السنيورة وعدوان في مؤتمر صحافي: انتخاب الرئيس هو مفتاح الحلول الكبرى. | عقد الرئيس فؤاد السنيورة والنائب جورج عدوان مؤتمرا صحافيا مشتركا، بعد اجتماع ضمهما في المجلس النيابي وحضر جانبا منه وزير الاتصالات بطرس حرب. تحدث بداية السنيورة فقال: "اليوم قد انهينا الجلسة الثلاثين ودون ان نتمكن من انتخاب رئيس الجمهورية والحقيقة ما يلفت النظر ان البارحة اجتمع المجلس بنصاب تخطى التسعين نائبا واليوم تقريبا حضر نصف هذا العدد، وكان يفترض ان تكون اليوم جلسة الانتخاب الفعلية، وكلنا يعرف ان مجلس النواب الان هو هيئة انتخابية من اجل انتخاب رئيس الجمهورية وبالتالي كلنا يعرف ان انتخاب الرئيس او المفتاح الاساسي الذي يمكننا من ولوج باب الحلول الكبرى في لبنان في اكثر من مجال، واليوم للمرة الثلاثين نلاحظ ان هناك من يعطل، والذين يعطلون انتخاب رئيس هم المسؤولون الحقيقيون عما وصلنا اليه، وما يمكن ان نصل اليه اذا استمررنا من دون ان يكون هناك انتخاب لرئيس الجمهورية وكل يوم نسمع خبرية من هنا او من هناك او لقاء من هنا او هناك ولا ادري مدى صحة هذا الكلام، ولكن بمجرد استعمال هذا الامر كوسائل للمقايضة فرئاسة الجمهورية ليست مكانا للمقايضة". اضاف: "اعتقد انه بالرغم من كل الاوضاع غير المستقرة التي نراها في المنطقة والتي يحاول البعض ان يبررها ان هذا القرار لا يتخذ في لبنان وانه يتخذ خارج لبنان، فأنا متمسك برأيي اننا نحن من "يدفش" بموضوع رئاسة الجمهورية لنضعها في احضان الاخرين والتي ينبغي ان تكون في حضننا وانا لا اقلل اطلاقا من الظروف الاقليمية التي نعيشها والاوضاع التي تترتب عن هذه العملية داخليا ولكن ما زال بامكاننا اننا نحن نستطيع ان نتوصل الى رئيس يستطيع ان يجمع اللبنانيين وبكل الكفاءات التي لديه وان يكون ممثلا حقيقيا لبيئته وان يكون مدعوما من هذه البيئة، لكن يجب ان يكون ايضا مقبولا ومدعوما من البيئات الاخرى داخل لبنان بما يمكنه استنادا الى ذلك ان يكون كما يقول الدستور بأن رئيس الجمهورية رئيس الدولة ونموذج لوحدة اللبنانيين اي هو رمز لوحدة اللبنانيين ولوحدة الوطن". وتابع: "النقطة الثانية التي اود الحديث عنها ان تعطيل انتخابات رئيس الجمهورية يجر البلد الى المزيد من التدهور، سواء اكان ذلك بالنسبة للدولة ام كان ذلك مقدارا لاحترام الدولة لسلطتها وهيبتها في لبنان وايضا لهذا الانحلال الذي نراه في كل مكان في لبنان، اضف الى ذلك تدهور الاوضاع الاقتصادية والمعيشية، وتذكرون الحدث الذي جرى منذ عشرة ايام فهناك عائلة بأمها وابيها في لبنان اضطرت فركبت مراكب الخطر، خطر الموت لانها تريد ان تتخلص من الوضع الذي وصلت اليه بحالة من اليأس والاحباط الذي يسببه عدم قدرتنا لانتخاب رئيس الجمهورية وما استتبعه من انحلال الدولة وعدم احترامها وعدم قدرة الدولة لفرض سلطتها ووجودها، اضف الى ذلك التأثيرات الاقتصادية والاجتماعية والمعيشية على الجميع وكلنا يلاحظ مدى التدهور الاقتصادي والمعيشي وتضييع فرص العمل في لبنان، اذ يبلغ عندنا سنويا اكثر من خمسين الف طلب من طالبي فرص العمل في لبنان، في حين لا نستطيع ان نحافظ على فرص العمل الموجودة نتيجة التراجع الاقتصادي في لبنان". واردف: "لاول مرة نلاحظ ومنذ سنوات تدني الناتج المحلي ليصل الى اقل من صفر، وبالتالي هناك انخفاض مخيف في الناتج المحلي، وهذا يعني عدم وجود فرص عمل جديدة للناس بسبب غياب الاستثمارات، وعندما لا يكون هناك استثمارات من الدولة التي لا تستفيد من القروض التي تعطى لها من المصادر الدولية والعربية التي هي قروض ميسرة بعدد من المشاريع المهمة للبنان ان كان من طرق او مستشفيات وان كان من كهرباء او مياه الخ، كل هذه القروض لا نستطيع ان نستفيد منها، ولا القطاع الخاص يشجع للعمل لان الوضع الامني غير جيد والدولة غير موجودة لكي توحي بالثقة للناس، وبالتالي الوضع الاقتصادي الى مزيد من التدهور وهذا الامر ايضا يقع في مسؤولية من يعطل انتخاب رئيس الجمهورية الذي قلنا عنه انه المفتاح الاساسي الذي منه ندخل في عملية اعادة الاستقرار والطمأنينة والثقة لدى المستثمرين ولدى كل اصدقائنا واشقائنا في العالم ولدى اللبنانيين، وقد شاهدنا عينة من الناس الذين فضلوا ان يتجرعوا مخاطر الموت على ان يستمروا في لبنان في هذا الشأن، وهذا الامر شديد الخطورة ويجب ان يكون استخلاصا للعبر والدروس من هذه العملية اذا استمررنا نحن في عملية التعطيل لانتخاب رئيس الجمهورية". وقال: "الامر الثالث الذي اريد التحدث عنه هو هذه المشكلة الممضة والمستمرة ودون حل بالنسبة لموضوع النفايات. نحن منذ زمن نقول بأن مشكلة النفايات هي مشكلة وطنية، ومشكلة تشاركية ولا يمكن ان تحل الا من خلال هذا الاسلوب وما نقوله، ولنكن واضحين نحن كفريق سياسي ندعم خطة الحكومة دعما كاملا من اجل ان يكون هنالك حلول اقله على المدى المتوسط ريثما نجد الحلول النهائية والدائمة لهذه المشكلة، فمشكلة النفايات مثلها مثل كيف يمكن ان توصل الكهرباء من مكان الى آخر، وهذه الاعمدة التي توصل لنا الكهرباء الى بيروت تمر مئة منطقة والكل يتأثر بها، لكن في النهاية الكل ايضا يشارك في ايصال المياه فهذه القساطل تمر من مكان الى آخر وهي ايضا متعلقة بالمياه الاسنة وايضا الشيء نفسه، وكل موضوع آخر يتطلب المشاركة لما فيه مصلحة الجميع ولذلك نحن ندعم الخطة التي اعتمدتها الحكومة، وايضا في نفس الوقت نطلب من جميع الناس المعنيين ان يمدوا يد المساعدة لان هذا الحمل لا يستطيع فريق واحد من اللبنانيين ولا منطقة واحدة من لبنان ان تتحمله، ولكن على الاقل قلنا يجب ان نتشارك ونشجع للعمل سويا حتى نستطيع حل هذه المشكلة". اضاف: "نحن موقفنا في تيار "المستقبل" داعمون لخطة الحكومة وسنستمر بذلك وسنبذل كل جهدنا لحل هذا الموضوع، ونطلب من الحكومة ان تكون مبادرة وتتخذ القرارات بشكل فعلي، علما ان هذه المقررات صعبة وغير شعبوية لكن كم من المرات تصل الام احيانا الى تعنيف ابنها في حال تصرف تصرفا غير صحيح وهي مجبرة على ذلك وحبا بابنها لانها ترى انها الطريقة الوحيدة لردع ابنها عن التصرف الخطأ ولذلك كلنا يفترض ان نتعاون لايجاد حل". وتابع: "اما الامر الاخير الذي اود التطرق اليه هو الوضع الذي نشهده في ارض فلسطين وهذه الهبة الجديدة التي يقوم بها ابناء فلسطين لا سيما ابناء ال 48 والتي تعبر عن مقدار ما يعانيه الفلسطينيون في هذه القضية التي تمخض عنها الكثير من القضايا والمشاكل التي يعاني منها عالمنا العربي في هذه الآونة وبالتالي حتى اسرائيل ترى ان من يشارك في هذه الانتفاضة الجديدة هم ابناء فلسطين الـ 48 والذين هم تحت احتلال اسرائيل وهذا يدلل بأن قضية فلسطين لا زالت حية في ضمائر ووجدان الفلسطينيين، وانتهز هذه المناسبة لاطلق من هنا رسالة تأييد ودعم لهذه الانتفاضة على امل ان تستفيق ضمائر اصدقائنا في العالم الى ضرورة العودة الى المعالجات الصحيحة وما نراه امامنا في كل العالم العربي هو نتيجة عدم المبادرة الى حل المشاكل التي تعاني منها المنطقة في الوقت الصحيح، وعندما يحصل اهمال ما لهذه المشكلات كما حصل اهمال للقضية الفلسطينية وعدم ايجاد حل عادل لها على مدى سبعين عاما يتولد معظم هذه المشكلات التي نراها في مختلف بلداننا العربية، وهي التي ادت الى سيطرة الديكتاتوريات والانظمة الشخصانية الموجودة في عالمنا العربي والتي كانت ايضا مسؤولة عما وصلنا اليه من تصرفات فيها الكثير من العنف والكثير من الارهاب". سئل: ذكرتم ان انتخاب رئيس الجمهورية هو المفتاح الاساسي لحل الازمة فهل هذا يعني الابقاء على تنظيم تشريع الضرورة؟ اجاب السنيورة: بالامس سمعتموني وانا خارج من المجلس النيابي وقلت كلاما واضحا، وتكرر ذلك في بيان كتلة "المستقبل"، وقد عبرنا وما زلنا عن الموقف المنسجم مع هذا الكلام اننا نحن مع تشريع الضرورة يعني وبعبارة اخرى هناك مسائل نحن ندرك مدى اهميتها وضرورتها". وردا على سؤال قال: "اولا بحسب الدستور المجلس النيابي الآن هو هيئة ناخبة ويجب ان يكون هذا هو همه الاساس واذا ركزنا اكثر في نص الدستور فيقول انه عندما يكون هناك فراغ في موقع رئاسة الجمهورية على المجلس ان يجتمع فورا لانجاز عملية الانتخاب، لكن ما نلاحظه ان هناك عملية تعطيل ممنهجة لا سابقة لها من قبل فريق من اللبنانيين، اما لاغراض شخصية او انه مؤيد وداعم لاصحاب الاغراض الشخصية، ولكن همه الاخر هو انه يخدم اجندة غير عربية، علينا العودة مرة ثانية واخيرة لنقول ان بلاد العرب للعرب ويجب ان يكون هذا في ضميرنا وفي وجداننا". واضاف: "نحن نقول ونكرر بأن المجلس النيابي حاليا هو هيئة ناخبة لكن في ظل التعطيل الذي طال امده ماذا نعمل؟ هناك اناس او فريق يقاطع الجلسة لكن هناك امورا داهمة وملحة سواء اكانت قضايا حياتية او مالية وغيرها لكي يستمر البلد وتستمر الحياة لان في النهاية هناك حياة الناس وتدني المستوى المعيشي لديهم، وايضا استمرار ومصير علاقتنا بالعالم والتزامنا تجاه الدولة فكيف يحترمنا العالم اذا استمررنا بهذه الطريقة، سنرى انفسنا امام مخاطر لا قبل لنا بها وهذه المخاطر تعرضنا وتعرض مستوى معيشتنا وعلاقتنا بالعالم، لان لبنان اذا استمر على هذا النحو سيكون وضعه صعبا وعلينا ان نحل هذه الامور التي تضمن استمرار الدولة لكي تأخذ نفسا الى حين رجوع المعطلين عن هذا الموقف الذي اتخذوه". وردا على سؤال حول موقف حزب الكتائب من رفض اي جلسة تشريعية قال السنيورة: "هذا الموضوع لا يزال موضع تشاور بين رئيس المجلس النيابي والنواب". قيل له: لكن القوات اللبنانية تطالب بقانون الانتخابات كبند اول فهل يرى المستقبل ان هذا البند من تشريع الضرورة؟ اجاب: "ان هذا الموضوع ايضا من الامور التي نتشاور بها". عدوان وقال النائب عدوان اثر الاجتماع: "أريد ان اتحدث عن ثلاث نقاط، الاولى ان لدينا الرأي نفسه في ما يتعلق بقضية فلسطين، واؤيد كل كلمة وردت على لسان دولة الرئيس السنيورة. واضيف ان الاحرى بكل البلدان العربية ان تجد حلولا للمشاكل التي خلقت وتتجه نحو انظمة ديموقراطية لكي تعالج قضاياها الرئيسية، ولا قضية رئيسية بأهمية قضية فلسطين". واضاف: "اريد ان اقول نحن كـ"قوات لبنانية" ندعم كليا الخطة التي وضعها وزير الزراعة اكرم شهيب، ونقول ان لا خطة مثالية. لقد اصبحنا في وضع حرج، فالنفايات اصبحت على باب كل بيت، وبالتالي لن نجد خطة مثالية مطلقة، لاننا مع الاسف الشديد تأخرنا في معالجة قضايانا، وكلما تأخرنا كلما تفاقمت الامور، وبالتالي لدينا خطة الان ينقصها دعمان، دعم سياسي جدي في ان تقف القوى السياسية لتقول هذه خطة تنقذ البلد وهي افضل الممكن ونحن وراءها. نحن بهذا المنطلق ك"قوات لبنانية" وتيار "المستقبل" نعلن هذا الموقف، كما ان ذلك يتطلب امرا اخرا، الحكومة الغائبة من الوعي، هذه الحكومة عليها ان تحزم امرها". واكد "ان الحكومة في ظل مشكلة من هذا النوع عليها ألا تبقى تنتظر لكي تجتمع وتقوم وتنفذ"، وقال: "من هنا أدعو رئيس الحكومة لكي يدعو الى جلسة لمجلس الوزراء ويباشر بالتنفيذ، لان التنفيذ مع بعض العثرات اليوم افضل بكثير من الانتظار. فالانتظار هو من يفاقم الامور وعلينا ان نحزم امرنا". وتابع: "اما الموضوع الثاني فهو موضوع تشريع الضرورة، وكما قال دولة الرئيس السنيورة نحن اليوم كهيئة انتخابية لا نستطيع ان نغض النظر عن الواقع الذي نعيشه، و"القوات اللبنانية" ترى ان المجلس مدد لنفسه مرتين ليضع قانونا جديدا للانتخابات وهو لم يقم بذلك. نحن اليوم في تشاور جدي مع حلفائنا ومع الاخرين لكي نجد افضل طريقة لكي يكون قانون الانتخابات في الاولويات، لاننا نعتبره اولوية. هذا هو موقفنا في ما يتعلق بتشريع الضرورة. والى جانب قانون الانتخابات هناك قانون الجنسية، وهناك ضرورات اخرى، نحن لسنا بعيدين عن الناس وعن المشكلة الاقتصادية التي تتفاقم اليوم وتمس بالوطن. وهنا نتشارك مع تيار المستقبل والرئيس السنيورة ان هناك خطرا اقتصاديا وماليا داهما على لبنان ويجب ان نسبقه لاننا دائما نبكي على الاطلال". وختم: "في قضية الكهرباء، منذ 20 سنة نبكي على الاطلال، وفي قضية النفايات هل من الضروري ان نبكي على الاطلال. وكذلك القضايا التي تتعلق بآلية عمل الدولة وبقانون الانتخابات. كل هذه الامور نحن لدينا هذه المقاربة وعلى تواصل دائم، والمواقف بيننا منسقة ومتقاربة اكثر".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع