سلام التقى أبناء الجالية في الاردن: مؤتمنون على لبنان وعاهدت نفسي. | التقى رئيس الحكومة تمام سلام ابناء الجالية اللبنانية في الاردن، وألقى كلمة أمامهم قال فيها: "أهلا وسهلا بأبناء بلدي. بداية لا بد من التوجه بالشكر لسعادة السفيرة على ما بذلته من جهد لاحتضان ورعاية وجودنا من خلال فريق العمل الذي امضى عدة ايام في التحضير لهذا اللقاء ومن ثم ايضا فيما نحن اليوم فيه من زيارة رسمية لهذا البلد العزيز على قلبنا الى المملكة الاردنية الهاشمية". أضاف: "ماذا أحدثكم؟ ماذا أقول لكم؟ هل أنقل اليكم اوجاعنا وآلامنا ومصائبنا في لبنان؟ هل انقل اليكم المعاناة الكبيرة والازمة الكبيرة المتمثلة بالشغور الرئاسي المستمر والمتمادي؟ هل انقل اليكم شلل السلطة التشريعية وعدم تمكننا من اقرار القوانين التي فيها مصلحة لبلدنا وشعبنا؟ هل احدثكم عن التسلل الذي يمضي ايضا باتجاه الحكومة في محاولة لشلها ومنعها من العمل والقيام بواجبها؟ أم انقل اليكم الاستحقاقات الحياتية والمعيشية والاقتصادية والامنية؟ أو أحدثكم عما نحن غارقون فيه من نفايات سياسية وعضوية واقتصادية واجتماعية؟". وتابع: "نعم أحبائي، نحن اليوم في عمان في المملكة الاردنية الهاشمية مع نخبة من اللبنانيين جئنا نستمد من هذه النخبة ما نحتاجه للاستمرار في تحمل مسؤولياتنا. هذا بصراحة لاننا بحاجة الى ان نتكامل مع من ينجح من اللبنانيين، مع من يشكل للبنان منبر نجاح وسمعة طيبة. نعم هؤلاء هم اللبنانيون المنتشرون في انحاء العالم وانتم اليوم في عمان نخبة منهم. والكل يعلم ان العالم الخارجي اليوم في شتى الدول والعالم لا يمكن لاحد ان يستمر ويبقى فيه اذا لم يكن عنده القدرة التنافسية في العمل، لا يمكن للبنانيين الموجودين اينما كانوا ولولا تميزهم بقدراتهم وامكاناتهم وبجرأة وكفاءة، لما امكن لهم ان يتميزوا وينجحوا. وانتم بحد ذاتكم قصة نجاح، ونحن نعتز ونفتخر بهذه القصة ونستمد منها ما نحتاج لنزود انفسنا بما نحتاجه من وقود للاستمرار بمهماتنا، هذا بكل بساطة وتواضع". واردف: "مع كل ذلك اقول اننا عندما نأتي الى المملكة الاردنية الهاشمية بضيافة هذا الشعب الطيب، بقيادة جلالة الملك عبد الله بن الحسين، وبقيادة الحكومة ورئيسها الدكتور عبد الله نسور، نأتي وكلنا ثقة بأن الاردن الذي يشبه لبنان كثيرا في العديد من الامور، يتحسس ايضا مع لبنان ما نعانيه وما نمر به فهو مستهدف مثلنا من الخارج، من قوى اقليمية ودولية بأشكال مختلفة والتشكيك والاستهداف قائم على قدم وساق ولكن الاردن يتميز عن لبنان بأن الوحدة الداخلية فيه والقرار الداخلي نقي وصاف، بهذا النقاء وهذه الصفاوة على مستوى المسؤولية والقيادة والشعب الاردني. نعم نأتي لنتزود ايضا بما يساعدنا على مواجهة هذه المرحلة الصعبة. ومع كل ذلك اقول لكم وباسمكم تحية كبيرة الى جلالة الملك عبد الله، وتحية الى كل المسؤولين والشعب الاردني". وختم: "رغم كل ما ذكرت ورغم كل الصعوبات التي تحيط بنا، أملي كبير جدا بالارادة اللبنانية، هذه الارادة التي تمكنت عبر العصور ان تصمد في وجه اعتى الرياح والعواصف، واللبناني تميز بمرونته وسعة صدره وجرأته واقدامه في مواجهة كل الاستحقاقات. رغم كل ما نحن فيه ما زلنا نعول على هذه الخصال والطباع عند اللبنانيين، وثقتنا ببعضنا البعض يجب ان تستمر وتقوى ولا يفرقنا لا طائفة ولا حزب سياسي ولا فكر سياسي. يجب ان نكون كلنا يدا واحدة في سبيل وحدتنا الوطنية، لبنان نموذج التعايش والعيش الواحد والفريد من نوعه في المنطقة والعالم، نحن مؤتمنون على الحفاظ عليه وانا من جهتي عاهدت نفسي واللبنانيين عدم التخلي عن هذه المهمة مهما كلف الامر. لذلك انا بحاجة ماسة الى كل لبناني مخلص ومنتج وناجح، نحن حاجة اليكم لا تتركوا لبنان ولا تنسوه".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع