افتتاحية صحيفة "المستقبل" ليوم الاربعاء في 15/7/2015 | المستقبل : لبنان "يتفاعل" نووياً كتبت صحيفة "المستقبل" تقول : بُعيد الإعلان عن إبرام الاتفاق النووي بين الدول الكبرى وطهران في فيينا، تفاعل لبنان الرسمي والسياسي مع الحدث باعتبار أنّ "ليس ما بعده كما قبله" كما توقّع رئيس مجلس النواب نبيه بري، متطلعاً إلى أن يؤدي هذا الاتفاق إلى "زيادة الثقة" بين إيران و"جوارها العربي والمسلم". في حين أمل رئيس مجلس الوزراء تمام سلام "أن ينعكس هذا التطور في شكل إيجابي على الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط بما يساعد على خفض التوترات وإشاعة السلام والاستقرار". وعلى المستوى السياسي، لفتت الانتباه إشارة رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب وليد جنبلاط إلى كون "الاتفاق النووي ينهي العالم العربي الذي عرفناه سابقاً في العراق وسوريا"، مذكّراً وفق ما نقلت عنه جريدة "الأنباء" الالكترونية التابعة لـ"الحزب التقدمي الاشتراكي" بأنّ طريق اتفاق فيينا "عُبّدت بمئات آلاف القتلى والجرحى والمفقودين في سوريا والعراق". من جهته، علّق رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع على أسئلة الصحافيين إثر لقائه الرئيس سلام في السرايا الحكومية حول رأيه إزاء تداعيات الاتفاق النووي على لبنان، فقال: "بخلاف آراء كثيرين، أرى أنه اتفاق نووي فقط لا غير أقلّه على المدى المنظور والمتوسط"، وأردف موضحاً: "البعض يأمل "المنّ والسلوى" من جراء الاتفاق النووي الإيراني، وأنا لا اشاطرهم الرأي بكل صراحة لا بل يمكن في مكان ما أن يصبّ الاتفاق النووي الزيت على النار في بعض أزمات الشرق الاوسط، لذلك لا تجوز المراهنة على هذا الاتفاق، فهو في أقصى الحالات يمكن أن يجمّد لا أن يحدّ كلياً الموضوع النووي في إيران". بدورها، تمنّت كتلة "المستقبل" النيابية إثر اجتماعها الدوري أمس برئاسة الرئيس فؤاد السنيورة أن يُشكّل اتفاق فيينا "محطة هامة على صعيد الاعتراف بحق كل دول المنطقة من دون استثناء بالاستفادة من الطاقة النووية في الأغراض السلمية وعلى طريق أن تصبح منطقة الشرق الأوسط بكاملها خالية من أسلحة الدمار الشامل بما في ذلك العدو الاسرائيلي الذي ما زال يحتفظ بترسانته النووية ويمارس عدوانه المستمر من دون رادع أو وازع". كما أعربت الكتلة عن أملها في "أن يكون هذا الاتفاق نقيضاً لاستمرار الخلاف بكل أشكاله واحتمالاته، وأن تنعم المنطقة بمنافع هذا الاتفاق على مختلف المستويات، وعلى وجه الخصوص في أن يشكل ذلك حافزاً لإيران لفتح صفحة جديدة مع العالم العربي قائمة على روابط التاريخ والجغرافيا والمصالح المشتركة والمستقرة المعتمدة على سياسة حسن الجوار والاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول بدلاً من أن تستمر بسياسة الاستقواء والتدخل والعمل على فرض الهيمنة والنفوذ". أما على ضفة "الرابية"، فرأى تكتل "التغيير والإصلاح" على لسان النائب ابراهيم كنعان بعد اجتماعه الدوري أمس، أنّ "المناخ الذي يمكن أن يضفيه الاتفاق النووي يمكن أن يمهّد لحوار بين اللبنانيين في ضوء انعكاس التشنجات الخارجية على الواقع اللبناني"، مؤكداً نجاح "الرهان على جلوس إيران وواشنطن معاً" ومطالباً الجميع بـ"الاستفادة من الظروف الراهنة لتفعيل مبادراتنا الداخلية ومؤسساتنا على أسس سليمة، وانتخاب رئيس (للجمهورية) لا تعيينه". في المقابل، علّق الرئيس ميشال سليمان على الموضوع بالتساؤل في تغريدة عبر "تويتر": "هل أصبح الاتفاق النووي بين أميركا وإيران أسهل من الاتفاق على انتخاب رئيس للجمهورية اللبنانية؟".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع