افتتاحية صحيفة "الشرق " ليوم الخميس في 17 ايلول 2015 | الشرق : جلسة حوار "ممتازة".. والثالثة في 22 الجاري أزمة النفايات راوح.. "ولا بديل عن خطة شهيب"     كتبت صحيفة "الشرق" تقول : يدخل لبنان اليوم، يومه الثمانين بعد الاربعماية من دون رئيس للجمهورية.. حيث يكتمل الشهر السادس عشر للشغور الرئاسي، وليس في المعطيات المتوافرة الحد الأدنى من الاحتمالات لاخراج لبنان من هذه الازمة التي انعكست أزمات، وعلى كل المستويات.. وإذ انعقدت يوم أمس، الجلسة الثانية لـ"حوار الانقاذ" "مكتملة النصاب" بغياب رئيس "تكتل التغيير والاصلاح" (الجنرال السابق) النائب ميشال عون، حيث ناب عنه وزير الخارجية جبران باسيل والنائب ابراهيم كنعان، فإن المشهد العام لم يخرج عما كان متوقعا، على رغم الاجراءات الأمنية المشددة التي حالت دون وصول "المعتصمين من الحراك الشعبي" في ساحة الشهداء وجوارها الى ساحة النجمة، حيث مقر مجلس النواب.. إلا أنها - أي هذه الاجراءات - لم تحل دون وقوع "أعمال شغب" و" هرج ومرج" حيث لاحقت القوى الأمنية عدداً من المعتصمين في ساحة الشهداء واعتقلتهم، بعدما حصل تدافع واشتباك بالأيدي بينهم.. وقد أصيب عدد من المعتصمين بجروح، وعمل الدفاع المدني والصليب الاحمر على نقلهم.. كما سجلت حالات من الاغماء في ساحة الشهداء.. ما دفع أهالي العسكريين المخطوفين الى الانسحاب نحو ساحة رياض الصلح.. وليلاً اعلن عن الافراج عن جميع المعتقلين. الحوار: "أجواء ممتازة.. ولا مساس بالدستور" وعلى ما جرت العادة، فقد افتتح الرئيس نبيه بري جلسة الحوار بكلمة أكد فيها "أهمية الحوار الوطني، خصوصاً في هذه الظروف الصعبة التي يشهدها لبنان.." مشددا على ان "لا سبيل للخلاص إلا بالحوار.. "مؤكداً "رفضه لأي طروحات من شأنها المساس بالدستور.." على ما نقل وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس.. لتبدأ الجلسة الثانية، من حيث انتهت الجلسة الاولى في البند الاول المتعلق برئاسة الجمهورية.. وقد أعلن رئيس "اللقاء الديموقراطي "النائب وليد جنبلاط، لدى خروجه من جلسة الحوار ان "النقاش مستمر والأجواء ممتازة.. إلا أنني مضطر للمغادرة لأسباب شخصية.." ليبقى النائب غازي العريضي ممثلاً الكتلة في الجلسة.. وبحسب مصادر متابعة، فان جلسة أمس، دخلت في "أمور تفصيلية للحوار بعدما أعطى كل فريق تصوره لحل الازمة في الجلسة السابقة..". الجلسة الثالثة في 22 الجاري وقرابة الرابعة إلا ثلثاً، انتهت جلسة الحوار وتلا الأمين العام لمجلس النواب عدنان ضاهر بياناً أشار الى "ان المجتمعين تابعوا مناقشة جدول الأعمال انطلاقاً مما طرح في الجلسة الماضية، وحصلت مقاربات سياسية ودستورية لكيفية حصول اختراق في بند انتخاب رئيس للجمهورية وغيره من المواضيع، ومحاولة البناء على القواسم المشتركة في المداخلات لتوسيعها في الجلسات المقبلة.." وأكد المجتمعون "دعم الحكومة لتنفيذ القرارات المتخذة لمعالجة الملفات الحياتية الأساسية، وتقرر عقد الجلسة المقبلة يوم الثلاثاء في 22 الجاري عند الثانية عشرة ظهراً..". وكانت مواقف لافتة سبقت انعقاد جلسة الحوار الثانية، حيث أكد عضو "كتلة التنمية والتحرير"، النائب علي عسيران ان "الأمل مازال معقوداً على طاولة الحوار والمتحاورين.." لافتاً الى "أنه من المفيد اعطاء المتحاورين الوقت لوضع خارطة طريق لاخراج البلاد من عنق الزجاجة الذي وصلت اليه..". "المستقبل": لا تقدم حول الرئاسة ومن جانبه رأى عضو كتلة "المستقبل" النائب احمد فتفت ان "نجاح الحوار يتم في حال بت البند الاول المتعلق برئاسة الجمهورية.." لافتاً الى "ان قوى 14 آذار لن تقبل بوجود أي حل خارج الدستور.." مؤكداً ان "جميع الدول الاقليمية تشجع الحوار.. وبالتالي الحل موجود عند اللبنانيين..". بدوره أوضح عضو الكتلة النائب عمار حوري "أنه ليس سراً ان النقاش حول موضوع رئاسة الجمهورية لم يصل الى نتيجة، سواء على مستوى حوار "حزب الله" و"المستقبل" او حوار الافرقاء السياسيين الذي يجري حالياً.." مشدداً على "ان الحل يكمن في الدستور (...) وهو واضح وما علينا إلا العودة اليه..". رؤية "حزب الله": أحد خيارين وفي المقابل فقد أوضح رئيس كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب محمد رعد، "ان ما يجري من نقاش على طاولة الحوار هو حول مسألتين أساسيتين هما: مشكلة الفراغ في سدة الرئاسة، وعدم وجود قانون انتخابي يوفر أحسن واعدل تمثيل شعبي.." ورأى ان الحل الممكن يكون بالاتفاق على أحد الأمرين، فإما بالاتفاق على رئيس جمهورية، وهذا يبدو غير متاح بوقت قريب، وإما ان نتفق على قانون انتخابات نجريها، ونعيد بها تنظيم المجلس النيابي والحكومات التي ستصدر وتمثل أمام المجلس. المشنوق: خصومات حقيرة.. وكلام عون غير واقعي وأمام كل التطورات الحاصلة في الشارع، فلقد كان لوزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق مواقف لافتة مما جرى ويجري، حيث رأى ان "هناك جواً في لبنان رافضاً لكل شيء ولا يمكن ان يرضى بسهولة ضمن المنطق والعقل والقوانين المرعية الاجراء..". وإذ وصف المشنوق "الخصومات السياسية" في لبنان بأنها "حقيرة" فقد رأى ان "تعبير اسقاط النظام في لبنان هو دعوة الى الفوضى.." لافتاً الى أنه "لا يمكن اجراء تغيير في لبنان إلا من خلال قانون انتخابات عصري، يفتح الباب أمام الاقليات والمستقلين والشباب". معتبراً ان "الحراك المطلبي شكل انذاراً لكل القوى السياسية.." مشيراً الى ان هناك "قراراً دولياً كبيراً بعدم تعريض لبنان الى هزات عنيفة". ولفت المشنوق الى أنه "لا يمكن وضع قانون انتخاب جديد قبل انتخاب رئيس الجمهورية.." معتبراً ان "كلام العماد ميشال عون عن انتخاب الرئيس من الشعب هو كلام غير واقعي وغير موضوعي.." مؤكداً ان "تعديل الدستور لا يتم في الشارع.. وان ما حدث في الشارع هو صفارة انذار لكل الطبقة السياسية..". مرحباً بالاتفاق الاميركي الايراني "اذا كان جزءاً من الاستقرار في المنطقة..". سفير مصر في السراي محذراً وقبيل توجهه الى مجلس النواب لحضور جلسة الحوار، استقبل رئيس الحكومة تمام سلام في السراي الحكومي سفير مصر الدكتور محمد بدر الدين زايد، الذي دعا "كل القوى السياسية اللبنانية الى ضرورة التوصل الى انهاء الازمات الراهنة، وعلى رأسها الفراغ الرئاسي وتفعيل عمل الحكومة.." املاً ان "تتطلع كل القوى السياسية الى ضرورة ايجاد ترتيبات نهائية لهذا الوضع الراهن الصعب".. لافتاً الى "ان دقة الاوضاع الاقليمية لا تحتمل مزيداً من ضياع الوقت..". .. والمكسيك: أولوية الرئاسة وفي حفل استقبال أقامته السفارة المكسيكية في لبنان لمناسبة العيد الوطني للمكسيك، أكد سفير المكسيك خايمي غارسيا آمارال، ادانة بلاده لكل اشكال العنف والارهاب، آملاً "ان يتحد اللبنانيون لمواجهة كل الأخطار التي تحدق بوطنهم" مشدداً على "ان الخطوة الاولى لذلك تبدأ بانتخاب رئيس للجمهورية (...) مع التركيز على ان الجيش اللبناني هو الضمانة الوحيدة لمواجهة الارهاب واستقرار لبنان في الداخل والخارج..". أزمة النفايات راوح.. ولا بديل من خطة شهيب على صعيد آخر، فقد بقيت أزمة النفايات تستحوذ اهتماماً كبيراً وعلى مستويات عدة، لما يمكن ان تؤدي اليه هذه الازمة اذا بقيت من دون حل، خصوصاً وان هناك اجماعاً على وصف هذه الأزمة بأنها "وطنية بامتياز". وفي المواقف، واذ اعتبر عضو كتلة "المستقبل" النائب محمد الحجار "ان خطة الوزير اكرم شهيب جيدة، وهي اتت تتويجاً لمجموعة خطط وأفكار.." فقد رأى أنه "يمكن ادخال بعض التعديلات عليها الآن ومستقبلاً.." لافتاً الى أنه "اذا لم تحل مشكلة النفايات، لن يكون هناك حل لكل المشاكل الأخرى" محذراً "من ان هناك مشكلة تتحضر للبلد على خلفية أزمة النفايات". متهماً "التيار الحر" و"حزب الله" بأنهما "وراء تعطيل هذه الخطة لأسباب سياسية". وعن الحراك الشعبي قال الحجار: "هناك أهداف مهمة للحراك الشعبي، ونحن نعتبر أنفسنا جزءاً من هذا الحراك. وهو شكل انتفاضة شعبية على الشلل في الدولة". حقوق لنشر والطبع 2015© جريدة الشرق. جميع الحقوق محفوظة    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع