صاغية: "توقيف الملاح عقوبة وانتقام مقنّعان" | أكد المدعي العام التمييزي القاضي سمير حمود لـ "السفير" أنه تمت إحالة موقوفين اثنين من الموقوفين الأربعة، ليل أمس، إلى المدّعي العام الاستئنافي في بيروت القاضي زياد بو حيدر، وذلك في قضية ادعاء وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس على ناشطين مدنيين شاركوا في رشق سيارته بالنفايات إلى جانب سيارات وزراء آخرين، أثناء اعتصام حملة "طلعت ريحتكن" أمام السرايا الحكومية أمس الأول. وعلمت "السفير" من مصدر مطّلع أن الموقوفين الاثنين هما طارق الملاح وفراس بو زين الدين، فيما أخلي سبيل كل من إيهاب يزبك وبلال علوه. وكان محامي الملاح نزار صاغية قد اعتبر أن "استمرار توقيف الملاح حتى مساء اليوم (أمس)، لم يعد في المرحلة المقبولة لإجراء أي تحقيق، وإنما دخلنا مرحلة العقوبة المقنعة". وكانت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي قد أوقفت الملاح ويزبك وبو زين الدين وعلوه إثر شكوى درباس، الذي حدد فيها أنه تمكن من التعرف إلى الملاح من بين الناشطين. ولم يكتف صاغية بوصف توقيف الملاح الذي بدأ يومه الثاني عند الرابعة والنصف من بعد ظهر أمس بناء على إشارة القاضي حمود لفرع المعلومات، بأنه "عقاب مقنع" بل اعتبره "مخالفا للقانون، كون صلاحيات النيابة العامة تقتصر على التحقيق وليس العقوبة التي هي من صلاحية القضاء". وعاد صاغية إلى "العلاقة بين وزير الشؤون الإجتماعية رشيد درباس وملاح على خلفية إدعاء الأخير على إحدى دور الرعاية بتهمة اغتصابه وهو صغيراً" ليضع ما يحدث في إطار "الانتقام المقنع". أضاف صاغية نقطة أساسية إلى سجل ما اسماها بالمخالفات المتعددة في توقيف الملاح تتمثل بعدم السماح له بمقابلة موكله أو حتى الحديث إليه هاتفياً "طوال نحو ثلاثين عاماً من ممارستي مهنة المحاماة، هذه المرة الأولى في حياتي المهنية التي لم اتمكن فيها من إجراء أي تواصل مع موكلي". وأكد صاغية أن بحوزته "وكالة قانونية من الملاح للدفاع عنه"، وأنه طلب "مرات عدة من النائب العام التمييزي التواصل مع موكلي ورفض ذلك". ووصف صاغية هذا الأمر بـ "المخالفة الصريحة للمادة 47 من أصول المحاكمات الجزائية". ومنذ لحظة توقيف ملاح ومن معه، نفذ ناشطو المجتمع المدني وحملة "طلعت ريحتكن" ثلاثة اعتصامات حتى مساء أمس. استهدفوا في الاعتصام الأول مبنى المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي حيث يتم توقيف الملاح والتحقيق معه، فيما نفذوا الثاني أمام قصر العدل مستهدفين القضاء ممثلاً بالنيابة العامة التي تستمر بتوقيف الملاح "خلافاً للقانون" كما رأى صاغية. واختار المعتصمون في تحركهم الثالث عصر أمس وزارة الشؤون الإجتماعية انطلاقاً من اعتبار استمرار توقيف الملاح "انتقاما مقنعا"، كما عبروا في شعاراتهم التي رفعوها وهتافاتهم. ورفع المعتصمون شعارات وأطلقوا هتافات تدور حول الأبعاد الحقيقية لتوقيف الملاح، الشاب اليتيم الذي نشأ في إحدى دور الرعاية والذي انشأته جدته الفقيرة وحيدة. ومن هذه الشعارات "ع الزبالة ع الزبالة الطبقة السياسية ع الزبالة"...و "يا درباس ويا درباس.. حق طارق ما بينداس"، "ويا درباس قول الحق بتحمي المغتصب ولا لأ". وسط ذلك، دعا ناشطو المجتمع المدني وحملة "طلعت ريحتكن" و "المفكرة القانونية" وحقوقيون إلى تجديد الإعتصام عند السادسة من عصر اليوم أمام وزارة الشؤون الإجتماعية، تضامناً مع الملاح وبو زين الدين، احتجاجاً على مجمل الطريقة التي يتم التعاطي بها مع الملف من جانب المسؤولين.  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع