بشارة خيرالله: أي كلفة للمخالفة الدستورية في ترقية عمداء؟ | قال المستشار الاعلامي للرئيس ميشال سليمان بشارة خيرالله في بيان، انه "بعدما دخل حابل الترقيات بنابل المصالح، بات لا بد من طرح بعض الأسئلة، أقله، لوضع الرأي العام في صورة ما يحصل في كواليس تبادل الخدمات"، معتبرا ان "هناك من صبر طويلا ينتظر عودة حكومته من عطلتها الصيفية، وهناك من أراد ترفيع مستوى طاولته الحوارية وتعزيز دعائمها في ظل الفراغ الطويل، وهناك من يبحث عن حماية جماعته بالإبقاء على الحد الأدنى من العلاقة مع المكون الأقوى لبنانيا، وهناك من ينتظر بفارغ الصبر تغيير آلية التصويت داخل مجلس الوزراء لمستقبل أفضل وقرارات أسهل، في حين أن هناك من يعلن استعداده للقبول بأي ثمن، لضمان إبقاء مرشحه الوحيد للقيادة على رصيف الانتظار، حيث عاد بسرعة قياسية معترفا بشرعية المجلس النيابي، متناسيا فكرة القانون الأرثوذكسي ومتراجعا عن مطلب الانتخاب المباشر من الشعب، غير مكترث لخطورة تكريس أعراف جديدة في غياب رئيس الجمهورية". وأضاف: "في ظل هذا الكم من تداخل المصالح وتشعبها، وقفت مجموعة من الوزراء، ترفع ال "لا لتحزيب الجيش على حساب الهرمية وغيرها من المعايير". وسأل: "كيف يمكن مثلا ان يجتمع مجلس الوزراء لترفيع ثلاثة عمداء وفقا لمبدأ المحاصصة السياسية المفضوحة، وفي مخالفة دستورية قد يسقطها أي طعن لكونها من خارج صلاحيته، وبآلية جديدة قوامها 16 صوتا من الوزراء في ظل عدم وجود رئيس للجمهورية، بما يعزز مبدأ التعدي على قانون الدفاع الوطني، والتطبيع مع الفراغ على حساب وجوب توقيع جميع المكونات؟" وتابع: "أي عرف نكرسه في ضرب المناصفة ما بين ألوية الجيش حين يصبح عددهم 9؟ وكيف يمكن القفز من فوق رأي 7 وزراء من المسيحيين من أصل 12 وزيرا؟ وكيف يحق لمجلس وزراء ان يفرض على قيادة الجيش أي ضابط يجب ان يرفع على حساب رفاقه ووفقا لأي معيار؟، وهذا ما ينسف قانون الدفاع الوطني، وهو الناظم الأساسي لعمل المؤسسة العسكرية". وأكد أن "الاهم من كل ذلك، هو كيف ينتظر ان يقبل وزير الدفاع الوطني ان يتحول إلى جسر عبور للعبث بهيكلية المؤسسة الضامنة لأمن جميع اللبنانيين، وكيف للعماد قائد الجيش ان يسمح بتجاوز كهذا للحد الأدنى من الأصول القانونية داخل المؤسسة التي يحميها؟ وأي معيار سيعتمده مجلس الوزراء ليجتمع بغية ترفيع ضابط أو ثلاثة في مؤسسة أمنية، من دون تعيين مدير عام أصيل لمؤسسة أمنية أخرى؟ وكيف يمكن التصديق ان العميد الركن المرموق في الجيش اللبناني، سيقبل بهذه المسرحية على حساب عنفوانه وحساب رفاقه وأحقيتهم في آن واحد؟ وإن لم يقبل، أما حان وقت خروجه عن صمته ليقول: "أوقفوا هذه المهزلة، أنا ذاهب إلى بيتي عند انتهاء خدمتي، لأن مصلحة المؤسسة التي انتمي إليها، كانت وستبقى فوق كل اعتبار".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع