افتتاحية صحيفة "المستقبل" ليوم الاحد في 27 ايلول 2015 | كتبت المستقبل تقول:" غادر آلاف الحجاج مكة المكرمة أمس بعد انتهاء مناسك الحج التي تخللها تدافع ادى الى سقوط 769 قتيلاً، في كارثة هي الاكبر منذ 25 عاماً، فيما طمأن قنصل لبنان أن الحجاج اللبنانيين بخير وأن 3 من أصل 4 كانوا مفقودين عثر عليهم أحياء. وتدفق مئات الآلاف من الحجاج منذ ساعات الصباح الاولى الى منى لرمي كل من الجمرات الثلاث التي ترمز الى الشيطان بسبع حصيات مواصلين بذلك مناسكهم في ايام التشريق. وتولت قوات الامن تنظيم حركة الحشود بعدما انتشرت بكثافة في الموقع الذي حصل فيه تدافع الخميس. وأعلن وزير الصحة السعودي خالد بن عبدالعزيز الفالح أمس، خلو حج هذا العام 1436 هـ من الأمراض الوبائية أو المحجرية . وقال في المؤتمر الصحافي الذي عقده بمستشفى منى الطوارئ بمشعر منى: "كما يعلم الجميع بالنسبة لحادثة التدافع بمنى فقد وجه خادم الحرمين الشريفين بإجراء التحقيقات الشاملة في هذا الحادث وسيتم مشاركة الرأي العام والإعلام بنتائج هذا التحقيق". وبين أن الخدمات الصحية المقدمة في موسم الحج موجهة لملايين الحجاج وفي بقعة جغرافية ضيقة وتضطلع بها وزارة الصحة إلى جانب القطاعات الصحية الحكومية الأخرى،مشيرًا إلى أن وزارة الصحة سخرت في هذا الموسم 25 ألف كادر طبي وفني في المشاعر المقدسة . وقال: "إن التحديات الاستثنائية التي واجهت وزارة الصحة في موسم حج هذا العام، هي مواجهة انتشار الأوبئة، والاستعداد لأي حالة طوارئ ". وأضاف: "كان أول التحديات التي واجهناها هي حادث سقوط الرافعة المؤلم في الحرم المكي الذي حصل في الـ 27 من شهر ذي القعدة، أي قبل بدء مناسك الحج بـ 12 يوماً، في ذلك اليوم بذلت وزارة الصحة جهوداً مضاعفة للتعامل مع هذا الحادث ووفرت العناية الفائقة بجميع مستوياتها للمصابين وأثبتت جاهزيتها واستعداداتها من جميع النواحي للتعامل مع الحوادث المحتملة في الحج، مما أدى، ولله الحمد، إلى تمكين معظم المصابين من أداء نسكهم تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة". وبين أن "ما كدر صفو حج هذا العام حادثة التدافع بمنى في صباح يوم العاشر من ذي الحجة، وأسفرت، حسب آخر الإحصاءات حتى الآن عن 769 متوفى و934 مصاباً، حيث تعاملت معها وزارة الصحة، من اللحظة الأولى، بكل الإمكانات المتوفرة لمواجهة مثل هذه الحوادث، وتم رفع درجة الجاهزية بسرعة والاستفادة من الخبرات السابقة الأمر الذي مكن بحمد الله، من التعامل السريع والفعال". وأفاد بأنه تم التعامل مع الحدث من قبل وزارة الصحة بكل مهنية بالتنسيق مع القطاعات الحكومية الأخرى وسخرت الوزارة كل امكاناتها البشرية والفنية بكل احترافية فور وقوع الحادث . وقال وزير الصحة إنه "برغم الحادثتين المؤلمتين فإن سعة المستشفيات السريرية استطاعت التعامل مع هذا الطارئ ولم تتأثر كثيرا حيث يوجد حالياً اجمالي 704 اسرة تنويم شاغرة و92 سرير عناية مركزة شاغر في المشاعر المقدسة والعاصمة المقدسة بالرغم من هذا الحادث الجسيم والحالات المرضية الاعتيادية للحجاج والمقيمين من أصل 3000 سرير كانت متاحة قبل بداية موسم الحج". وكان قنصل عام لبنان في جدة زياد عطا الله، طمأن في وقت سابق إلى وضع الحجاج اللبنانيين بشكل عام، وقال: "أبلغنا عن 4 حجاج مفقودين تم العثور على 3 منهم سالمين، ولا زال البحث جارياً عن الحاج الرابع"، مؤكدا انه يتابع الوضع عن كثب. واستغل الرئيس الإيراني حسن روحاني فرصة إلقاء خطاب مهم في الأمم المتحدة لينقض على السعودية مطالباً بإجراء تحقيق في حادثة التدافع. واعلن سعيد اوحدي رئيس منظمة الحج والزيارة الايرانية ارتفاق عدد القتلى الإيرانيين، وقال "احصينا حتى الان 136 قتيلا و102 جريح و344 مفقودا" بحسب ما نقل عنه التلفزيون الرسمي على موقعه الالكتروني. وقال نائب وزير الخارجية حسين امير عبد اللهيان "سلمنا لائحة المفقودين الى السلطات السعودية". كما طالبت ايران بالمشاركة في التحقيق.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع