افتتاحية صحيفة "الشرق " ليوم السبت في 10 تشرين الاول 2015 | الشرق : سلام : المساس بالأمن والاستقرار خط أحمر.. وسنواجه بحزم "الحراك" يتنقل.. والمحكمة العسكرية ملتزمة القانون.. والمشنوق يلتقي الأهالي الثلاثاء     كتبت صحيفة "الشرق" تقول : يدخل لبنان اليوم يومه الثاني بعد الخمسماية من دون رئيس للجمهورية.. وليس ما يؤشر الى ان هذا الاستحقاق سيخرج من "أسر الآسرين" الذين تمادوا في اسر البلد وأخذه الى مواقع أخرى بأسماء مختلفة، وغرض واحد، وهو التمادي في الشغور الرئاسي، وشل مجلس النواب وتعطيل الحكومة والبدء بتنفيذ حملة تعريض سائر المؤسسات من أمنية وعسكرية وغيرها، الى اهتزازات لن تكون في مصلحة لبنان، وشحن الشارع ووضعه في مواجهة القوى العسكرية والأمنية، على نحو ما حصل في الأيام الأخيرة الماضية.. أهالي العسكريين يلتقون المشنوق الثلاثاء وإذ عاد الهدوء الى وسط بيروت بعد ليل عاصف من المواجهات والاشتباكات، فقد انتقل المشهد يوم أمس، الى أمكنة أخرى موزعاً بين المحكمة العسكرية حيث التقى "محامو الحراك" مفوض الحكومة القاضي صقر صقر، وخرجوا معتبرين "ان الجواب غير قانوني.. بشأن الموقوفين.." وبين وزارة الداخلية حيث نفذ أهالي العسكريين المخطوفين لدى "داعش" و"النصرة" اعتصاماً وقطعوا الطريق أمام الوزارة لجهة مصرف لبنان، ثم أخلوا المكان ال مكان آخر، بعدما التقوا مستشار وزير الداخلية العميد منير شعبان الذي أبلغهم ان الوزير سيلتقي بهم في الثانية عشرة من ظهر الثلاثاء المقبل.. تظاهرة "التيار" إلى ذلك، ومع غياب أي نشاط سياسي لافت، فإن الأنظار تتجه الى التظاهرة التي دعا اليها "التيار الوطني الحر" ظهر غد الاحد وما سيكون عليه موقف (الجنرال السابق) النائب ميشال عون في ضوء التطورات المتلاحقة.. وذلك على الرغم من حركة ديبلوماسية لافتة لاستيضاح حقيقة ما يجري في لبنان والى أين؟! وقد أعلنت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي عن سلسلة تدابير تزامناً مع تظاهرة "التيار".. عسيري يحتج على مواقف "حزب الله" وفي هذا، فقد التقى رئيس الحكومة تمام سلام ظهر أمس، في السراي الحكومي، سفير المملكة العربية السعودية في لبنان علي عواض عسيري، وتناول البحث "الأوضاع والتطورات في لبنان والمنطقة، إضافة الى العلاقات اللبنانية - السعودية..". وقالت مصادر لـ"الشرق"، ان السفير عسيري نقل الى الرئيس سلام اسف المملكة "للحملة الممنهجة والظالمة التي يقودها "حزب الله" ضد المملكة.. وهي حملة لا تخدم مصلحة البلدين والشعبين، خصوصاً وان المملكة لم تتخل يوماً، وفي أصعب الظروف عن واجباتها الأخوية تجاه لبنان وتجاه الأشقاء اللبنانيين..". ونقلت المصادر لـ"الشرق" ان الرئيس سلام أبدى اسفه في المقابل لهذه الحملة مؤكداً أنها لا تمثل الحكومة ولا تمثل اللبنانيين، وان كان لـ"حزب الله" وزراء في الحكومة.." واعداً بعمل أقصى ما يمكن لوضع حد لما يجري... الاستقرار خط أحمر إلى ذلك، أكد سلام ان المساس بالأمن والاستقرار في البلاد خط أحمر، ومخالفة القانون والاعتداء على قوى الشرعية والممتلكات العامة والخاصة ستواجه بحزم، وبأقسى ما يسمح به القانون.. لا توجه واضحاً لجلسة الحكومة وبالتوازي، فإن الجميع يترقبون ما ستكون عليه التطورات الاسبوع المقبل، وتحديداً على مستوى مجلس الوزراء، وما اذا كان الرئيس سلام سيبادر الى دعوة المجلس الى "جلسة طارئة" لمعالجة القضايا الملحة والضاغطة.. وفي هذا، أكد وزير الاتصالات بطرس حرب، الذي كان التقى رئيس الحكومة قبل يومين، "ان الرئيس سلام مصمم على بت موضوع النفايات في أسرع وقت ممكن، وبنتيجة الاتصالات التي يجريها سيقرر على اثرها السير بالخطة دون الدعوة لجلسة مجلس الوزراء، لكن في حال تبين ان هناك ضرورة الى عقد جلسة لصدور قرارات تنفيذاً للخطة، فسلام لديه توجه واضح لهذه الجلسة لبت موضوع النفايات واقرار تنفيذ الخطة". موضحاً أنه "من المفترض ان تعقد الجلسة في الاسبوع المقبل، أما موعدها فيتحدد على ضوء الاتصالات..". .. وخطة شهيب بدوره وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس، رأى ان "الرئيس سلام كان صريحاً جداً في جلسة الحوار، عندما طلب منه تنفيذ خطة الوزير شهيب بالقوة، قال لا أريد ان اشتبك مع الناس، بل الجأ الى الحوار للوصول الى نهايات سليمة..". وفي موضوع خطة شهيب للنفايات، قال درباس "نحن على الأقل يفترض بمن لم يسهم في ايجاد حل للنفايات ان لا يعرقل من ساهم في ايجاد حل لها والا يقيم العقبات في وجهها..". تعيين القبياتي لا يلغي التسوية وفي ظل الحديث عن تهاوي "التسوية حول التعيينات والترقيات العسكرية" بعد تعيين العقيد الركن مارون القبياتي قائداً لفوج المغاوير خلفاً للعميد شامل روكز الذي سيغادر بيروت في 24 الجاري بعد احالته الى التقاعد في 15 منه، متوجهاً مع عائلته الى بوسطن لتمضية نحو ثلاثة أسابيع، على ما نقلت "المركزية".. فقد أشار الوزير حرب الى أنه "من الطبيعي مع اقتراب موعد إحالة العميد شامل روكز للتقاعد ان يعين خلف له لرئاسة فوج المغاوير.." مشدداً على ان هذا التعيين "لا يقفل الباب أمام تسوية الترقيات التي تبقى متاحة حتى ربع الساعة الأخيرة، من دون ان يعني ذلك ان الأمور مسهلة..". ومن جهته قال الوزير درباس ان "مسألة التسويات شخصية.. كما ان ترقية الضابط ليست من صلاحيات مجلس الوزراء، بل تتم بقرار من وزير الدفاع واقتراح من قائد الجيش..". الحوار.. الرئاسة.. والنفايات وفي المواقف من التطورات عموماً، فقد أكد عضو كتلة "المستقبل" النائب سيرج طور سركسيان، في لقاء حواري في بيروت، "ان لا طريق لتجنيب الوطن من الانزلاق في آتون الصراعات إلا بالحوار والتوافق والاسراع في انتخاب رئيس للجمهورية لتفعيل المؤسسات الدستورية والحفاظ على استقرار البلاد..". وفي السياق تساءل رئيس المجلس العام الماروني (الوزير السابق) وديع الخازن ما اذا كان سفر الرئيس بري الى الخارج سيوفر فرصة سانحة للتفكير بعواقب التمادي في تأجيل الاستحقاق الرئاسي.." داعياً الى "صحوة ضميرية ووطنية لانقاذ الوضع الداخلي لئلا يفلت من عقاله ولا يعود بقدرة أحد التنبؤ بنتائجه السلبية..". من جانبهما، فقد عقدت قيادتا "حزب الله" وحركة "أمل" في البقاع اجتماعاً أكد المجتمعون في نهايته "ان الحوار الوطني هو السبيل الوحيد الذي يخرج لبنان من أزماته الغارق بها، لأن انتظار الحلول من الخارج هو رهان في غير محله..". ورأى المجتمعون ان "معالجة مشكلة النفايات هي مسؤولية وطنية وعلى الجميع ان يتحملوا مسؤولياتهم..". الوسط هادئ.. والمحكمة العسكرية تقرر على صعيد آخر، وإذ عاد الهدوء الى وسط بيروت بعد ليلة الشغب الموصوفة أول من أمس وازالة ورشة العوائق الحديدية والاسلاك الشائكة والمكعبات الاسمنتية.. فقد رأى وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس، ان "هذا الحراك الشعبي في الشارع جزء منه لا يمت الى الشعبية بأي صلة، كما ان تكسير المؤسسات واستعمال الحجارة ليس وسيلة من وسائل التحرك، ان يافطة ترفع بشكل سلمي هي أنفع بمئات المرات مما نشهده في الساحات..". وفي السياق، فقد انتقل المشهد من وسط بيروت الى أمام المحكمة العسكرية للمطالبة باطلاق الموقوفين الذين لم يعرف عددهم بعد، حيث يقول البعض ان عددهم بلغ الـ60 موقوفاً قال آخرون أنه لا يتجاوز الـ27 موقوفاً مقابل 30 اصابة في صفوف القوى العسكرية.. .. التوقيف مخالف للقانون وفي هذا، فقد أشار محامو "الحراك المدني" بعد لقائهم مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر، الى اننا دخلنا بمطالب محددة وطلبنا أجوبة ضمن القانون ولا يمكن محاكمة المدنيين أمام المحكمة العسكرية، وهذا من اختصاص القضاء العدلي... ولفتوا الى أنهم طالبوا "ان نزود بأسماء الموقوفين وأماكن توقيفهم.. وكان الجواب لا يمكن تسليم قائمة أسماء وتحديد أماكنهم.. لا يمكن ترك الموقوفين وهناك اجراءات قانونية سوف تتخذ.." وأكدوا أنهم "كمحامين نعتبر أنه بالقانون يجب معرفة أماكن الموقوفين ونعتبر الجواب غير قانوني، هؤلاء توقيفهم مخالف للقانون..". لقاء المشنوق وأهالي العسكريين أما أهالي العسكريين المخطوفين، الذين انتقلوا من ساحة رياض الصلح الى أمام وزارة الداخلية واقاموا اعتصاماً هادئاً لساعات، فقد انتهى اعتصامهم بلقاء مع مستشار وزير الداخلية العميد منير شعبان الذي نقل اليهم موقف الوزير واستجابته للقائهم محدداً ظهر الثلاثاء المقبل موعداً لهذا اللقاء. ومن الصنائع توجه الأهالي الى محيط دارة الرئيس سلام في المصيطبة حيث نفذوا وقفة رمزية في باحة المنزل "مطالبين بموعد للقائه.." لم يتحدد.        

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع