المنتدى الدائم للحوار: لتفعيل المؤسسات الدستورية وتشكيل المجلس. | أعلنت الجمعيات والمؤسسات والافراد المجتمعون في إطار "المنتدى الدائم للحوار الاجتماعي - الاقتصادي"، تأييدها للحراك الشعبي والسلمي الذي يشهده لبنان، تحت عنوان معالجة ازمة النفايات واسبابها. وأكدوا في بيان انتسابهم "الى ما عبرت عنه تظاهرة 29 آب، لجهة التنوع الكبير في المشاركة التي جعلت من التظاهرة نموذجا مصغرا للشعب اللبناني". ورأوا فيها "حدثا بالغ الاهمية لكون هذا الحراك قد اعاد الناس المواطنين الى مجال الفعل العام بصفته طرفا مشاركا ومؤثرا من خارج الاصطفاف السياسي بين 8 و14 آذار، بعد ان تم اقصاؤهم بشكل منهجي بفعل الاستقطاب الحاد بين هذين الائتلافين منذ عام 2005، الامر الذي صادر رأي الناس، وعطل الدولة ومؤسساتها". وجاء في البيان: "إننا ومن موقع الانتساب الى هذا الحراك، سوف نعمل على الحفاظ على سلميته واستقلاليته، وعلى التزامه بقضاياالناس بعيدا عن الاستقطابات السياسية. كما اننا سوف نبذل كل جهد لكي تعبر شعارات الحراك وتحركاته عن مطالب الناس الواحدة والمتنوعة في آن، ونطالب الحكومة وكل اطراف السلطة ومؤسساتها بالاستجابة الى المطالب المحقة، وندين استخدام العنف وانتهاك حقوق المواطنين والمتظاهرين، وندعو الى محاسبة المسؤولين عنه". واعتبر البيان ان "احد الاسباب الاساسية في الازمة الراهنة، كما في كل الازمات، يتحمل مسؤوليته تعطيل مؤسسات الدولة، لاسيما الدستورية منها، وكذلك تعطيل مساحات الحوار المجتمعي، بما في ذلك المجلس الاقتصادي والاجتماعي". وطالب "الاطراف السياسية المعنية، لاسيما تلك الممثلة في الحكومة والبرلمان، بالعمل الفوري على استعادة المسار الدستوري وتفعيل كافة مؤسسات الدولة واتخاذ كافة الخطوات الدستورية المطلوبة لتحقيق هذا الهدف". وختم: "اما بالنسبة الى مساحات الحوار المجتمعي، فإننا نفتقد اليوم في ازمة النفايات الى المجلس الاقتصادي والاجتماعي وما يمثله، كما افتقدناه بالامس - وما زلنا نفتقده - في ازمة سلسلة الرتب والرواتب، وفي ازمة الكهرباء، ومواجهة ازمة اللاجئين السوريين الى لبنان، ووضع السياسات الاقتصادية والاجتماعية...الخ. واننا، من موقعنا، وبما نمثله من قطاعات اعمال وقطاعات نقابية عمالية ومهنية، وجمعيات ونشطاء في مختلف الميادين، ندعو دولة الرئيس تمام سلام، بصفته رأس الحكومة المسؤولة دستوريا عن ادارة الدولة ومرافقها، بأن يتخذ الخطوة الشجاعة والضرورية، بالمبادرة فورا في اجراءات تشكيل المجلس الاقتصادي والاجتماعي، دون ابطاء، باعتبار ذلك خطوة ضرورية من ضمن حزمة الاستجابة للمطالب الشعبية، واعادة احياء مساحة المشاركة للمجتمع المدني بكل مكوناته في الشأن العام. فالخطوات الاصلاحية التي تخدم الشعب، هي الخيار الصحيح، والبديل المطلوب لمحاولة التوصل الى تقاسم داخلي جديد للغنائم، في حين ان المنطق الغنائمي هو اصل الازمات كلها في لبنان".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع