حزب الاتحاد دعا لإعادة استنهاض المشروع القومي العربي | رأى حزب الاتحاد في بيان بمناسبة الذكرى ال 45 لرحيل الرئيس جمال عبد الناصر، ان هذه الذكرى "تأتي في وقت نحن فيه بأشد الحاجة إلى قيمه ومبادئه وإلى عودة الروح الوحدوية التي آمن بها، وسعى إلى تحقيق نهضة الأمة من خلالها". اضاف: "لقد أدرك القائد المعلم أن أمتنا لا يمكن أن تجابه تحديات العصر وتواجه الهجمة الإمبريالية - الصهيونية إلا بوحدة سياسية بين أقطارها تستجمع فيها قواها، وتتوحد ارضا وشعبا ومقدرات، فعبر هذه الوحدة تستطيع أمتنا أن تستعيد مكانتها وقرارها السيد الحر المستقل، وتتمكن من صناعة مستقبلها الحقيقي الزاهر غير المرتبط بقيود التبعية للغرب أو الشرق، من خلال تنمية حقيقية تستجيب لمتطلبات العصر ولحاجات الأمن العربي الذي لا يمكن أن يكون كاملا وناجزا إلا بعودة فلسطين حرة عربية من البحر إلى النهر.لقد آمن عبد الناصر، أن العمل من أجل الوحدة وتحرير فلسطين هما العاملين الأساس والمنطلق لمهمات النضال العربي لا يمكن إسقاطهما أو تغييب أحدهما على حساب الآخر، لأنهما يتكاملان في معادلة الأمن والتحرير والتنمية". واشار الحزب الى "ان الصلح المذل مع الكيان الصهيوني الذي جاء نتاجا لخيانة ثورة يوليو المجيدة قد أرخى بظلال ثقيلة على مسار العمل العربي، وأضعف القدرة العربية وفكَّك مقوماتها، واستباح الأمن والسيادة العربيين وحصانتهما، ووجه حركة الأمة نحو أعداء وهميين غير أعدائها الحقيقين، وقيَّد نهضة مصر وتقدمها ودمَّر المنجزات التي تحققت في عهد الرئيس القائد جمال عبد الناصر. لقد شهدت الحياة العربية بعد غياب عبد الناصر تراجعا كبيرا لافتا لأن العرب لم يدركوا المعاني الحقيقية لمشروع جمال عبد الناصر الوحدوي، فأصبحوا فاقدي التوازن والقيادة الحقيقية حتى باتت الاستهانة بالعرب وأمنهم وسيادتهم هي الحالة السائدة، وصار سفك دمائهم، ونهب ثرواتهم، وتقطيع أوصال بلادهم، ونشر الفوضى والإرهاب في ربوعهم، ورميهم لاجئين على شواطىء الأمم هي السمة الأبرز في تعاطي الدول مع قضاياهم، وهو المشهد الأكثر تعبيرا عن الواقع الأليم الذي آلت إليه أوضاعهم لأنهم استهانوا بوحدتهم وحريتهم، فالشعوب التي تساوم على حريتها توقع في الوقت نفسه وثيقة عبوديتها". واكد إن "حاملي مشروع ناصر ما زالوا على العهد والوعد والسعي لانبثاق فجر جديد إلا أن النظام الرسمي العربي ما زال ينفذ أجندات خارجية تستبيح مقدساته أمام ناظريه وتحقق مصالحها على حساب مصالحنا القومية، وما يجري في المسجد الأقصى من اقتحامات يومية لفرض أمر واقع يتيح انتزاعه وتهويده تمهيدا لإنشاء هيكلهم المزعوم على أنقاضه، وردود الفعل العربية الخجولة تدل على أن الحياة العربية أصبحت مدجنة إلى درجة الاستسلام الكلي لما سيملى على الأمة من حياة جديدة مشبعة بالهوان والخنوع". ورأى انه "بعد 45 عاما من رحيل عبد الناصر، أصبحنا ندرك أكثر من أي وقت مضى أن مشروع جمال عبد الناصر هو الحلم العربي الكبير الذي لن تنعم الأمة بالعزة والحرية والكرامة إلا بعودة راياته خفاقة على الأرض العربية". ودعا الحزب "كل قوى التحرر والتقدم العربية، إلى الوحدة والتماسك لإعادة استنهاض المشروع القومي العربي الذي أطلقه القائد جمال عبد الناصر لأنه السبيل الوحيد للحفاظ على أمن العرب واستقلالهم ونهضتهم".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع