تخريج طلاب "العربية المفتوحة" في "قصر المؤتمرات". | أحيت الجامعة العربية المفتوحة حفل تخريج دفعة العام 2015، في قصر المؤتمرات - النقاش، برعاية رئيس مجلس أمناء الجامعة العربية المفتوحة ورئيس برنامج الخليج العربي للتنمية "أجفند" الأمير طلال بن عبد العزيز، رئيس مجلس الوزراء تمام سلام ممثلا بوزيرة المهجرين اليس شبطيني، وفاعليات سياسية وامنية وشخصيات تربوية واجتماعية وثقافية واهالي الخريجين. استهل الحفل بدخول موكب الخريجين ومديرة الجامعة الدكتورة فيروز فرح سركيس متقدمة الهيئة التعليمية، ثم النشيد الوطني ونشيد الجامعة وعرض فيلم وثائقي عن أهم إنجازات "اجفند" ومسيرة الجامعة منذ نشأتها. كما تخلله مشاريع الجامعة المستقبلية بما فيها افتتاح فروع جديدة في مختلف المحافظات اللبنانية، إضافة برامج وإختصاصات جديدة لتلبي احتياجات سوق العمل في لبنان. سركيس وألقت الدكتورة سركيس كلمة، شكرت فيها "جهود الأمير الذي عودنا دائما بدعمه ورعايته للمبادرات التنموية التي من شأنها تطوير المجتمع والنهوض بالأمة"، مهنئة الخريجين "في يوم التخرج وهو ثمرة جد واجتهاد طوال سنوات دراستهم"، شاكرة الهيئة التعليمية والإدراية على "الجهود التي تبذلونها لتوفير العلم والمساهمة في نهضة هذا الجيل"، متطرقة الى "استراتيجية الجامعة التي تتضمن الشؤون الأكاديمية والإدارية والبحثية. فمن الناحية الأكاديمية ومن ضمن الاستراتيجية الحالية للجامعة، فالتركيز على ضمان الجودة وتجديد الإعتماد البريطاني". وقالت: "نحن نتحضر للعام المقبل لتجديد الإعتماد للمرة الثالثة"، مذكرة ان "الجامعة العربية المفتوحة كانت أول جامعة في لبنان تحصل على الإعتماد الخارجي، والإعتماد هو شهادة تنص على أن الجامعة تقدم التعليم العالي بمستوى الجامعات البريطانية. وتركز الاستراتيجية على زيادة عدد الإختصاصات التي يتطلبها سوق العمل، وتطرح الجامعة هذا العام خمسة اختصاصات جديدة على مستوى البكالوريوس والماجستير، منها اختصاص التحقيقات الجنائية في الإنترنت، وهي الجامعة الوحيدة التي تقدم هذا الإختصاص في لبنان". أضافت: "ان الجامعات ليست مدارس تقدم التعليم فقط، فمن أولى مهامها تنفيذ الأبحاث، والجامعة العربية لديها ثلاثة مراكز أبحاث تتعاون فيها مع باحثين دوليين، وهي حرصت منذ نشأتها على تقديم الأفضل ولا تزال، وهي الوحيدة التي لا تسعى إلى دعم الشباب للقيام بدورهم في تنمية مجتمعهم. لذا فالجامعة تساهم ب 70% من قيمة الأقساط السنوية. وللمساهمة في دعم الشباب الذين لديهم أفكار ريادية، أنشأت منذ ثلاث سنوات مركزا لريادة الأعمال، لتدريب ذوي الأفكار الريادية. وعرضنا العام الفائت بعضا من هذه المشاريع التي قام بها الطلبة الذين تدربوا في هذا المركز. أما هذا العام، وبالتعاون مع وزارة الشؤون الإجتماعية، جرى تدريب مجموعات أخرى وبدأت بعض النساء العمل على إنشاء مشاريع خاصة بهن نأمل أن يظهر بعضها قريبا". وتوجهت الى الطلاب بقولها: "المرحلة الدقيقة التي تمر بها البلاد والمنطقة، والشعور بعدم الإستقرار لدى الكثيرين من الناحية الإقتصادية أو الناحية الأمنية، لكن إصرار الشباب على متابعة مسيرة العلم والتشبث بالوطن يبقى هو المستقبل الذي نتطلع إليه. وحذار التفرد في مواجهة التحديات، فمعالجتها يتم بالتعاون الذي يعتبر حجر الأساس للوصول إلى الأهداف المرجوة، والجميع يسمع يوميا ب"Twitter"، وهي من أشهر المواقع الإجتماعية. أما كيفية انطلاق الموقع فكانت عن طريق نهار كامل من النقاشات "Brainstorming" بين فريق شركة صغيرة تبث أشرطة فيديو بسيطة". واشارت الى ان "الوصول إلى "الأهداف التي وضعتموها لمستقبلكم لا بد من أن تمروا ببعض العقبات قبل بلوغها، لكن الفشل هو جزء مهم في حياتنا وفي تعلمنا، فالفشل يجعل الإنسان يكتشف نقاط ضعفه وقوته لينطلق بثقة أكبر لمتابعة طريقه. فالثقة بالنفس من أهم عوامل النجاح"، لافتة الى ان الجامعة "عمدت الجامعة هذا العام إلى تقديم برنامج تدريبي يساعد الطلبة على كيفية التعامل في حياتهم العملية والمهنية ويساعدهم أيضا على الثقة بأنفسهم".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع