كنعان: لسنا متحمسين لطاولة الحوار إذا استمر الوضع على حاله والقرار. | اعتبر أمين سر تكتل "التغيير والاصلاح" النائب ابراهيم كنعان، ان هناك "من لا يريد قانون انتخاب جديد وانتخابات نيابية، لأنهم يخافون من صوت الشعب أن يعيدهم إلى أحجامهم غير المنفوخة". وقال في حديث لقناة "الجديد": "هناك سطوة على القضاء، تحمي كبار الفاسدين وتمارس المحاسبة على المعترين. وطرحنا إنشاء المحكمة الخاصة بالجرائم المالية، يهدف إلى إعطائها الحصانة لمحاسبة المرتكبين. وعلى القضاء متابعة الملفات وتحويلها إلى مسار قضائي سليم وجريء يوصل إلى نتيجة". وعن العلاقة مع رئيس المجلس النيابي نبيه بري قال: "نحن تيار سياسي لديه رؤية وأسلوب عمل، وإن كنا نلتقي مع حركة أمل حول قضايا استراتيجية، إلا أننا نختلف في بعض الرؤى والأسلوب. وبالنسبة إلينا، فالتفاهم مع أي طرف لا يعني الذوبان، ونحن تكتل مبني على قواعد شعبية، وله حضوره وتمثيله. والمسألة ليست شخصية، فالعلاقة بين العماد عون والرئيس بري جيدة على الصعيد الشخصي والخلاف في المقاربات والأسلوب. وليس سرا أن أسلوبنا مختلف عن أسلوب الرئيس بري، ورؤيتنا تختلف في بعض الملفات كالتمديد والتعيينات وتلتقي في أخرى". وردا على سؤال، أجاب: "هل يصح وصف من وضع "الابراء المستحيل" بعدم الجرأة؟ فنحن من وضع الإصبع على الجرح، واقترحنا الحل. نحن ندعو الجميع للذهاب معنا إلى إنشاء المحكمة الخاصة بالجرائم المالية، لتحديد المسؤوليات وإرساء ثقافة المحاسبة العامة. فالجدي بإخضاع نفسه للمحاسبة، لا يعارض إنشاء المحكمة الخاصة بالجرائم المالية، وضغط اللبنانيين يجب أن يكون بهذا الاتجاه، لترجمة الجدية بمحاربة الفساد". وردا على سؤال، حول إمكانية عقد لجنة المال جلسة للاستماع إلى وزير المالية علي حسن خليل، أجاب: " منذ العام 2009، أفصل برئاستي للجنة المال، بين انتمائي الحزبي وعملي المؤسساتي، وقد ترجمنا الأقوال إلى أفعال، على مدى السنوات الماضية من الرقابة البرلمانية. نعم سنستمع إلى وزارة المال وفق النظام الداخلي للمجلس النيابي، وانطلاقا من دور المجلس في مراقبة عمل الحكومة. غدا، سنناقش في لجنة الأشغال كل النقاط المطروحة على صعيد ملف الكهرباء، وإذا وجدنا حاجة لمناقشة نقطة ما في لجنة المال سندعو إلى جلسة". وقال: "رفعنا التحدي بوجه تنين الفساد، وهو يعشش في الإدارات، واستمر بمنهجية العمل ذاتها على مدى سنوات أوصلتنا إلى غياب الموازنات والحسابات وأزمة النفايات. وهو من حرم البلديات عائداتها، ووضع شركة لمراقبة أعمال سوكلين لم تقم بواجباتها. فأربعة مليارات دولار كلفة ملف النفايات على مدى سنوات، لنجد أنفسنا أمام الزبالة أمام المنازل وعلى الطرقات، ونحن من رفعنا سيف التحدي في وجه الفساد، وفي وجه السياسة والإدارة المالية، التي أوصلتنا إلى عجز بلغ 5 مليار دولار ودين عام وصل الى 70 مليار والهجرة. وقد عقدنا45 جلسة رقابة ومساءلة وشكّلنا لجنة لتقصي الحقائق وارسينا نهجاً رقابياً من داخل المؤسسات للمرة الأولى في لبنان. ولكن على المرجعيات القضائية ان تقوم بواجباتها من 16 ملفاً مالياً تم تكوينهم بجدّية وبالمستندات والحقائق". وعن السجال بين تكتل "التغيير والاصلاح" ووزير المالية علي حسن خليل، قال: "أتت شكاوى من مواطنين وقطاعات منها المتعهدون، يشكون من تأخر في دفع مستحقاتهم، والتحدي يكون في معالجة أو توضيح هذه القضايا لا بالسجال". أضاف: "المسألة بالنسبة لنا ليست شخصية، فنحن من رفع التحدي في وجه الفساد وفي وجه السياسة والإدارة المالية، التي أوصلتنا إلى عجز بلغ 5 مليار دولار سنويا، ودين عام وصل إلى 70 مليار، والهجرة على تزايد. وقد عقدنا 54 جلسة رقابة ومساءلة وشكلنا لجنة لتقصي الحقائق، وأرسينا نهجا رقابيا من داخل المؤسسات للمرة الأولى في لبنان. لكن علينا الاستمرار في هذا النهج، وعلى المرجعيات القضائية أن تقوم بواجباتها من 16 ملفا ماليا تم تكوينها بجدية وبالمستندات والحقائق". وعن الجلسة التشريعية، قال: "تشريع الضرورة طرحناه منذ البداية، وبنوده قانون الانتخاب واستعادة الجنسية والسلسلة والموازنة والملفات المالية". وعن طاولة الحوار، قال: "نذهب إلى الحوار إجر لقدام وعشرة للوراء، لأن بعض المشاركين في الحوار، لم يقتنعوا بعد بالعودة إلى الشعب، كحل وحيد لإعادة تكوين السلطة. فالذهاب إلى الانتخابات النيابية من خلال قانون انتخابات جديد، ليعطي الشعب رأيه، يبدو مسألة مرفوضة من قبل بعض من يريدون استمرار الوضع على حاله. والأكيد أن انتخاب رئيس صنع في لبنان من خلال المجلس النيابي الحالي كذبة، والمطلوب تجديد الحياة الديموقراطية بالانتخابات النيابية". أضاف: "نحترم موقف القوات اللبنانية من الحوار، وأسلوبنا ينحو في اتجاه طرح أفكارنا على الطاولة، وأولها العودة إلى الشعب. ونحن نطرح رأينا ونعطي فرصة للحل وإذا لم يتأمن هذا الهدف سنرفض الاستمرار. فنحن لا نريد طاولة الحوار لتخريج اتفاق خارجي، بل مكان للحلول اللبنانية، ومدخلها الانتخابات النيابية. وليس لدينا الحماسة لطاولة الحوار، إذا استمر الوضع على حاله، والقرار النهائي يحدد في اليومين المقبلين. والأكيد أننا نقول على طاولة الحوار، ما نقوله في التكتل ومن خلال الشارع وهو العودة إلى الشعب". وفي مسألة النفايات، قال: "يجب إزالة النفايات من الطرقات والملف المالي القضائي في هذه المسألة يجب أن يذهب إلى النهاية. وأموال البلديات التي ناضلنا من أجلها منذ العام 2007، يجب أن يفرج عنها بلا حسومات، والمرسوم المطروح على طاولة مجلس الوزراء على هذا الصعيد، سيعيد الحقوق للبلديات بلا حسومات، بعد متابعتنا للموضوع ورفضنا للصيغة الأولى التي طرحت مع الحسومات". وعن موضوع التعيينات، قال: "اعترضنا على تأجيل التسريح، ولم نطرح الترقيات، ومطلبنا تعيين قائد جيش ومجلس عسكري سائر المراكز التي شغرت قانونا، ونحن نرفض الصفقات والبازارات على حساب الحقوق الدستورية والميثاقية". أضاف "الأكيد أن لنا حق الترشيح عند طرح مسألة التعيين على حكومة نحن ممثلون فيها، والعميد شامل روكز ضابط يشهد له بتاريخه ومناقبيته. أماالمخالفة فهي في تأجيل تسريح ضباط بلغوا سن التقاعد قانونا، وقد وافق عليها جميع الذين يتبارون اليوم للدفاع عن تراتبية في المؤسسة العسكرية، كما مددوا لنفسهم بالأمس، وليس في ترقية عميد مستحق إلى رتبة لواء، علما أننا لم نطلبها ولن نطلبها". وعن ذكرى 13 تشرين الأول، قال: "هي مناسبة مقدسة بالنسبة إلينا. فجيشنا استشهد من أجل فكرة الدولة في لبنان، وسنؤكد في 11 تشرين الأول، تمسكنا بقرارنا الداخلي وبحريتنا، وبأننا مع استرداد رمز الشرعية إلى اللبنانيين". وفي قضية العسكريين، قال: "نفهم حرقة أهالي العسكريين، وما يطالبون به برسم الحكومة، وخلية الأزمة التي عليها وضعهم في صورة كل الحقائق بكل شفافية".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع