«هيئة العلماء»: انفتاح سياسي.. ومع دار الفتوى | تتطلع «هيئة علماء المسلمين» في لبنان الى استعادة تأثيرها كهيئة مستقلة لها توجهاتها السياسية محليا وإقليميا الممتدة من دعم الثورة السورية ورعاية النازحين السوريين في لبنان، الى متابعة كل التفاصيل المتعلقة بالموقوفين الاسلاميين وظروف إقامتهم في السجون، سواء في رومية أو في الريحانية، حيث تسعى الهيئة منذ فترة الى نقل 70 موقوفا إسلاميا منــه الى سجون أخرى «نظرا للأوضاع الانسانية والصحية التي يواجهونها». ويبدو أن «الهيئة»، التي يواجه عدد من مشايخها اتهامات بإيواء ومساعدة بعض المتورطين بقضايا الإرهاب، تحاول الانفتاح على كل مكوّنات الدولة، وذلك في إطار تأكيدها بأنها مكون لبناني إسلامي تعمل ضمن القوانين، إضافة الى حرصها على التعاون مع دار الفتوى والاعتراف به كمظلة سنية وشرعية، وذلك بعد الخلاف الذي كان سائدا بين مشايخ الهيئة والمفتي عبد اللطيف دريان قبل الانتخابات الأخيرة للافتاء، فضلا عن إعلان رئيسها الشيخ أحمد العمري في أكثر من مناسبة أن الهيئة مستعدة لزيارة كل القيادات اللبنانية على اختلاف توجهاتها، ودعوته الأطراف السنية والشيعية الى الجلوس على طاولة واحدة للتأكيد على «أننا أمة واحدة تواجه هجمة غربية كبرى خدمة لمصالح العدو الصهيوني». وضمن هذه التوجهات، زارت «هيئة علماء المسلمين»، أمس، كلاً من وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق ووزير العدل أشرف ريفي ومفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان، ووضعت أمامهم قضيتي سجن الريحانية والاستمرار في تحسين ظروف إقامة الموقوفين في سجن رومية، مطالبة بالاسراع في نقل موقوفي الريحانية قبل أن تؤدي حالات بعضهم الصحية الى ما لا يحمد عقباه، داعين الأطراف الثلاث الى تحمل مسؤولياتهم في هذا الاطار. وفي الوقت الذي وجدت فيه «الهيئة» أن الفرصة مؤاتية لوصل ما كان انقطع مع الوزير المشنوق على خلفية تسريب أشرطة التعذيب في سجن رومية، وذلك عبر إعلان دعم توجهاته في تنفيذ الخطة الأمنية في البقاع، تشير مصادر المشايخ الى أن اللقاءات كانت إيجابية جدا، وأن الهيئة تلقت وعودا من الوزيرين المشنوق وريفي بالمتابعة مع المسؤولين المعنيين وبحسب ما تسمح به القوانين، كما اطلع المفتي دريان المشايخ على الجهود التي تقوم بها دار الفتوى في معالجة قضية الموقوفين الإسلاميين والاهتمام الذي توليه عبر هيئة رعاية السجناء وأسرهم التابعة للدار. وأكد رئيس الهيئة الشيخ أحمد العمري ان الخطة الأمنية «لا يمكن ان تكون متوازنة وعادلة على كل شرائح المجتمع اللبناني، الا ان تبسط الدولة نفوذها على كل الجغرافيا اللبنانية»، معلنا وقوف الهيئة الى جانب وزير الدخلية في «تنفيذ الخطة الامنية في البقاع حتى نصل الى بر الامان في هذا البلد». ورأى العمري ان «ملف الموقوفين الاسلاميين، قد طال كثيرا وأصبح لزاما على المسؤولين الغيورين أن يضعوا حلا لمحاكمة من ثبت عليه انه قام بأي عمل، ومن ليس عليه شيء فليخلَ سبيله». وإذ توجه العمري بـ «الشكر الى المشنوق على تحسين الأوضاع في سجن رومية»، قال: «هذا ما لمسناه من خلال زيارة وفد من هيئة العلماء لكثير من السجناء، ولاحظنا أن هناك تحسينات أجريت في هذا الامر، ونتمنى ان ينسحب ذلك على جميع السجناء». وأضاف: «أما في موضوع سجن الريحانية الذي يمثل وصمة عار في هذا البلد لما نسمعه من معاناة وألوان تعذيب تمارس بحق المسجونين هناك، فإننا نطالب المسؤولين والدولة بكل أجهزتها، وخصوصا المعنيين، بأن يضعوا حلا سريعا، لأن هناك من المساجين من يعاني أمراضا مزمنة، وهذا يستدعي إنقاذ أرواح هؤلاء الناس، وقد وعدنا الوزير المشنوق بحل المشكلة في أسرع وقت بالتفاهم مع سائر المسؤولين». واشار العمري الى اننا تطرقنا الى «الشؤون العامة والمخاطر التي تهدد هذا البلد من خلال التعنت الطائفي والمذهبي واثارة النعرات»، مشددا على «اننا لا يمكن ان نصل الى بر الامان إلا بصيغة العيش المشترك والسلم الاهلي الذي ينبغي ان يصل الى الجميع. من هنا وجدنا انفسنا، بلقاءاتنا مع المرجعيات الروحية والسياسية، نرفع الصوت عاليا بأن هناك مظلومين ومقهورين لا بد ان يفرج عنهم في أسرع وقت».

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع