باسيل : لبنان مستهدف وما يجري فيه هو عملية استبدال لشعبه بشعوب اخرى | اكد وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل "ان ما يجري في لبنان حاليا هو عملية استبدال لشعب لبنان بشعوب اخرى، سورية وفلسطينية او اي شعب اخر". وقال: "ان الازمة السورية فاضت مشاكلها على لبنان لجهة انتقال قسم كبير من الشعب السوري الى ارضنا، وعندما لم تعد بلدان مثل لبنان قادرة على تحمل المزيد من الاعداد تدفق النازحون الى اوروبا، وسيأتي الوقت الذي لن تتحمل فيه اوروبا تدفق النازحين اليها وسيصل هؤلاء الى الولايات المتحدة". وعن الفراغ في سدة الرئاسة الاولى وامكان الوصول الى تسوية لانتخاب رئيس في ظل خطر الارهاب الذي يتهدد لبنان، قال باسيل: "مع التطرف لا يمكن ان تتم التسوية، ونحن اذا قبلنا بالتسوية في قضايا سياسية سنخسر لبنان المبني على القيم وعلى الشراكة بين المسلمين والمسيحيين التي هي مفهوم اوسع من التنوع الموجود في مجتمعات كثيرة. لا يمكننا ان نتمسك بالاشخاص لكن بهذه القيم والمبادئ التي هي اساس في قيام لبنان" لافتا الى "ان الفراغ في الرئاسة هو بسبب قبولنا بفكرة ان يتم تعيين رئيس من قبل الخارج بدلا من اللبنانيين، وعلينا ان نحترم خيار الشعب". كلام الوزير باسيل جاء خلال لقائه ابناء الجالية اللبنانية في النادي اللبناني -الاميركي في مدينة دانبيري في ولاية كونكتيكت الاميركية، حيث نوه بنجاحات اللبنانيين في بلدان الانتشار مثنيا على ابتكاراتهم. وعن موجات النزوح من سوريا، اوضح باسيل "ان الانتقال الجغرافي قد يأخذ وقتا، انما الانتقال الفكري والايديولوجي سريع الانتشار"، لافتا الى "خطر الفصل البشري في لبنان وفي المنطقة وفي قلب اوروبا والغرب، وهذا الفصل سيؤدي الى صدام لذا يجب وضع حد للارهاب الذي يدفع البعض للنزوح، ما يزيد من خطر الامعان في التطرف على ضفتي العالم المسيحية والاسلامية. ومن هنا اهمية الدور الذي يقوم به قداسة البابا فرنسيس بإعطائه المسحة الانسانية للسياسة الدولية وجعلها قريبة من الناس لا وسيلة لخدمة مصالح الدول التي تضحي بشعبها" معتبرا ان "ما نواجهه هو مزيد من التطرف الذي سيطال كل العالم". وكان استهل كلامه متوجها الى الحضور، بالقول: "انا مسرور لتجمعكم في اطار النادي اللبناني - الاميركي واهمية اللبنانيين انهم يتكيفون ويندمجون في اي مجتمع، لكن يبقى دائما لبنان في قلبهم. ولبنان هو مساحة للسلام ستبقى، لكن التحدي يتمثل في ان يبقى لبنان واحة للتسامح والتعايش والاهم الشراكة بين جميع ابنائه ليبقى لبنان واحة فريدة في المنطقة. لذا علينا التمسك بأرضنا وعدم مغادرتها الى بلدان الاغتراب". واعتبر باسيل "ان لبنان يدفع الثمن في كل تسوية، وهذا ما دفعكم للهجرة. واللبنانيون الباقون يصارعون من اجل ابقاء لبنان بما يمثل. انتم مثل على نجاح لبنان. وكلنا نحمل لبنان في عمق داخلنا، ومقتنعون ان الله خلقه لنا لكننا للاسف نضيعه. علينا ان نكافح معا كل في موقعه، منتشرين ومقيمين، للحفاظ على فكرة لبنان. وازوركم لاقول اننا بحاجة الى ان تبقوا لبنان في فكركم وتزوروه كل عام وان تستثمروا فيه وان تبقوا على اتصال مع لبنان ومع اللبنانيين المنتشرين في العالم، وعليكم ان تفخروا بفرادة لبنان الذي يستحق ان نكافح لأجله". ولفت ردا على سؤال الى "ان الدستور لا يحترم في لبنان وان ثمة ضرورة الى تطويره، دون ان يعني هذا تغيير النظام اذ لا نريد ان يشعر اي مكون انه مستهدف، مع وجوب المحافظة على مسلمي لبنان كما على مسيحييه". وتحدث عن الاقليات واهمية ان يضطلعوا بدور في صنع القرار. واوضح الوزير باسيل "ان الولايات المتحدة زادت من دعمها للجيش اللبناني عبر تقديم مساعدات ب 150 مليون دولار لتمكين الجيش من محاربة الارهاب وهي تقدم المساعدات للنازحين الا ان هذا المبلغ ضئيل مقارنة مع دول اخرى"، معتبرا "ان ليس هناك من بلد بمنأى عن خطر الارهاب، لذا اقول ان هذه المبالغ ليست على قدر الخطر لأننا بمحاربتنا للمجموعات الارهابية نقضي على الارهاب في منطقتنا وتاليا على خطره في الولايات المتحدة، وداعش تمثل تهديدا حقيقيا ليس فقط للمنطقة ولبنان بل للولايات المتحدة، لكن للاسف ان رد الفعل جاء متأخرا، ومن هنا الحاجة الملحة الى تغيير حقيقي للسياسة ازاء المنطقة ان داعش يريد تدمير كل ما هو مختلف عنه، ولبنان بلد تميز بفرادته في المنطقة، لذا هو مستهدف وداعش يسعى الى تدمير ميزة التعايش الذي يتميز بها اللبنانيون لاحلال ايديولوجية الموت". وفي ما دعا المغتربين الى المشاركة في مؤتمر الطاقة الاغترابية الذي تنظمة الوزارة للسنة الثالثة على التوالي، قال: "ادعوكم الى شراء المنتجات اللبنانية لأنه بذلك تزيدون من تعلقكم ببلدكم كأرض وتبعدون خطر فقدان هويتنا وجنسيتنا بفعل استبدال الشعب". وتابع: "ان لبنان يبقى صامدا بروحيته، ومن هذا المنطلق علينا الاستمرار في ترويج طاقات وامكانيات وقدرة المبادرة الموجودة لدى اللبنانيين". وردا على سؤال، اعتبر الوزير باسيل "ان لبنان سيكون اضعف مما هو الان اذا بقي الوضع على ما هو عليه، وذكَر بوجود العدد الكبير من النازحين السوريين الذين يعدون اكثر من مليون ونصف مليون نازح واللاجئين الفلسطينيين الذين يعدون خمس مئة الف لاجئ اي ما مجموعه مليوني نازح ولاجئ، ويساوي هذا العدد نصف عدد السكان في لبنان. والحل الوحيد لهذه المشكلة هو في عودة السوريين الى بلدهم"، قائلا: "ان على الولايات المتحدةان توقف اي مساع لتقسيم المنطقة الى دول احادية مذهبيا خدمة لاسرائيل". وشدد على "ان قانون استعادة الجنسية الذي وصل الى خطوته الاخيرة في المجلس النيابي اعتمد مسارا سهلا وقد وضع على رأس اجندة الهيئة العامة لمجلس النواب"، واستغرب "محاولات بعض النواب والسياسيين منع اقرار مثل هذا القانون الذي من شأنه ان يجعل المتحدرين من اصل لبناني مرتبطين اكثر ببلدهم". واذ قال "ان الفساد واسع النطاق في لبنان وبعض الطبقة السياسية منغمسة فيه"، لفت الى "ان التغيير الحقيقي هو بتكاتف كل الاوادم لتوحيد طاقاتهم من اجل محاربة الفساد، والتحدي يكون بالقدرة على جمع هؤلاء". وكان اللقاء استهل بكلمة ترحيبية من رئيس النادي جون اشقر، ثم كلمة لكاهن رعية مار انطونيوس المارونية الاب ناجي كيوان قال فيها: "ان اجتماعنا هو دليل على ايماننا بلبنان الموحد الجامع لكل ابنائه" منوها ب"صمود اللبنانيين المقيمين رغم المعاناة التي يعيشونها. واللبنانيون الاميركيون يتضامنون مع العائلات اللبنانية وهم متجذرون في وطنهم الام، ويحملون قيم العدالة والسلام. وسيبقى لبنان في قلوبهم وعقولهم وفكرهم وسيصمد رغم الازمات". من جهته، قال قنصل لبنان العام في نيويورك مجدي رمضان: "انا مسرور كون وزير الخارجية جبران باسيل موجود بيننا ليجيب على كل تساؤلاتكم وهواجسكم". واثنى على الجولات التي يقوم بها الوزير باسيل لتفقد الجاليات اللبنانية في جميع انحاء العالم. وقدم ممثل ولاية كونكتيكت سليم نجيم درعا تقديرية من ممثلي الولاية للوزير باسيل للجهود التي يبذلها في مجال العمل الدبلوماسي والانساني. ولبى باسيل دعوة رمضان الى مأدبة عشاء تكريمية على شرفه بحضور عدد من ابناء الجالية اللبنانية في نيويورك.      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع