عبد الأمير قبلان في العاشر من محرم : فلنكن مع الحسين في مسيرته ونهجه. | تم إحياء العاشر من محرم برعاية نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الإمام الشيخ عبد الأمير قبلان، في حضور حشد من علماء الدين وشخصيات سياسية وقضائية وعسكرية وتربوية وثقافية واجتماعية ومواطنين، وعرف بالمناسبة الشيخ علي الغول، وتلا المقرئ أنور مهدي آيات من الذكر الحكيم. والقى قبلان كلمة قال فيها: "السلام على الحسين وعلى جد الحسين وعلى والد الحسين وعلى امه واخيه السلام عليكم جميعا ورحمة الله وبركاته، في عرس الشهادة نزف الحسين الى الجنة ونسير في ركابه ونتأسى به ننهج نهجه ونقول قوله ونعمل لما يرضي الله، الحسين اليوم ينتقل من عالم الدنيا الى عالم الآخرة، يرحب به في استقباله النبي محمد والامام علي والزهراء والحسن والملائكة وجعفر الطيار، يقولون لهم: "قدمت لاهلك وتعيش من جديد في حفظ جدك، والزهراء تحنو عليك، فالحسين فتحت له ابواب الجنان ويقولون له اهلا بمقدمك الغالي يابن الغوالي. يا باب نجاة الامة، نزفك اليوم الى جدك الى ابيك علي وامك فاطمة، الى اخيك الحسن، اليوم التأمت العائلة واجتمعت في الجنة في عرس وفي ضيافة النبي والملائكة، يا حسين نشاهد اليوم المواكب في الشوارع وفي العالم تندب وتصرخ وتبكي، البكاء اليوم فرح عند اهل البيت لانه اجتمع بالامام الحسين، فعندما نرى في شوارعنا في بيروت وفي كل مناطق العالم يحتفلون بشهادة الحسين، ونحن بدون الحسين لا قيمة لنا، فلنكن مع الحسين في مسيرته، في نهجه، في توجهاته، فالحسين ريحانة الرسول وسيد شباب اهل الجنة، فهذه المظاهر اليوم تدفع بنا الى الامام لتقول لنا بلسان حالها: سيروا في ركاب الحسين، اعملوا عمل الحسين، احبوا الحسين انتفضوا على الاوهام والاحلام وعلى الظالمين التزموا نهج الحق والخير، كونوا دائما مع هذا الخط السماوي الملائكي الرسالي". أضاف: "نحن نجتمع في كل سنة لنجدد العهد ونوالي سبط الرسول وننادي من هنا يا رسول الله يا وصي رسول الله ايتها الزكية الطاهرة فاطمة الزهراء، نحن هنا في رحلك في ركابك نتنشق عبير الرسالة ورائحة الحسين فهي طيب الجنة، ونعاهدكم ان نظل على نهجكم وخطكم فهو سبيل نجاة الامة من كل ما تتخبط به من ازمات فانتم خشبة خلاص الامة، وبالتمسك بكم والسير على نهجكم نحظى بخير الدنيا والاخرة، فعلينا ان نحفظ المسيرة ونعمل ما يرضي الله ونجلس لانفسنا لنفكر ونقول ماذا استفدنا من ذكرى الامام الحسين، لقد استفدنا الكثير من احياء مجالس عاشوراء التي تعلمنا التضحية والاباء والايثار، فكونوا مع الحسين ليبقى راعيا لمسيرتنا ملهما لها ومحبا نواليه نعيش معه ونستمد العزيمة والصبر والارادة من نهضة الحسين لنكون في رحاب الحق والخير بعيدين عن الشر والاثم والعدوان، ونتمنى الخير لهذه الفئة المتمسكة باهداب الحسين التي تعبر عن حبها وولائها لرسول الله، جعلنا من اتباعه في الدنيا والاخرة". وفي الختام تلا المصرع الحسيني السيد نصرات قشاقش، والشيخ علي فقيه الزيارة، والقى الشاعر جورج شكور قصيدة من وحي المناسبة.  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع