مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 26/9/2015 | * مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان" السجال السعودي -الايراني الحاد حيال المسؤولية في الحادث الأليم في الحج في منى، امتد إلى الساحة المحلية حيث برز رد شديد من الرئيس الحريري على كلام السيد نصرالله في هذا الشأن وغيره من الأمور. أما في نيويورك، فإن رئيس الحكومة تمام سلام ألقى منذ بعض الوقت كلمة لبنان، في قمة التنمية العالمية المستدامة في الأمم المتحدة. واعتبر ان القضايا الانسانية المتأتية عن أزمة اللاجئين السوريين تشكل أكبر تحد للبنان ولتنميته. وأشار إلى ان لبنان تحمل عبء التهجير القسري للسوريين، وهذا له أثر سلبي على التنمية والبيئة وقد أرهق مؤسسات الدولة في مجال التعليم والأمن والصحة والطاقة. والأربعاء المقبل، من على منبر المنظمة الدولية، يوجه نداء إلى المجتمع الدولي، من أجل مساعدة لبنان في انتخاب رئيس للجمهورية ودعم الجيش والمساهمة في تحمل أعباء اللاجئين السوريين، وكذلك في تحييد لبنان عن صراعات المنطقة. مساعدة وزير الخارجية الأميركية لشؤون الهجرة والسكان آن ريتشارد، أبلغت الرئيس سلام في لقائهما ليل الجمعة - السبت دعما أميركيا للبنان في قضية اللاجئين السوريين بسبعة وسبعين مليون دولار. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أن بي أن" السياسة في لبنان استمرت استراحتها في عطلة عيد الأضحى المبارك، فلم تسجل أي تطورات بارزة. غير أن العيون الساهرة على أمن البلاد والعباد بقيت في كامل يقظتها، فأوقفت إرهابيين وحولت آخرين إلى القضاء. الحراك الشعبي الذي طالته أيضا استراحة العيد، يستأنف غدا تحركه بالإعتصام أمام مطمر الناعمة، رفضا لسياسة المطامر والمكبات، في سباق مع خطة شهيب. في مكة المكرمة، أنهى حجاج بيت الله الحرام اليوم رمي الجمرات في منى، وبدأوا مع غروب الشمس المغادرة إلى مكة المكرمة لإداء طواف الوداع، استعدادا للعودة إلى ديارهم بعد حادث التدافع الذي أدى إلى سقوط نحو ألفي ضحية ومصاب، وهذا العدد مرشح للارتفاع، لأن هناك حجاجا ما يزال مصيرهم في خانة المفقودين. والجديد في هذا الشأن استعداد وفد إيراني برئاسة وزير الثقافة للسفر إلى السعودية، لمتابعة أوضاع الحجاج الإيرانيين الذين ارتفع عدد الضحايا منهم إلى 136 ضحية، فيما لا يزال نحو 344 حاجا في عداد المفقودين، حسب رئيس منظمة الحاج والزيارة الإيرانية. سوريا يدخل تطبيق بنود اتفاق الهدنة في الزبداني وكفريا والفوعة مرحلته الأولى، في وقت سجل فيه توجيه الجيش السوري سلسلة ضربات للمجموعات الإرهابية خلال الساعات الأخيرة، وسط اتساع دائرة ال"تكويعة" الدولية اتجاه دمشق، وجديدها إعلان أوستراليا أن الرئيس الأسد يجب أن يكون جزءا من الحل. ودمشق كان لها الحضور الأبرز في نيويورك، في اللقاء بين وزير الخارجية الأميركية جون كيري والإيراني محمد جواد ظريف، حيث كان تأكيد على الحاجة لتحقيق السلام في سوريا واليمن. كما أنها ستكون حاضرة بالتأكيد في اللقاء المرتقب بين كيري ونظيره الروسي سيرغي لافروف، وسط حديث عن مبادرة أميركية جديدة بشأن سوريا تجمع بين موسكو والرياض وأنقرة والدوحة. فهل هو سباق بين الأميركيين والروس قبل 28 من الجاري موعد لإطلاق المبادرة الروسية؟ وبصرف النظر عما يمكن ان تحمله هذه اللقاءات، فإن قرارا اتخذ لإنشاء مركز معلوماتي في بغداد، يضم ممثلي هيئات أركان جيوش روسيا وسوريا والعراق وإيران، وفق ما نقلت "قناة روسيا" عن مصدر عسكري ديبلوماسي في موسكو. ومهمة هذا المركز جمع ومعالجة وتحليل معلومات عن الوضع في الشرق الأوسط، في سياق محاربة "داعش" والإرهاب، مما يعني أن المواجهات مع الإرهاب ستتخذ شكلا أعلى في التنسيق، لأن المعلومات ستسلم إلى هيئات أركان القوات المسلحة للدول المشاركة في المركز. إنها المرحلة الجديدة التي تتضح يوما بعد يوم، وتفرض معادلة تنهي أزمات مرت بها المنطقة منذ خمس سنوات، وتفتح الطريق لمعالجة لن تقتصر حدودها عند دولة، أو تتوقف قراراتها عند حسابات عاصمة ما، فمكافحة الإرهاب أولوية وتحت هذا العنوان تصغر التفاصيل. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المنار" الاعلام لمنابر نيويورك والفعل لخلواتها. في سبعينية المنظمة الأممية فتحت الغرف الجانبي، لقاءات ومباحثات أبرز من عبر عن فحواها وزير الخارجية الأميركي بعد لقائه نظيره الايراني: هناك فرص لاحراز تقدم بالقضايا الصعبة في الشرق الأوسط هذا الأسبوع لا سيما سوريا واليمن. أسبوع سيفتتح بلقاء الرئيس الأميركي مع نظيره الروسي، استبقه الرئيس فلاديمير بوتين بالاعلان عبر الإعلام الأميركي: نعم أحد أهداف موسكو دعم القيادة السورية وعلى رأسها الرئيس بشار الأسد. موقف روسي زاد من خلط الأوراق، وفرض على البعض تبديل المسلمات لانقاذ ماء الوجه، بعد تداعيات الميدان المثبت بانجازات الجيش السوري والمقاومين، المدعم بالخطوة الميدانية الروسية التي رأى فيها الأمين العام ل"حزب الله" سماحة السيد حسن نصرالله عبر "المنار" انها عامل ايجابي ستترتب عليه نتائج ايجابية، وستسهم بابعاد الأخطار الكبرى التي تهدد سوريا والمنطقة. ايجابية ستضاف إلى انجازات الجيش السوري والمقاومين، لا سيما في الزبداني حيث كشف السيد نصرالله عن قدرة الحسم الميداني في تلك المعركة، التي أجلت لتستثمر لحماية مدنيي كفريا والفوعة ضمن اتفاق للهدنة. أما المدخل إلى حماية لبنان من الأزمات التي تهدده، بحسب السيد نصرالله، فقانون انتخابي على الأساس النسبي، ومن يرفضه دكتاتور. السيد نصرالله رد على بعض التحليلات والتصريحات حول ملف رئاسة الجمهورية: طالما العماد عون مرشح فنحن معه، وفرصته ستزيد بالوصول إلى الرئاسة، أما طاولة الحوار فلديها فرصة بالنجاح في بعض الملفات إن توفرت النوايا. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أم تي في" عطلة الأضحى ونهاية الأسبوع مستمرة، وحده السيد حسن نصرالله خرقها بمواقفه الحادة ليل أمس، وهي مواقف أشرت إلى أن ما بعد العيد لن يكون سياسياأفضل مما قبله. فمواقف الأمين العام ل "حزب الله" من رئاسة الجمهورية لا تزال على تشددها، وتأكيده أن الحزب لا يزال يؤيد النائب ميشال عون، يعني أن لا رئاسة في المدى المنظور. وفي الحوار ليس أفضل حالا، إذ أن السيد نصرالله دعا بطريقة غير مباشرة للانتقال إلى البند التالي بعد بند رئاسة الجمهورية. وهو ما ترفضه مكونات 14 آذار، ما يعني أن الحوار أيضا قد يدخل في نفق المجهول. بيئيا، الجميع في انتظار الأسبوع الطالع لمعرفة كيف ستسير الأمور بالنسبة إلى تنفيذ خطة الوزير شهيب، والمؤشرات تنبئ بأنها ستأخذ طريقها إلى التنفيذ بعد مهلة السماح الطويلة التي أعطيت لها، وبعد مروحة الإتصالات الكثيفة والشاملة التي أعقبت إقرارها في مجلس الوزراء. علما ان استمرار تأخير التنفيذ، سيؤدي إلى كارثة بيئية - صحية مع هطول المطر. إقليميا، العلاقات تزداد تدهورا بين السعودية وإيران على خلفية حادثة التدافع، فبعد الإتهامات الإيرانية للمملكة بالإهمال، أكد مسؤول في حملة حج أن سبب الحادثة هو مخالفة 300 حاج إيراني التعليمات المحددة للتفويج، مما أدى إلى الحادثة الدموية. هذا المعطى إذا ثبت، يفتح الباب أمام عدة احتمالات، قد تزيد الوضع الإقليمي تأزما. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أو تي في" بعد الاكتشاف الجنبلاطي ان الشعب السوري هو من يقرر مصير بشار الأسد، اكتشاف جديد لسعد الحريري، ان ايران تتذرع بكارثة منى لإخراج مكة المكرمة والحرمين الشريفين من المظلة السعودية، من دون ان يوضح فقدان او اختفاء 300 حاج في موقعة التدافع، ولا ان يفسر كيف سقط هذا العدد الهائل من الضحايا في حادث يغلب عليه الغموض والتكتم والتعتيم، ما خلا اتهام الضحايا بالتسبب بالكارثة، التي سبقها انهيار رافعة "شركة بن لادن" على رؤوس حجاج "بيت الله الحرام" وسقوط مئات القتلى والجرحى. في هذا الوقت، يستمر "تيار المستقبل" في لعبة التذاكي والتشاطر في الملفات الداخلية. يحاور "حزب الله"، ويحرض عليه. يعيب على المقاومة قتالها التكفيريين في سوريا، ويعتبر التدخل السعودي في اليمن وسوريا والبحرين مهمة خلاصية. يتهرب من تعهداته في الرئاسة والتعيينات وكل الملفات، ويهرب إلى الحلفاء المعلنين وغير المنظورين لتغطية تراجعه بقنابلهم الصوتية والدخانية. وفي نيويورك، يحذر جبران باسيل من مخطط استبدال اللبنانيين بالسوريين والفلسطينيين، وتكريس التوطين والنزوح، وجعل اللبنانيين ضيوفا في وطنهم والغرباء رب المنزل، في حين يستمر الغرب في دفن رأسه في الرمال ويتعامى عن السبب ويتعامل مع النتائج، فيطيل في عمر الإرهاب ويمد في أمد الصراع ويزيد في أعداد اللاجئين والنازحين، مكررا مأساة الفلسطينيين، ومتناسيا ان نكبتهم فتحت باب جهنم في الشرق الأوسط، وان تداعيات الحرب السورية ستسقط أبواب وتحصينات أوروبا وأميركا، وسيكون السقوط عظيما. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أل بي سي آي" "خطة شهيب من أمامكم... ملاحظات الحراك من ورائكم... فمن أين المفر من النفايات؟". تلك هي الحال اليوم، فبعد سبعين يوما على إقفال مطمر الناعمة، وبعد عشرين يوما على خطة شهيب التي تقول بفتح المطمر لسبعة أيام، فقط لا غير، يبدو ملف النفايات، وحتى إثبات العكس، يترنح ويتجه إلى مزيد من التعقيدات. فالحراك المدني أصدر جملة من الملاحظات المتكاملة إلى درجة اعتبارها اقتراح حل، لكن يبدو ان لجنة شهيب لا تستطيع الأخذ بها. الحراك لاحظ أن خطة شهيب لا توصي بالمحاسبة، فيما شهيب تحدث عن مستفيدين من الواقع القائم من غير البيئيين. وهكذا بين الحراك وشهيب، تبدو النفايات إلى مزيد من التراكم والتخمر والحرق والإنبعاثات في انتظار الأمطار التي ستفاقم الأزمة. في ما عدا هذا الملف، تبدو سائر الملفات الداخلية على قارعة الإنتظار إلى حين عودة الرئيس تمام سلام من نيويورك. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المستقبل" لم يعد السؤال عن حجم المغالطات التي تتضمنها كل إطلالة لأمين عام "حزب الله" السيد حسن نصرالله، ولم تعد التكهنات عن حجم التباينات التي يتخبط بها خطاب نصرالله، ولم تعد التبريرات تجدي نفعا لتبرير ارتكاباته، ولم يعد ينفع أي شي لتنشيط ذاكرته، فالأمين العام ل"حزب الله"، وفق ما اطلق من مواقف، لا يحترم ذاكرة الناس ويستهزىء بعقولهم وكأنه يعيش في جزيرة معزولة. الرئيس سعد الحريري، فند ثلاث مغالطات رئيسة في مقابلة نصرالله أمس، أولها بحق السعودية وتاريخها المشهود في إدارة الحج ورعاية المسلمين من كل الجنسيات والاصقاع. وثاني هذه المغالطات بحق سوريا وشعبها، فالسيد حسن ينفي أي تدخل لإيران في الشأن الداخلي السوري، وهذا أمر يثير الضحك والاستغراب فعلا. أما المغالطة الثالثة، وفق الرئيس الحريري، فهي بحق لبنان الذي يعتبره السيد حسن ملعبا للسياسات الايرانية بامتياز. كما رأى الرئيس الحريري ان نصرالله يعلن بالمختصر غير المفيد، انه لن يكون هناك رئيس للجمهورية قبل معرفة المصير النهائي للرئاسة السورية. ومن مغالطات نصرالله ان تلفزيون "المستقبل" هاله عندما كشف جزءا من حقيقة ما يدور داخل أروقة "حزب الله"، وسيرد التلفزيون بتقرير مفصل عن مجافاة نصرالله للحقائق. ومن نيويورك، أكد رئيس الحكومة تمام سلام أن لبنان تحمل عبء اللاجئين السوريين ولم يكن العمل الدولي كافيا لمعالجة الأزمة. وخلال إلقائه كلمة لبنان في قمة التنمية المستدامة في الأمم المتحدة، دعا سلام لوضع حد للنزعات المسلحة والارهاب والكراهية ولتأمين الأمن والسلام لأنها تشكل شروطا من أجل التنمية. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "الجديد" لما كانت النسبية مطمرا انتخابيا لبعض القوى، بينهم تيار "المستقبل"، فقد ارتكب الرئيس سعد الحريري جهد التفكير الليلي، بمساعدة المناظير السياسية، لصياغة رد على الامين العام ل"حزب الله السيد حسن نصرالله، مسندا إليه مغالطات وعيوبا "نسبية" أو إستنسابية على وجه التحديد، لكونه أعتبر ان القانون النسبي هو مدخل للحل السياسي في لبنان، فجرمه الحريري من اليمن إلى موسم الحج فسوريا والتدخل الروسي المتقاطع مع الدور الاسرائيلي وصولا إلى السياسات الايرانية في المنطقة. تحدث الحريري عن كل شيء، إلا في ما يخصنا من انتخابات سواء على النظام النسبي أو أي قانون يتفق عليه اللبنانيون. فجاء بيانه ليسدد أهدافا لصالح الملاعب السعودية حصرا، موجها إلى قياداتها على وجه التغريد، بانيا جبهة دفاع عن إدارة موسم الحج ورعاية المسلمين، قائلا لنصرالله "إن أهل مكة أدرى بشعابها". وعلى هذه القاعدة فإن الحريري من أهل الدراية حيث "لا يفتى ومالك في المدينة". مرافعة الحريري عن السعودية، لن تغلق ملفا داميا في المملكة التي رفعت اليوم نسبة الضحايا من زوار بيت الله الحرام. فيما اصرت ايران على تلقين دروس دينية إلى المشرفين على موسم الحج، وطالبت بنقل الموسم الأبيض إلى منظمة التعاون الاسلامية. ايران التي لن تتخلى عن فرصة تقليم الأظافر السعودية، وإن من باب فريضة الحج، فإنها تتدلل في المحافل الدولية، ويدخل ظريفها إلى مقر الأمم المتحدة ظافرا ويداه مبللتان بنووي رضي الله عنه وأدخله فسيح جنات أوروبا وأميركا. وبترحيب وشوق إلى ليالي الفرس في فيينا، استقبل جون كيري نظيره الايراني في نيويورك، معلنا عن فرص لاحراز تقدم هذا الأسبوع في القضايا الصعبة شرق أوسطيا، وسمى كيري سوريا واليمن كحاجة ملحة. أي ان العراق لن يكون موضوعا في الخدمة. الأولوية هي سورية اذن، لاسيما بعد قبضة القيصر ودخول موسكو عسكريا إلى ساحات الوغى لرسم حدود سياسية جديدة. روسيا راعية الشرق الأوسط على أسطول ورمح، تعطي بدورها دروسا لأميركا في كيفية استعمال السلاح واستخدامه على جيوش سيكونون أهلا لها ولا يصوبون البندقية على صدور المانحين، وربما كانت هذه الوصايا من ضمن جدول أعمال قمة أوباما - بوتين في عاصمة القرار الأممي يوم الاثنين. قمة على كعب فشل أميركي يطأطئ الرأس في مجال تدريب المعارضة السورية، إذ اكتشف البنتاغون ان مجموعة دربتها أميركا قد سلمت سلاحها إلى "جبهة النصرة" فرع "القاعدة" في سوريا، كعربون مرور حتى لا يتم التعرض لهم. وهذه هي الكذبة رقم اثنين في أقل من شهر، والتي توزعها البنتاغون والكونغرس، وذلك بعد الاعلان عن تخصيص خمسمئة مليون دولار لتدريب خمسة آلاف وأربعمئة سوري معارض، وإذ بعملية التدريب تقتصر على أربعة إلى خمسة عناصر، لكنهم للأمانة معتدلون. أربعة عناصر ستحرر سوريا بعد خمس سنوات من الحرب. بالت الأزمة على مؤسسيها ومموليها ومدربيها وواقدي حطبها، ولن نستبعد معها ان يطلب أوباما من بوتين محاولة اقناع النظام بالصمود والتصدي والممانعة.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع