لقاء الأحزاب والفصائل: لتنبه إلى مشاريع العدو لتصفية القضية. | عقد لقاء الأحزاب والقوى والشخصيات الوطنية اللبنانية وتحالف الفصائل الفلسطينية إجتماعهم الدوري المشترك، "تزامنا مع الذكرى السنوية للعدوان الصهيوني على غزة وإحياء مناسبة يوم القدس العالمي"، واصدر بعده بيانا حيا في مستهله "الشعب العربي الفلسطيني ومقاومته الباسلة ضد الإحتلال والإستيطان الصهيوني". وأكد أن "يوم القدس العالمي الذي دعا إليه الراحل الكبير الإمام الخميني، شكل ولا زال مناسبة عربية وإسلامية ودولية لتجديد النضال لتحرير فلسطين ومقدساتها من رجس الإحتلال الصهيوني". و رأى اللقاء أن "التظاهرات العارمة التي شهدتها المدن الإيرانية وبعض العواصم العربية والعالمية أكدت أن قضية فلسطين لا زالت حية في وجدان الشعوب و تشكل أولوية في نضالها وكفاحها، وأن الحرب الإرهابية التكفيرية التي تشنها الدول الإستعمارية والدول العميلة لها في المنطقة لأجل تفتيت الأمة وتمزيقها إلى كيانات طائفية ومذهبية لم تنجح في طمس هذه القضية". وأكد أن "كيان العدو الصهيوني، المستفيد الوحيد من الحروب الدائرة في الدول العربية، يحاول اليوم من خلال سياسة اذكاء الإنقسام والصراع في الساحة الفلسطينية منع توحد فصائل المقاومة الفلسطينية لمواجهة مخططات الإحتلال"، لافتا إلى "أهمية تنبه القوى الفلسطينية على اختلافها إلى ضرورة وعي مشاريع العدو الذي يسعى إلى تصفية القضية وإعلان الدولة اليهودية العنصرية في كل فلسطين، وهو ما باشرت لجنة التشريع في الكنيست الصهيوني تنفيذه عمليا". ورأى اللقاء أن "الرهان الوحيد، فلسطينيا وعربيا، يجب أن يكون على خيار ونهج المقاومة المسلحة ضد الإحتلال، وليس على مواصلة الرهان على خيار التفاوض أو على الوعود المعسولة الأميركية الأوروبية الهادفة إلى تمكين العدو الصهيوني من تحقيق أهدافه في تكريس الأمر الواقع على الأرض، وصولا إلى محاولة فرض مشروعه الإستسلامي التصفوي لقضية فلسطين". وحيا "قائد المقاومة سماحة السيد حسن نصر الله الذي أكد في يوم القدس على ان مقاومة الإرهاب التكفيري لا تنفصل عن مقاومة الإرهاب الصهيوني، وأن الإنتصار لسوريا إنما هو إنتصار لفلسطين". كما حيا الأسير المحرر الشيخ خضر عدنان الذي "انتصر على إرادة الجلاد الصهيوني وأكد أن إرادة المقاومة هي السبيل لتحرير الأسرى من سجون الإحتلال". ودان اللقاء "حملة الإعتقالات التي تقوم بها أجهزة السلطة ضد كوادر المقاومة في الضفة الغربية, خصوصا بعد نجاح المقاومة في تنفيذ عمليات عسكرية ضد جنود الإحتلال والمستوطنين الصهاينة"، مطالبا "برفع الحصار عن قطاع غزة وفتح المعابر كافة، كما طالب الدول التي رعت إتفاق التهدئة بالوفاء بإلتزاماتها لإعادة إعمار ما دمره العدوان الصهيوني". وأعرب المجتمعون عن "رفض الإجراءات الأخيرة لإدارة "الأونروا"، وطالبها بمواصلة القيام بمسؤولياتها تجاه اللاجئين الفلسطينيين والتوقف عن سياسة تقليص المساعدات والخدمات التي تقدمها لهم حتى يعودوا إلى أرضهم وديارهم في فلسطين"، محذرين من أن "سياسة خفض المساعدات إنما تصب في خدمة المشروع الصهيوني الهادف إلى شطب حق العودة و تصفية القضية الفلسطينية".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع