الظلم والاستكبار كما أنه فعل استنهاض للشعوب العربية والاسلامية لازالة الاحتلال الغاصب"، مؤكدا "الاستمرار في جهادنا ضد الاستكبار العالمي". كما تحدث رئيس "المنتدى الاسلامي اللبناني للدعوة والحوار" الشيخ محمد خضر، الذي قال إن "المحبة والألفة في ما بين المسلمين هما اللتان صنعتا نصر بدر والقادسية وحطين وكل انتصارات المسلمين"، مؤكدا "ان وحدة الصف والكلمة هي التي تجعل النصر امرا ممكنا ومتاحا".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع