زهرا ممثلا جعجع في عشاء القوات في جبيل: رئيس الجمهورية ليس حصصا. | اقامت منسقية جبيل في القوات اللبنانية عشاءها السنوي برعاية رئيس الحزب سمير جعجع ممثلا بالنائب انطوان زهرا في "مجمع اده ساندس السياحي"، كرمت خلاله الصحافي اميل خوري ورئيس بلدية جبيل زياد الحواط في حضور الخوري ساسين رومانوس ممثلا راعي ابراشية جبيل المارونية المطران ميشال عون، منسق الامانة العامة لقوى الرابع عشر من اذار فارس سعيد، نقيب المحررين الياس عون ، رئيس حزب السلام اللبناني روجيه اده، الامين العام الاسبق لحزب الكتلة الوطنية جان الحواط ، نائب رئيس الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم نجيب الخوري، رئيسة الصليب الاحمر اللبناني سوزان عويس وممثلين عن احزاب قوى 14 اذار وحشد من الفاعليات والمحازيين والمناصرين . ابي عقل بداية النشيد الوطني اللبناني ثم نشيد القوات اللبنانية الى كلمة عريفة الاحتفال الزميلة ماريا موسى بعدها القى منسق قضاء جبيل شربل ابي عقل كلمة رحب فيها بالحاضرين متحدثا عن "العلاقة التي تربط جعجع بابناء هذا القضاء وبالتضحيات التي قدمها رئيس الحزب في سبيل لبنان في زمن الحرب المفروضة والسلم المفخخ" . واستغرب "انتقاد البعض لاعلان النوايا الذي انجز بين التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية"، لافتا الى ان "الدكتور جعجع يتصرف اليوم كرجل دولة وكصاحب قضية في آن واحد لانه يعرف جيدا ان الاخطار الداهمة تقتضي لم الشمل وتحويل الخصام على الساحة المسيحية الى تنافس شريف ومشروع من اجل لبنان". وقال: "ان شرط وصول رئيس قوي للجمهورية لا يبرر التعطيل والفراغ، فحقوق المسيحيين لا يمكن الحفاظ عليها الا من خلال انتخاب رئيس للجمهورية يؤمن الشراكة الفعلية، وما نشهده من تفلت وفوضى وصراعات في الحكومة وخارجها ما هو الا نتيجة طبيعية لتعطيل الاستحقاق الرئاسي. ان الجمهورية القوية هي التي يقودها رئيس مؤمن بلبنان السيد الحر المستقل ". اضاف: "ولا نغالي اذا قلنا انه، حتى في ظل افتعال الشغور في رئاسة الجمهورية بدفع من النظام الايراني وخدمة لمشروعه ، وحتى في ظل الاستقواء بالسلاح ، فاننا نطمئن الغيارى الى ان لا خوف على المسيحيين ، طالما ان القوات اللبنانية هنا وحيث يجب ان تطون ، وليتذكر اصحاب الذاكرة القصيرة ان القوات كانت وستبقى الحصن والقلعة والملجأ في الملمات والساهرة على لبنان والحرية والحق والحقيقة" . وختم: "اجل القوات هنا، كما جبيل من البحر الى القمم، ثابتة، عنيدة وصامدة ومنفتحة السماء حدودها والكرامة سقفها" . خوري ثم القى المكرم خوري كلمة شكر فيها القوات اللبنانية على هذا التكريم، معتبرا انه "تكريم لكل قلم حر يقدم مصلحة لبنان على كل مصلحة ويضعها فوق كل اعتبار لان الوطن هو دائما على حق"، متمنيا ان "يأتي يوم قريب يكرم فيه لبنان " القوات اللبنانية " على ما بذلته وضحت من اجله وكانت التضحية الكبرى عندما فضل رئيسها ظلمة السجن على ظلم الوصاية السورية وكل وصاية وفضل الزنزانة على مقعد وزاري يدفع ثمنه تراجعا عن مبادئه الثابتة ومواقفه الوطنية الجريئة" . وقال: "في هذا العشاء السنوي لمناسبة الذكرى العاشرة لخروج الدكتور جعجع من المعتقل ، ادعو الى ان تكون كل قوة في لبنان حزبية وسياسية واقتصادية وامنية، قوة للبنان لا قوة عليه ، ولكي تكون كذلك ينبغي ترجمة النشيد الوطني اللبناني افعالا، لا ان يبقى اقوالا، او نشيدا يخرج من الافواه ويقف عند الشفاه، بل حروفا ذهبية محفورة في القلوب" . وتابع : "النشيد الوطني يقول " كلنا للوطن " فهل كنا كلنا للوطن ، ام ان البعض كان لوطن آخر ؟ هل كلنا نسير به نحو " العلى والعلم " ام ان البعض يسير به نحو الهاوية ؟ هل جعلنا " السيف والقلم ملء عين الزمن " ام ان البعض جعل القلم في موقع السيف ، والسيف في موقع القلم ؟ هل جعلنا " سهلنا والجبل منبتا للرجال " ام لاشباه رجال ؟ هل جعلنا " قولنا والعمل في سبيل الكمال " ام جعلنا القول بلا عمل فلم نبلغ الكمال . هل جعلنا " الشيخ والفتى يهبان عند صوت الوطن " ام جعلنا الشيخ في مكان والفتى في مكان آخر ؟ هل جعلنا " بحر لبنان وبره درة الشرقين ومالىء القطبين " ام جعلنا بحره بحرا للهجرة وبره برا لللاجئين والطارئين ؟ هل جعلنا " اسمه عزه . ومجده ارزه ورمزا للخلود " ام فرطنا في عزه وفي مجد ارزه برفع اعلام غير علمه . لقد دعا النشيد الوطني الى ان يصون " الرب لبنان الى مدى الازمان " فهل ساعدنا الرب على صونه كي نستحق لبنان ولا يقال عنا اننا لا نستحقه" . حواط بعده القى الحواط كلمة استهلها بتوجيه التحية الى " الحكيم الصديق والصدوق " الذي قدم الكثير من اجل بقاء لبنان"، معلنا "الاستمرار الى جانبه في هذه المسيرة من اجل المحافظة على كرامة الانسان والوطن" . واعتبر حواط ان "هذا التكريم هو لكل جبيلي ساهم في مسيرة نهضة المدينة وآمن بوطنيته ولبنانيته فجبيل مدينة استثنائية بتاريخها وحضارتها وثقافتها ونحن كمجلس بلدي اضفينا عليها صورة للمسستقبل المشرق بالتعاون مع كافة اطياف المجتمع الجبيلي"، مشيرا الى ان "ما حصل في جبيل هو نتيجة ايمان بقضية وطن وبان لا شيء مستحيل ، ونتيجة دعم الشباب للبقاء في هذا البلد كما نحن نريد" . وختم قائلا: " لن نستسلم ولن نركع ولن نخاف بل بالعكس سنبقى متشبثون بهذه الارض ومتعلقون بجذورها من اجل بناء لبنان الذي نحكم به والذي يمثلنا" . عون ثم القى نقيب المحررين الياس عون كلمة قال فيها : "ان يكرم اميل خوري في مدينة الحرف التي ابجدت العالم ، وانارت الظلمات ، وفتحت المعارف الانسانية على آفاق وامداء مثقلة بالوان الحضارة ، يعني ان الوفاء ما زال ماثلا ، وان التقدير لهذا الرجل الذي شرف الصحافة اللبنانية بحضوره المتألق ، وبراعته المبدعة ومتابعته الدؤوب للاحداث والوقوعات على ما يزيد على ثلثي قرن ، وهو من شيم الذين تمكن منهم العرفان ، وملك عليهم منطق الحق يؤدونه شهادة لمن يستحق ، خصوصا اذا كان من ذوي الاقلام الحرة التي التزمت مصلحة لبنان ودافعت عن كيانه، ونظامه الديمقراطي الحر ، والعيش الواحد بين ابنائه في ظلال سيادة تامة غير منقوصة" . اضاف:ان "اميل خوري شيخ الصحافيين ، وعميدهم ، ودرة في تاج الصحافة اللبنانية ، لم يلوث براعته بما يخرج عن قناعاته الوطنية سعيا وراء منفعة او مكسب آني ، بل كان عنيدا في الدفاع عن مبادئه ، وثباته في ايمانه الوطيد بوطن الارز ، وطن الاباء والاجداد ، الذين سقوا ارضه بالدم والعرق ، وجعلوا من كل حبة من تراباته ايقونة تحكي حكاية العنفوان والتجذر في القيم . وليس غريبا هذا السلوك على ابن غلبون هذه القرية الجبلية الضاربة عميقا في رحم التاريخ ، غلبون التي انجبت نخبة الرجال الرجال في دنيا السياسة والقانون والطب والادب والصحافة والتربية والمال والتجارة". وتابع: "اننا نشكر " القوات اللبنانية " ممثلة بالاستاذ شربل ابو عقل على بادرتها هذه تجاه قامة اعلامية نفخر بها ونعتز ، وهي خطوة ايجابية ، بانية تسجل لها ، لان المكرم ليس رجلا عاديا ، انما هو يشغل موقعا بارزا في ذاكرة الصحافة اللبنانية الى جانب عمالقة كان لهم القدح المعلى في تطوير المهنة واعلاء مداميكها، نحن لا نكرمك بل انت الذي تكرمنا بقبولك التكريم . فانت العلم الخفاق في سماء الاعلام اللبناني والعربي ، ورسول الحق والحقيقة في زمن عز فيه الحق والحقيقية ، وتحول البطل مفخرة ، والتضليل شطارة والخطأ صوابا . الا دمت لنا فارسا من فرسان الكلمة الحرة ، ونبراسا للاحرار ، وعضدا للبنان تمجد ارزه وتبارك" . زهرا بعد ذلك القى زهرا كلمة نقل فيها تحيات رئيس الحزب الى الحاضرين واعتذاره عن عدم الحضور لاضطراره للسفر الى السعودية لتقديم واجب العزاء بوفاة وزير خارجيتها السابق الذي "كان صديقا مخلصا للبنان"، متحدثا عن "العلاقة التي تربط رئيس الحزب باهالي قضاء جبيل منذ ان كان مناضلا في سبيل الدفاع عن لبنان السيد الحر المستقل". واعتبر ان "تكريم تاريخ وحاضر امثال اميل خوري وحاضر ومستقبل كزياد الحواط هو تكريم لنا جميعا لاننا هكذا نحب لبنان ونريد ان نراه ونعيش فيه"، مهنئا "جميع اللبنانيين ولاسيما المسلمين بعيد الفطر"، متمنيا "عيدا مباركا وللبنان الاستقرار والامن والازدهار بالرغم من كل ما نمر به من ازمات ". وقال : "الازمة الاكبر وأم الازمات هي ازمة الشغور الرئاسي، وللاسف بعد ان سمعنا بعض " الابطال " الذين يعتبرون انهم انتصروا في توقيع الاتفاق النووي بين الولايات المتحدة والاميركية وايران عندما قالوا ما بعد النووي ليس كما قبله ، وكأننا كنا مغشوشين بنواياهم تجاه لبنان والسيادة والحدود والشعب اللبناني وكأننا لم نشبع منهم انتهاكا للسيادة وارتهانا للكرامات ومحاولة فرض الامر الواقع على شعب والمؤسف اكثر ان هؤلاء لا يقرأون التاريخ جيدا ليعلموا اننا لا نركع ولا نستكين ولا نخضع لاحد ". وسأل زهرا "بماذا انتصروا هل نحن والعالم الى هذا الحد من الغباء، الم نر ان اسرائيل مطمئنة الى هذا الاتفاق مما يعني تطمينهم ضمنيا من ايران وليس من اميركا ، لان اسرائيل تعرف جيدا اميركا لكنها لا تطمئن الا عندما تقول لها ايران بانها ليست عدوتها" . اضاف :"بالرغم من الاستقرار النسبي الذي يعيشه لبنان فان اسوأ التطورات التي تحصل في منطقة الشرق الاوسط هو ما يجري في لبنان ، فنحن نفهم انه في العراق واليمن وليبيا وتونس وغيرهم هناك تحركات شعبية وقمع وصراعات مسلحة تضرب الاستقرار ولكن لا يمكننا ان نفهم انه في لبنان حيث الجميع عاش على ظهر حربه الاهلية نكون نعيش بعد 25 سنة على اتفاق الطائف تجارب الاستئثار والهيمنة من اناس لم يتعظوا من التاريخ ، ولا يمكن ان نفهم كيف اننا ننغمس ونورط انفسنا بصراعات الاخرين الى حد ان تؤثر على استقرارنا الهش ، ولا يمكن ان نفهم ان يتنازل اللبنانيون عن حقهم في انتخاب رئيس الجمهورية ويريدون منا ان نقتنع انه علينا انتظار التسويات ، الا يعرف هؤلاء انهم مثل " الشاطرين " سيوافقون على التسويات ايا يكن الرئيس المقبل اذا ما تخلوا عن مسؤولياتهم الوطنية ، الا يعرفون انه اذا لم يجتمع المجلس النيابي اليوم سيجتمع يوما ما نتيجة تسوية ما وسيوافقون على اسم الرئيس الذي سيسمى من دون ان يكون لهم رأي فيه ، فهل هذه هي وطنيتهم وحرصهم على لبنان او هكذا يأتون برئيس قوي للجمهورية ، وهل هكذا يتكلمون عن شاركة وحقوق ام انهم يفرطون بكل شيء حققه لبنان واللبنانيون حتى اليوم" . وقال :"بالنسبة لنا اولى الاولويات انتخاب رئيس للجمهورية والفرصة الوحيدة للمجيء برئيس صنع في لبنان نزول كل النواب اليوم قبل الغد الى المجلس النيابي لانتخاب رئيس للجمهورية والا سينزلون رغما عنهم في وقت لا يختارونه للبصم على رئيس ليس من اختيارهم واليوم نستطيع المجيء برئيس قوي عكس ما يظن البعض ، رئيس قوي بالتوافق حول شخصه ودعمه وليس بتاريخه بل مستقبله فالتوافق يعني التسوية والتسوية تعني ان لا يبقى احدا في مكانه ويأتي اليه الاخرون ، فكل الاطراف ستلتقي في نقطة ما ، ولكن لا تحصل تسوية اذا كان البعض " يبلط " في مكانه ويطلب من الاخرين المجيء اليه لاتفاق على تسوية ، فبهذه الطريقة لا نستطيع التوصل الى توافق وانتخاب رئيس" . ورأى زهرا ان "تعطيل رئاسة الجمهورية خلقت بقية الازمات"، مشيرا الى ان "القوات اللبنانية لا تعترف بالوقت الضائع وهي مستمرة باطلاق المشاريع لما فيه مصلحة لبنان". وتطرق الى الوضع الحكومي قائلا : "عندما رأت القوات ان من سمى نفسه بغفلة من الزمن وبتسوية حكومة المصلحة الوطنية، واصبحت مصالحهم الشخصية تتحكم باللعبة بادرت الى محاولة اقناع كل الاطراف بالحكومة التي ليست منها بانه ليس هكذا تولد " الابل " ، فلا يمكن ان يبقى كل واحد متمترس في موقعه ومصالح الناس معطلة ، بل حاولوا القيام بتسوية لتفعيل عمل الحكومة بالرغم من معرفتنا بقدرة البعض المستقوي على الدولة بدويلته التي تدين بالولاء لكل شيء الى لبنان على اطالة امد الشغور ، ولان تعطيل عمل الحكومة يعطل حياة اللبنانيين جميعا، لذلك عليهم العودة الى تفعيل المجلس النيابي لان الشغور بعد استقواء البعض بالتسوية النووية يبدو طويل الامد ، والى وضع عقد استثنائي يحترم المادة 33 من الدستور ووضع قانون للانتخابات النيابية ولاسترجاع الجنسيته والقضايا الملحة ، لانه لم يعد باستطاعتنا السير على تقليد مستمر منذ العام 1992 نحن غير معنيين بسلامة العمل الحكومي الا من الناحية الوطينة ، لذلك ندعوكم للعودة الى تنشيط كل المؤسسات بما فيها المجلس النيابي شرط الالتزام بالدستور" . وتحدث زهرا "عن الدور المنوط بالحكومة في حال الفراغ الرئاسي لاسيما للمواضيع الميثاقية"، معتبرا ان "اي فذلكة اخرى عن آلية عمل الحكومة خروج عن الدستور يوقع في الفوض التي نعيشها اليوم ولو كانت النوايا ايجابية، ولو قصد رئيس الحكومة تطمين المسيحيين انه لا يسعى لسلب صلاحيات الرئيس الماروني ، فاليوم اصبح كل وزير يعتبر نفسه بديلا من الرئيس " فشروا " الـ 24 وزير مع احترامنا لهم جميعا رئيس الجمهورية ليس اسهما توزع وليس حصصا تستعمل ، بل هو رمز وحدة الوطن ولا يمكن تقسيمه على الفرقاء ، فليس هكذا نتعامل مع رئاسة الجمهورية ان كنا ندعي الحرص عليها ، ولا هكذا نحافظ على كرامة الرئاسة وكرامة المسيحيين بل بالنزول فورا الى المجلس النيابي وانتخاب الرئيس لانه غدا لناظره قريب، وكما كل مرة الذين يكابرون ويضعون الشروط اليوم لانتخاب رئيس ، غدا سينزلون الى المجلس النيابي وانتخاب رئيس ليس من اختيارهم" . جعجع ثم اذيعت كلمة متلفزة للدكتور جعجع هنأ فيها الصحافي اميل خوري ورئيس البلدية زياد الحواط على هذا التكريم متحدثا عن "العلاقة الوطيدة التي تربطه بالمكرمين". ورأى ان "خوري منذ 50 سنة لعب دور الجندي باسلوبه وارائه وهو مستمر بما يؤمن به في سبيل قضية واحدة هي القضية اللبنانية"، سائلا الله ان "يرسل للبنان صحافيين متفانين وملتزمين في سبيل بلدهم امثال اميل خوري عندها يكون لبنان والصحافة بالف خير" . وبالنسبة لحواط قال جعجع : "هذا الشاب الواعد لم اكن اتوقع ان يقوم بما قام به من خلال موقعه في رئاسة البلدية حيث تمكن من نقل مدينة جبيل من مكان الى آخر مختلف تماما حيث اصبحت جبيل الوجهة السياحية الاولى اقله على مدن الساحل في لبنان وموقعا سياحيا واثريا واجتماعيا ومستقبلا" . وهنأ جعجع حواط واعضاء المجلس البلدي على كل "الانجازات التي تحققت" ، معتبرا ان "رئيس البلدية شكل نوعا من نموذج لكل الشباب الطالع الذي يحب بلده ويريد ان يعطيه من قلبه، ويؤكد انه عندما يكون لدى الانسان النية والامكانات اللازمة قادر على اعطاء بلده افضل ما يكون" . وفي الختام سلم النائب زهرا وابي عقل الدروع للمكرمين .  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع