عماد الحوت: لا مؤشر لتسوية قريبة في لبنان قبل حل الأزمة السورية | رأى نائب الجماعة الاسلامية الدكتور عماد الحوت في حديث الى "إذاعة الفجر"، ان "الإيجابيتين اللتين نتجتا عن جلسة الحوار بالأمس هي محاولة اعطاء الرأي العام جوا ايجابيا، ومن ناحية اخرى شبه اجماع على أنه لا تعديل للدستور بين يدي استحقاق انتخابات رئاسة الجمهورية التي ينبغي أن تتم وفق القواعد الدستورية الحالية. وأشار الحوت الى "وجود قناعة عند أغلب المشاركين في طاولة الحوار، أنه لا إمكانية لانتخاب رئيس للجمهورية من 14 آذار أو من 8 آذار حتى لا يكون هناك غالب أو مغلوب في هذه المرحلة الحرجة التي يمر بها لبنان، وبالتالي لا بد من البحث عن مرشح للرئاسة يطمئن كل الفرقاء اللبنانيين"، مؤكدا أن "ما يحصل من نقاشات على طاولة الحوار ليس سوى تمرير للوقت بإنتظار الضوء الأخضر الخارجي لإجراء الانتخابات". وعن غياب العماد ميشال عون عن جلسة الحوار الاخيرة، اعتبر الحوت أن "العماد عون ما زال متمسكا بفكرة انتخاب رئيس من الشعب التي يظن أنها تعطيه فرصة أكبر للوصول الى هذا المنصب في ظل تحالفه مع المكون الشيعي في لبنان، ولكنه فوجىء بموقف أغلب القوى السياسية السلبي من هذا الطرح وعدم الرغبة في الدخول بتعديلات دستورية قد تفتح الباب على تعديلات أخرى غير مرغوبة، وبالتالي فإن العماد عون أراد أن يوصل رسالة بأنه إذا لم تتم الاستجابة لمطالبه فهو قد يقاطع الحوار ويجعله في مهب الريح، وهو بذلك يمارس مرة أخرى منهجية التعطيل حتى في اللقاءات الشكلية كطاولة الحوار". ورأى الحوت انه "في ما يطرح من تسوية بإضافة ثلاثة ألوية للمجلس العسكري تتيح بقاء العميد روكز في الخدمة وبالتالي استمرار حظوظه في الوصول لقيادة الجيش، نوع من محاولة تفعيل أداء الحكومة من خلال الإستجابة الجزئية لأحد مطالب العماد عون، ولكن أمام هذا الطرح عقبات أهمها الإطمئنان الى عدم انعكاس مثل هذه التسوية على هرمية الجيش وهيكليته وبالتالي قد يكون هناك معارضة لها من عدد من الفرقاء في الحكومة عليها". وشدد على أن "الحراك الشعبي الذي نشهده يعبر عن نبض الناس واستيائهم"، محذرا في الوقت نفسه من "انزلاق الحراك الى أساليب عنيفة واستفزازية لقوى الأمن المولجة حماية الحراك نفسه وإنما أيضا الممتلكات العامة والخاصة، والإبقاء على الإبداعات التي تجعل الحراك فعالا دون أن يخيف الرأي العام منه". وأكد الحوت أنه "من مصلحة الحراك، وهو حاجة للضغط من أجل الحد من الفساد المستشري في مؤسسات الدولة ولإيجاد حلول للأزمات المعيشية، أن يضبط خطابه ويحدد توجهاته بعيدا عن زواريب السياسة حتى يبقى حالة إجماع ولا يدخل في حالة الإصطفاف السياسي الذي يحوله الى مجرد شارع في مواجهة شارع كالذي رأيناه بالأمس من خلال مهاجمة عدد من المدنيين للمشاركين في الحراك، وهو تصرف مرفوض، ولكنه يعكس الواقع اللبناني وتعدد الإنتماءات فيه. ونبه الحوت الى خطورة المرحلة التي يمر بها لبنان لجهة الوضع الأمني الذي يعكس توترات المنطقة وإمكانية الاختراقات الأمنية الإقليمية والدولية فضلا عن حراجة الوضع الاقتصادي مما يحتم على الحراك البعد عن الغوغائية والاصطفافات السياسية، إذا إن هذا الحراك لا يمثل كل الشارع اللبناني في ما يتعلق بالمطالب السياسية، ولكنه يعبر عن نبض أغلب الشارع اللبناني فيما يتعلق بالمطالب المعيشية". وعبر عن أسفه لأن "التسويات في لبنان هي دائما تسويات خارجية، وأن اللبنانيين أثبتوا فشلهم في إيجاد تسويات محلية، ولبنان حاليا ليس على سلم الأولويات الإقليمية والدولية وبالتالي لا مؤشر لتسوية قريبة في لبنان قبل الوصول لحل للأزمة السورية"، مطالبا "القوى السياسية بإعطاء الأولوية للحفظ على تماسك الدولة اللبنانية وقدرتها على الاستمرار، والتخفيف من الولاءات الخارجية والدفع باتجاه تسويات محلية".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع