افتتاحية صحيفة "الشرق" ليوم السبت في 22 آب 2015 | الشرق : تنسيق عوني قواتي نيابي ... وزعيتر: لا تشريع ضرورة في الدستور مدير عام الامن العام مجددا في السراي على امل ترطيب الاجواء كتبت صحيفة "الشرق" تقول : بعد كمية التشاؤم التي ضخها في المشهد السياسي امس عدم انعقاد مجلس الوزراء، رفعت المعلومات عن اتجاه الرئيس تمام سلام الى توجيه دعوة الى المجلس للانعقاد الاسبوع المقبل منسوب التفاؤل ولو بجرعات خفيفة لكون جدول الاعمال سيتضمن ملفات ضرورية وملحة ابرزها ازمة النفايات المفترض ان تكون نتائج مناقصاتها صدرت الثلاثاء المقبل كما وعد وزير البيئة محمد المشنوق، والهبات والقروض التي تحتاج اقرارا ورواتب موظفي القطاع العام اعتبارا من الشهر المقبل. الوساطات الاخيرة ومع ان مصادر السراي الحكومي اكدت ان توجيه الدعوة لم يحسم نهائيا مفضلة الحديث عن توجه نحو هذا المنحى ستوضح خطوطه العريضة نتائج الاتصالات التي يبذلها العاملون على خط الوساطات في الساعات المقبلة، فان المعلومات المستقاة من اكثر من مصدر تؤشر الى ان الرئيس سلام عازم على تفعيل حكومته ورفض الاستسلام للشلل، خصوصا ان الملفات المطروحة على بساط البحث الحكومي باتت أكثر من ملحة ولم تعد تحتمل المزيد من التأجيل، وسط معلومات ترددت عن ان ملف النفايات قد يشهد تأزيما اضافيا في الساعات المقبلة التي تسبق موعد اعلان المناقصات لاسيما في بيروت والضواحي بعدما تردد ان شركة سوكلين ستوقف عمليات الجمع والكنس ونقل النفايات، وسط خشية من تسلل الخلاف السياسي الى فريق المراقبين الذي يقيم المناقصات في الملف. وكأنها وفيما تبدو المبادرات التي قادها بعض الاطراف السياسيين من بينهم النائب وليد جنبلاط تعثرت عند أكثر من نقطة، بدت لافتة زيارة مدير عام الامن العام اللواء عباس ابراهيم الى السراي واجتماعه مع الرئيس تمام سلام. واشارت مصادر مطلعة الى ان الزيارة غير مرتبطة بالمبادرة التي يقوم بها بين السراي والرابية وتحديدا على خط حل عقدة التعيينات لكونها اصطدمت بأكثر من عائق بل تتصل بملف توقيف احمد الاسير واطلاع الرئيس سلام على نتائج التحقيقات التي اجريت معه في المديرية العامة للامن العام، بعدما نقل الى مخابرات الجيش. احتكام الى الشعب من جهته، لم يبد الفريق البرتقالي مرونة حيال خطوة سلام المرتقبة، بل حافظ على سقف موافقه عاليا. وفق ما تبين مما أوضحه عضو تكتل "التغيير والاصلاح" الوزير السابق سليم جريصاتي لـ "المركزية" من أن "على سلام أن يلتزم بما اعتمده منذ أن بدأت هذه الحكومة العمل أي التوافق عند ممارسة صلاحية رئيس الجمهورية"، داعيا إياه إلى "التزام الميثاق والدستور لجهة التوافق، لذلك، إن عاد إلى هذا النهج الدستوري، عدنا معه إلى مجلس الوزراء، وإن لم يعد، احتكمنا إلى الشعب مجددا. وإذا تخطينا هذه المرحلة، ننتقل معه ومع الحكومة إلى وضع حد للمخالفات الدستورية والقانونية في موضوع تأجيل تسريح القيادات العسكرية والامنية. وهنا أيضا أمامه مبادرة من شقين يسوّقها اللواء عباس ابراهيم ومن شأنها تفعيل مجلس الوزراء ومجلس النواب معا". وحذر من أنه إذا لم يبادر وحكومته إلى ذلك، عدنا إلى المربع الأول. أما إذا تم تجاوزنا ووزراء الحزب المقاوم، فلكل حادث حديث ولن ينتظر طويلا قبل أن يرى الرد الشعبي". مفاهم التيار والقوات وفيما غابت الحركة السياسية عن الساحة الداخلية في شكل شبه كامل امس، خرقت زيارة امين سر تكتل "التغيير والاصلاح" النائب ابراهيم كنعان، معراب، موفدا من الجنرال عون، رتابة الصورة. وفي موقف يدل الى نظرة تكاد تكون متماهية بين الحزبين لمسألة "التشريع"، لفت كنعان بعيد لقائه رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع الى ان "التيار" و"القوات" مع عمل مجلس النواب تحت سقف التفاهم على الاولويات في ظل الشغور الرئاسي"، مشدداً على أن "على الممتعضين من مشاريع التوافق بين المسيحيين وداخل احزابهم التحّمل اكثر في المرحلة المقبلة لاننا مقتنعون بأنّ في الاتحاد قوة"، مؤكدا ان "تجاوز صلاحيات الرئيس في عمل مجلس الوزراء مرفوض". ويأتي اللقاء في معراب، بعد يومين على الزيارة التي حملت رئيس جهاز التواصل والإعلام في حزب القوات اللبنانية ملحم رياشي إلى الرابية. وأفيد أن المباحثات بين الطرفين تركزت على مسألة فتح دورات استثنائية لمجلس النواب من أجل تشريع الضرورة، كما يحضر فيها ملف أزمة النفايات. زعيتر والتشريع وبالنسبة الى استمرار حدة الخلاف على التشريع، سجل وزير الأشغال العامة والنقل غازي زعيتر موقفاً بارزاً في خلال إطلاقه خطة تفعيل العمل في المديرية العامة للطيران المدني في مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت على المستويات الادارية - الفنية ? التقنية، معلناً أنه "لا يوجد في الدستور أو القوانين شيء اسمه تشريع الضرورة، التشريع تشريع والإجتهادات السياسية كثيرة"، آملاً "من الجميع التفاهم والتعاون والتحاور لما فيه مصلحة الوطن والمواطن، على أمل ان نذهب غداً الى انتخاب رئيس للجمهورية. اعترافات الاسير على صعيد آخر، استمرت التحقيقات مع أحمد الاسير في مديرية المخابرات منذ امس الاول، حيث لا ينفك الشيخ السلفي يكرر أنه "المدافع الاول عن اهل السنة"، وانه يريد مقاتلة "حزب الله"، ويهاجم بعنف آل الحريري. وأشارت مصادر متابعة للتحقيقات الى أن الاسير يؤكد انه لم يقاتل الجيش بل "سرايا المقاومة" خلال حوادث عبرا، الا أن المحققين واجهوه بأدلة من بينها أشرطة فيديو تظهره يصدر الاوامر لمقاتليه باطلاق النار على الجيش. واكدت المصادر ان الاسير كان هادئا خلال التحقيق الذي يركز حاليا على أماكن تواجد ما تبقى من مجموعاته. وادلى ببعض التفاصيل في هذا الاطار، فقامت مديرية الاستخبارات بعمليات دهم في شرق صيدا حيث عثرت على عتاد عسكري واحزمة ناسفة. التسوية العونية في مجال آخر، بقيت التسوية "العونية" التي ستحمل وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل الى رئاسة "التيار الوطني الحر" في ايلول المقبل، في دائرة الضوء محليا. وفي وقت ترك المخرج الذي أشرف الجنرال عون شخصيا عليه شرخا داخل "الحزب" بين متفهم لظروفه ومعترض عليه، أفادت اوساط "التيار"، "المركزية" ان اتصالات انطلقت وستتكثف في الايام المقبلة، لامتصاص غضب هؤلاء وشرح الاتفاق الذي حصل والذي لا غالب ولا مغلوب فيه". ولفتت الى ان "اذا تمكن الامين العام السابق لـ "التيار" في فرنسا فارس يوسف لويس من تشكيل لائحة تضمّه مع نائبين، فان الانتخابات ستحصل ولا مانع من ذلك"، مؤكدة ان العماد عون ليس في وارد فصل اي محازب، بل يسعى الى استيعاب الجميع. جنبلاط - القصار في الموازاة، أجرى رئيس الهيئات الاقتصادية الوزير السابق عدنان القصار اتصالاً هاتفياً برئيس "اللقاء الديموقراطي" النائب وليد جنبلاط وعرض معه الأوضاع العامة في البلاد، شاكراً له مواقفه الأخيرة لا سيما التحذيرات التي أطلقها في شأن الوضع الاقتصادي، "والتي استند فيها للأرقام التي تظهر استمرار تراجع المؤشرات الاقتصاديّة وتنامي الدين العام". وأكد جنبلاط "وجوب أن تحزم القوى السياسية أمرها وتنتخب رئيساً للجمهورية في أقرب فرصة لكون البلاد لم تعد تحتمل الإنتظار أو تأجيل الحلول.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع