افتتاح معرض "بعلبك إرادة حياة" الحاج حسن: حزب الله. | افتتح اتحاد بلديات بعلبك، معرض صور بعنوان "بعلبك إرادة حياة" في بهو قلعة بعلبك الأثرية، لمناسبة عيد الجيش والنصر في العام 2006، برعاية وزير الصناعة حسين الحاج حسن. ويستمر طيلة شهر آب. حضر الحفل النائبان كامل الرفاعي ومروان فارس، رئيس دائرة أمن عام البقاع الثانية الرائد غياث زعيتر، رؤساء بلديات واتحاد بلديات، رئيس مصلحة الزراعة في بعلبك الهرمل الدكتور علي رعد، مسؤول العمل البلدي في "حزب الله" حسين النمر، رئيس جمعية تجار بعلبك نصري عثمان وفاعليات اجتماعية. النشيد الوطني افتتاحا، فكلمة لعريف الحفل عضو مجلس بلدية بعلبك مصطفى الشل قال فيها "لو أعطينا لبعلبك كل الفضائل، لو زرعنا على دربها كل الورود ، لو أنشدنا لها لها كل القصائد، فنحن أمامها صغار، وبمعرضنا هذا أردنا أن نقدم تحية لأجمل المدن أم الشهداء بعلبك". عواضة وألقى رئيس اتحاد بلديات بعلبك حسين عواضة كلمة قال فيها: "بعلبك إرادة حياة، عنوان اخترناه لاحتفالنا ومعرضنا تزامنا مع عيد الجيش وعيد الانتصار، وكلا المناسبتين تحمل في طياتها، وبين حروفها حكاية وطن، جيشه ضحى ووفى، مقاومته صمدت وحمت، وشعبه احتضن وصبر". وأضاف: "ننطلق من ذاكرة بعلبك لنرسم المستقبل لأبنائها الذين يبذلون كل طاقاتهم، ويقدمون الغالي والنفيس دفاعا عن كل ذرة تراب فيها كي تبقى شمسا متوهجة ترسل ضياءها ثقافة وفنا ومجدا". وأكد عواضة أن "ما نشهده اليوم من أمن وأمان في مدننا وقرانا وعلى حدودنا، ما كنا لننعم به لولا الجهوزية الكاملة والتصدي البطولي لأبنائنا في المؤسسة العسكرية والمقاومة الذين سطروا بتلاحمهم أروع الانتصارات، ونجحوا في إرساء معادلات جديدة وخلق عصر جديد للصمود والانتصار على العدو الإسرائيلي ومشاريعه التدميرية، والإرهاب ومشاريعه التكفيرية، وحماية لبنان". الحاج حسن وألقى الوزير الحاج حسن كلمة استهلها بتوجيه التحية إلى الجيش اللبناني في عيده، "قيادة وضباطا وأفرادا، وإلى شهدائه وجرحاه وأسراه، وإلى المقاومة والمقاومين والشهداء والجرحى والأسرى، والدعاء بالانتصار في المعركة ضد العدو الصهيوني والعدو التكفيري". وتابع: "لو لم يكن في بعلبك إلا القلعة، لكانت ذاكرة بعلبك كتاب تاريخ، فكيف إذا كان في بعلبك علماء وقادة وأدباء وشعراء وشهداء ورجال فكر وساسة، وإذا كانت تحمل عنوان خزان المقاومة والرجولة والشهامة والكرم، ذاكرة بعلبك هي ذاكرة الجيش والمقاومة والشعب والانتصارات والكرامات، وذاكرة العيش الواحد المشترك، هي ذاكرة الوطن كل الوطن بجميع أبنائه وطوائفه وأحزابه وتياراته وقواه السياسية، ذاكرة بعلبك هي ذاكرة العطاء من إهراءات روما إلى خزان المقاومة". واعتبر الحاج حسن أن "بعلبك تعاني من ظلم إعلامي في بعض الأحيان، ففي الأيام الماضية حصلت عدة جرائم في البلد خارج بعلبك، فلم نر تحريضا إعلاميا وطائفيا ومذهبيا، ما يجعلنا نتأكد أن ما يجري من تحريض عندما يحصل أي أمر في بعلبك فهو مقصود ومسيس والمقصود منه المقاومة، لأن أهل بعلبك ملتصقون بالمقاومة، بعض وسائل الإعلام عندما تحرض عند أي أمر يحصل في بعلبك فانها تريد التحريض على المقاومة". وقال: "نحن أمام مرحلة سياسية حساسة، لا انتخابات رئاسة جمهورية حتى الآن، موقع الرئاسة شاغر ولا اتفاق سياسيل حول هذه الانتخابات، المجلس النيابي معطل بفعل قرارات سياسية عند بعض القوى والأطراف، والحكومة متعثرة بفعل الاستئثار السياسي والإصرار على تعطيل الشراكة في البلد من قبل أطراف معينين، أزمة نفايات لم تستطع الحكومة أن تصل فيها إلى حل، أزمات اقتصادية واجتماعية وأمنية، وعندما أقول أمنية ليس فقط التهديد الأمني الإسرائيلي أو التهديد الأمني التكفيري، بل أيضا من خلال ازدياد نسبة وأعداد الجرائم على اختلاف أنواعها وفي كل المناطق. هل تعرفون السبب؟ بكل صراحة وبكل وضوح لأن التجربة السياسية خلال العقدين الماضيين فاشلة، ومعظم الطبقة السياسية مسؤول عن هذا الفشل". وأضاف : "لا قانون انتخابات عصريا، لأن هناك قرارا بتعطيل الوصول إلى قانون انتخابات عصري لأنه بداية الإصلاح، بدون قانون انتخابات عصري لا يوجد إصلاح سياسي، وبدون إصلاح سياسي لن نصل إلى إصلاح أوضاعنا السياسية باختلافها". وتابع: "أنا في اللجنة الوزارية المكلفة إيجاد حل لأزمة النفايات، وصلنا إلى حائط مسدود، فلنر الآن المساعي لتصدير النفايات، شاهدوا آخر أخبار الدولة لم يبق لدينا حل للنفايات إلا تصديرها، لأن الدولة خلال عشرين سنة لم تتمكن من إنشاء محرقة، ولا استطاعت إيجاد مطمر صحي غير الناعمة، ولا تمكنت من إقناع الناس في أي منطقة، اليوم نحن في بعلبك الهرمل اتفقنا على سياسة نفايات لبعلبك الهرمل فقط، لأن أحد زملائنا لم يجد ما يرسله لنا في عدله وسياساته، وسياسته الوطنية، إلا النفايات، وأنا أقول له من هذا المنبر لو كان في لبنان عدل، ولو كان في لبنان سياسة وطنية لما كانت أزمة النفايات قائمة، ولكن في لبنان لا عدل ولا سياسة وطنية". وأردف: "نحن هنا في بعلبك الهرمل لدينا سياسة للنفايات على حجم منطقتنا، ووضعنا لها حلولا، وغير مسموح لأحد ان يتحدث عن نقل نفايات إلى بعلبك الهرمل. طالما العدل هكذا في لبنان، وطالما السياسات غير وطنية في لبنان، اتركوا كل واحد يدبر حاله بنفاياته، إلا في بيروت عاصمة الوطن وضواحيها، ليس لديها أرضا، الدولة مسؤولة عن حل المشكلة، ولكن للأسف الشديد هناك بعض المناطق فيها أراض واسعة ولا يريدون إيجاد مطمر في مناطقهم، لذلك للأسف الشديد حتى النفايات والمطامر سيست وطيفت وتمذهبت وأصبحت مناطقية وقروية، وهذا منشأه منذ ثلاثة عقود من بعد الطائف فشل معظم القوى السياسية في صناعة سياسات وطنية في كل المجالات". وقال: "نحن في لبنان نحتاج إلى صياغة سياسات وطنية في كل الأمور وعلى رأسها السياسة الوطنية للدفاع". وأشار إلى أنه "عند الاجتياح الصهيوني عام 1978 وخلال الاعتداءات التي سبقته لم يكن يوجد "حزب الله"، لماذا لم يسلح الجيش اللبناني، ولماذا لم ينفذ القرار 425؟ وتذكرون صفقات الميراج والكروتال والبوما، أين كانت سياساتكم الدفاعية؟ هل كانت بمقولة قوة لبنان في ضعفه التي لم تحم لبنان من الاجتياح الإسرائيلي عام 1982 واحتلال ثلثي لبنان بما في ذلك قصر بعبدا رمز السيادة والحرية والاستقلال والعاصمة بيروت". وتابع: "الإسرائيلي والأميركي من يومها لغاية الآن ولا ندري إلى متى في المستقبل لديه خطة واحدة في المنطقة السيطرة والهيمنة إما بالقوة العسكرية المباشرة، أو بما يجري اليوم من فتنة بين المسلمين بأدوات تسمى إسلامية أو مسلمة، بينما هم لا يمتون للإسلام بأي صلة، وليسوا من أهل السنة والجماعة، هؤلاء التكفيريون يستخدمونهم للتحريض ولتفتيت الأمة، فقد سلحوا ودربوا وأعطوا السلاح والمال والإمكانات لتمزيق الأمة. إذا كانت الحجة في سوريا الرئيس الأسد فما الحجة في تونس ومصر ونيجيريا، هذا هو المخطط الإسرائيلي والأميركي، وعلى كل حال الأمور أصبحت مكشوفة وإسرائيل تقول عن بعض الدول العربية بأنها حليفة ولا تنفي تلك الدول، ولا أحد يستنكر أو يستفز من هذا الكلام". وقال: "نحن "حزب الله" والمقاومة الإسلامية والمقاومة بكل فصائلها الأكثر التزاما بالدولة ومؤسساتها وسياستها وحرية لبنان واستقلال لبنان، أكثر من معظم القوى التي تدعي الحرية والسيادة والاستقلال، نحن إلى جانب الجيش اللبناني دفعنا دما دفاعا عن الحرية والسيادة والاستقلال، غيرنا يحكي عن الدولة هدفه يأكل من الدولة ويحقق منافعه من الدولة، أما نحن فبعلبك الهرمل تشهد ما هو مقدار منافعنا من الدولة، آباء الشهداء من هذا الجمهور كم هي منافعهم من الدولة؟". وتوجه إلى قوى 14 آذار بالقول: "تعالوا لنتفاهم ماذا يعني العبور إلى الدولة، هل العبور إلى الدولة بتهميش بعض أفرقاء الوطن، وحرمانهم من حقوقهم، والحوار معهم من اجل تقطيع الوقت، حوار مرة يبدأ في الخارج ويكمل في لبنان ومرة يبدأ في لبنان ويكمل في لبنان، بين تيارين في الحكومة من أجل إيجاد قواسم مشتركة للعمل السياسي، والتنصل من كل نتائج الحوار". ورأى أن "سبب تعطيل الحكومة هو عدم التزام أحد الفرقاء الأساسيين وهو تيار المستقبل بالتزاماته مع التيار الوطني الحر"، معتبرا أن "الدولة شراكة، في الدستور اللبناني عيش مشترك، شراكة، لا تستطيع أن تبقى تعيش في حلم أنك تستطيع أن تهيمن على الدولة، الدولة ليست أنت لوحدك، الدولة أنا وأنت وبقية الأحزاب والتيارات معا، فلا أحد يتحدث عن نفسه وكأنه هو الدولة، وخصوصا عندما يتعلق الأمر بإحساس وحقيقة شعور بعض القوى بالغبن في الدولة. ونحن لولا مشروعنا والتزامنا بالمقاومة في مواجهة إسرائيل طيلة سنوات وفي مواجهة التكفيريين طيلة هذه الفترة لكان شعورنا بالغبن والحرمان كافيا لأكثر من هذا التعطيل". وقال: "عندما يتحدث البعض عن عرسال ويدافع عنها، نسأله كم مدير عام وضابط وموظف فئة أولى وثانية من عرسال؟ ماذا فعلتم لعرسال أيام الرخاء والتوظيف والتعيينات والترقيات؟ من كان يتعرض لعرسال؟ هذا افتراء ووهم إن أحدا يريد التعرض لعرسال، لا نريد لعرسال إلا الخير، أهل عرسال أهلنا وأحباؤنا". وختم: "هذه الدولة مصابة بالخواء السياسي نتيجة الاستئثار والهيمنة والتسلط والسياسات والخيارات الخاطئة، ومن هذه الخيارات الخاطئة اعتبار ما يجري في سوريا ثورة، بعض اللبنانيين هم أحرار في خيارهم ضد النظام السوري، ولكن فليشرحوا لنا مع حلفائهم وأسيادهم، ما هي علاقة التكفيريين من النصرة وداعش بالإصلاح في سوريا، وما علاقة الإصلاح بالإتيان بخمسين ألف إرهابي من كل دول العالم إلى سوريا؟ والبعض يتحدث عن دولة مدنية وعلمانية وعن إصلاح وديمقراطية وعبور إلى الدولة، ويصبح إصلاح النظام أن يصبح الميدان تحت إمرة داعش والنصرة".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع