وزير المال: أعددت المراسيم لتوزيع الاموال على البلديات ولبنان يعيش في. | رعى المعاون السياسي لرئيس مجلس النواب وزير المال علي حسن خليل، الاحتفال التكريمي الذي اقامه مكتب الشباب والرياضة في حركة "امل" اقليم الجنوب، للطلاب المتخرجين من كلية العلوم الاقتصادية وادارة الاعمال في الجامعة اللبنانية - الفرع الخامس - النبطية، عن العام الدراسي 2014 - 2015، وذلك في قاعة الاحتفالات الكبرى في مجمع نبيه بري الثقافي في المصيلح. حضر الحفل ممثل النائب ياسين جابر المحامي جهاد جابر، رئيس المكتب السياسي لحركة "امل" جميل حايك، المسؤول التنظيمي المركزي في الحركة حسين طنانا، مسؤول مكتب الشباب والرياضة المركزي في الحركة مصطفى حمدان وفي إقليم الجنوب عمران حسن، وفد من قيادة اقليم الجنوب في الحركة، مدير كلية ادارة الاعمال في الجامعة اللبنانية الفرع الخامس الدكتور أحمد زرقط، الهيئة الإدارية والتعليمية وفعاليات تربوية واجتماعية وذوي الطلاب المكرمين. وبعد تلاوة آيات من القرآن الكريم افتتاحا، والنشيد الوطني اللبناني ونشيد حركة أمل، ألقى الطالب حسن ماجد كلمة الطلاب المتخرجين، شكر فيها "الكلية إدارة وأساتذة على الجهود التي بذلوها لأجل الطلاب". زرقط بدوره، ألقى زرقط كلمة الكلية، شكر فيها "مكتب الشباب والرياضة على إقامة الاحتفال"، منوها ب"جهود الطلاب الذين يضعون نصب أعينهم الرجل الملهم الإمام القائد السيد موسى الصدر، للسعي الدائم نحو النجاح والتقدم والعلم". وأشار الى ان "البعض يصنفون الجامعة اللبنانية بأنها جامعة الفقراء ليبرروا لأنفسهم بناء جامعات للأغنياء، ولكن الجامعة اللبنانية للجميع، وغنية بالعلم والمعرفة والمستوى العالي الذي يظهر في تفوق طلاب الجامعة في امتحانات مجلس الخدمة المدنية، وميادين العمل كافة"، وقال: "نحن نعلم جهد دولة الرئيس نبيه بري في إنماء الجنوب، وتشييده صروح العلم والمعرفة، وبالتالي نتمنى عليه السعي لتشييد مبنى للجامعة يلبي حاجات الطلاب والأساتذة"، آملا من "معالي الوزير خليل نقل الرسالة لدولته"، واعدا ب"استمرار الجامعة في تقديم أفضل مستوى تعليمي وأكاديمي يحفظ الثقة، التي يعطيها الرئيس بري لإدارة الجامعة". خليل بعده ألقى خليل كلمة حركة "أمل"، توجه فيها بالتهنئة الى الطلاب وأهاليهم، مؤكدا "وقوف الحركة من قيادتها وجميع مسؤوليها في خدمة الطلاب، الذين أقسم الإمام القائد السيد موسى الصدر بقلقهم". أضاف: "قبل مجيء الإمام الصدر، كان الجنوبيون يحلمون بجامعات في الجنوب، حتى بثانويات لم تكن موجودة، ولكن الأمانة التي تركها ولباها دولة الرئيس بري هي بإنماء الإنسان وتشييد صروح العلم والمعرفة، وباتت فروع الجامعة اللبنانية بمتناول الجميع، وسيبقى السعي ليتمكن جميع أبناء الجنوب من حرية التعلم والوصول إلى أعلى المراتب". كما تحدث عن "وضع الجامعة ومستقبلها وتفرغ أساتذتها، وتأمين المقومات لها، وحمل الحركة لهذا الهم والتزامها في تأمين أفضل فرص العلم والمعرفة للطلاب"، آملا "تأسيس مجمع جامعي على مستوى الجنوب يفخر به الجميع". وتابع خليل: "علينا أن لا ننسى أن مقارنة بسيطة مع الواقع الذي كنا فيه وما أصبحنا، يثبت أن المشروع الذي حمله الإمام موسى الصدر قد انتصر، وأن المشروع الذي أكمله دولة الرئيس نبيه بري قد انتصر، وهو على الطريق الصحيح، فمعكم أيها الخريجون وأيها الأهل الشرفاء، سنستكمل معركتنا، معركة الدفاع عن لبنان، عن حدوده، عن حريته، عن وحدته وكرامته الوطنية ومشاريع التنمية فيه، ورفع شأن أهله، وتأمين فرص حياتهم الكريمة، وسنبقى معكم نحارب كل الأشكال التي تعطل حياة الناس، وتفسد عليهم مسيرتهم في التعليم والعمل وممارسة حياتهم العامة، والتعبير ذواتهم بالسياسة، في تطوير نظامهم السياسي الذي حملنا همه منذ البداية، وما زلنا في كل مواقع فعلنا، في العمل النيابي وفي العمل الحكومي وفي كل مواقع عملنا السياسي على اختلافها". اضاف: " نعرف معكم أن وطننا لبنان يمر بواحدة من أعقد وأصعب المراحل التي مر بها، لكننا كما آمنا في السابق، وعملنا من أجل نهوضه من الكبوات التي وقع بها، اليوم نؤمن أن وطننا قادر على النهوض من جديد، وقادر على الحياة من جديد"، لافتا الى ان "وطنا صغيرا قد استطاع أبناؤه أن يكرسوا مقاومة كسرت إرادة العدو الإسرائيلي، وحققت الانتصار عليه، وحمت حدوده، وأن شعبا استطاع أن يخرج من آتون الحروب التي مرت عليه، وأن يلتزم خيار وحدته الوطنية، هو شعب باستطاعته أن يتجاوز اليوم المحن التي تمر به". واردف: " لقد أطلق دولة الرئيس نبيه بري مبادرته الحوارية التي ستنطلق الأسبوع المقبل، وهي مبادرة تطمح إلى التقاء كل القوى السياسية على طاولة واحدة، محتكمين لاختلافاتهم السياسية، مسلمين لبعضهم البعض بحق الاختلاف في مقاربة القضايا، المرتبطة بواقع المنطقة، والمرتبطة بشكل النظرة إلى لبنان وإلى خروجه من أزماته، وإلى تعاطيهم المختلف أيضا مع القضايا السياسية الجوهرية، المتعلقة بالانتخابات وقوانينها المختلفة، لكننا نطمح بأن ننطلق من هذه الاختلافات لنلتقي على مشترك نستطيع أن نعيد من خلاله الأمل إلى اللبنانيين، باستعادة الدولة عمل مؤسساتها، بدءا من التفاهم على انتخاب رئيس جديد للجمهورية". وقال: "ربما يعتقد البعض أن ظروفه صعبة جدا، ومعهم حق في هذا الاعتقاد، لكن مجرد اللقاء، مجرد فتح الموضوع في إطار مشترك، وطرح كل طرف هواجسه ومعطياته حول هذا الأمر، بالحد الأدنى نحضر أنفسنا لانعطافة حان أوانها على مستوى المنطقة، لنكون جاهزين من أجل إجراء انتخابات رئاسية ينتج عنها رئيس جديد للجمهورية اللبنانية، وفي المقابل أيضا، نحن أمام فرصة حقيقية وضرورية في آن معا". اضاف: "لم تعد الأمور تحتمل أن نتعاطى مع بعضنا البعض بالاستخفاف تجاه تعطيل مؤسساتنا الدستورية، تجاه تعطيل المجلس النيابي مثلا، فلنجلس نتحدث بالأسباب الحقيقية لعدم انعقاده، وما ينتج عن هذا التعطيل من ضرب لمصالح الناس في حياتهم ومستقبلهم ومشاريعهم وتحقيق أعبائهم الاقتصادية والمالية، وأنا أقول من موقع العارف أن هناك مخاطر حقيقية على الصعيد الاقتصادي والمالي، إذا لم نبادر إلى إقرار سلسلة من المشاريع الفورية التي يمكن أن تساهم في نقل البلد من مرحلة إلى مرحلة"، مشيرا الى ان "الأخطر هو أن نصل إلى مرحلة تصبح معها انعقاد جلسة لمجلس الوزراء واحدة من الإنجازات". وحول الوضع الحكومي وازمة النفايات قال خليل: "نحن بحاجة لأن تعمل الحكومة بشكل طبيعي وعادي، ولا يمكن أن نراكم هموم وقضايا الناس ونعلقها على ترف اختلافاتنا السياسية التي لم تعد تشغل بال الناس كثيرا، وما يشغل بالهم كيف نعالج القضايا، لا يعقل أن نسلم لدولة لأن تغرق في نفاياتها، في النفايات التي كان يجب أن تعالج قضايتها على القواعد التي يجري الحديث عنها اليوم قبل أشهر، بكل صراحة أقول، نحن طرحنا قبل أشهر من الآن أن نحيل هذا الموضوع إلى الاتحادات البلدية والبلديات الكبرى، القادرة على معالجة قضية النفايات فيها". وتابع: "أنا أعددت أكثر من مرسوم لتوزيع مستحقات البلديات عليها لتستطيع أن تتحمل هذه المسؤولية، واليوم أقول أمامكم أننا ملتزمون بإعادة الحق إلى أصحابه، بإعادة أموال البلديات إلى البلديات، وهذا ليس منة من الحكومة أو وزير من الوزراء، أنا أستغرب عندما أسمع بعضا من هذا الكلام، وأستغرب حتى من المطالبة، لأن هذا حق للبلديات وواجب على الوزارات والمسؤوليات، وأنا واحد منهم لكنني بصراحة أقول أمامكم، أنني قد قمت بواجبي بتوجيه من دولة الرئيس نبيه بري ورئيس الحكومة وأعددت المراسيم اللازمة من أجل توزيع هذه الأموال". وأردف: "اليوم، باختصار أعود لأقول للذين أكدوا التزامهم بحضور طاولة الحوار، وللذين لن يحضروا مؤتمر الحوار أو جلساته، إن اللبنانيين يتطلعون بأمل كبير، على اختلافهم، حتى أولئك الشرفاء الذين يصرخون اليوم، مطالبين الطبقة السياسية بتحمل المسؤوليات، حتى أولئك المعترضون على انعقاد طاولة الحوار، إنما يراهنون بشكل أو بآخر على قرارات فعلية جدية، تنبثق عن هذا المؤتمر الحواري، نخلص فيها إلى وضع الأمور على السكة الصحيحة في معالجة القضايا، بدءا من انتخاب رئيس جديد للجمهورية وصولا إلى آخر تفصيل في جدول الأعمال المتعلق بتقوية ودعم الأجهزة الأمنية وعلى رأسها الجيش اللبناني". وختم: "عندما تثبت القيادات السياسية أنها على قدر المسؤولية، وتتعاطى بإيجابية وتمارس دورها الذي تتطلع إليه الناس، نحن على ثقة بأن المعترض سيتحول إلى داعم، لأننا لا نشكك بالنوايا ولن نشكك بالنوايا. لكن نتطلع إلى أن تثبت الأيام صوابية الموقف الذي اتخذه الرئيس نبيه بري، بالدعوة إلى طاولة الحوار في هذه اللحظة. لو انطلقنا لنشاهد المشهد العام اليوم في المنطقة، انقسامات، حروب، أزمات سياسية، أزمات أمنية، في كل المنطقة المحيطة، أن نرى المختلفين والمنقسمين مجتمعين حول طاولة واحدة، برأينا لوحده هذا المشهد يشكل ردا قويا على قدرة النموذج اللبناني على التجدد وعلى الحياة، فالمطلوب ان تتحمل الدولة وإداراتها ومؤسساتها السياسية مسؤوليتها". بعدها قدم مسؤول الشباب والرياضة في إقليم الجنوب عمران حسن، درعا تكريمية للوزير خليل، شاكرا إياه رعايته الاحتفال.ثم قام خليل وحايك وزرقط وحسن بتقديم شهادات التقدير للطلاب المتخرجين.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع