ليسامحنا الأقصى! | هل شاهدتم وجه جون كيري المنهزم والبائس، وهل شاهدتم وجه محمود عباس الغاضب واليائس، ثم هل قرأتم عن ذلك الإنجاز الذي توصل اليه كيري بعد محادثاته مع بنيامين نتنياهو، وزفّه الى الفلسطينيين والعرب أجمعين بأن اسرائيل وافقت على مراقبة المسجد الأقصى بالكاميرات على مدار الساعة؟ هل الكاميرات لمنع قطعان المستوطنين من اجتياحه، أم لتشديد المراقبة على المصلّين الفلسطينيين وإحصاء أنفاسهم، وهل يخفى ان الإحتلال الذي يشجّع المستوطنين على اقتحام الأقصى هو أيضاً من سيدير المراقبة؟ لا يتذكّر كيري عدد المرات التي جاء فيها الى فلسطين المحتلة وعاد خائباً، تماماً كما عادت هيلاري كلينتون قبله وكوندوليزا رايس قبلها، ولكن كيف يستطيع ان يكون بغيضاً الى درجة القول حرفياً "إن نتنياهو يلتزم أن تطبق إسرائيل سياسة تتيح للمسلمين الصلاة في الحرم القدسي ولغير المسلمين الزيارة"؟ فعلاً كيف استطاع ان يقول هذا، وكيف نستطيع نحن ان نسمع هذا، ذلك الكلام الفظ الجارح والمهين: سياسة تتيح للمسلمين الصلاة في الأقصى ولغير المسلمين الزيارة، لكأن نتنياهو حامل أختام السماء أو لكأن الزوّار من المستوطنين سيتوقفون عن اجتياح الأقصى؟ صحيح ان الأردن المنوط به الإشراف على المقدسات الإسلامية اقترح المراقبة بالكاميرات لوقف تدنيس الأقصى وقطع الطريق على الانتهاكات التصاعدية، التي من الواضح انها تأتي في سياق سعي إسرائيلي تراكمي إلى الإستيلاء عليه، ولكن عندما يعلن كيري "ان اسرائيل لا تنوي تقسيم الحرم القدسي"، فذلك يعني ضمناً ان الإستهداف المزمن من الإسرائيليين للأقصى يأتي في إطار التمهيد لتقسيمه! هل هذه هي أميركا، وهل هذه هي خلاصة خطابات باراك أوباما الزائفة والفاشلة والمخزية بعدما كان قد وعد بإقامة الدولة الفلسطينية تنفيذاً لـ"رؤية الدولتين"، فتعرض لحصار مهين من نتنياهو داخل الكونغرس، وفشل على امتداد ولايتين في ان يوقف ولو جرّافة اسرائيلية تهدم بيتاً فلسطينياً، وظلت سياسة الاستيطان تطحن أوهام الحديث عن حل سياسي للقضية الفلسطينية؟ لكن كيري ليس سوى وزير القضايا الخارحية الأميركية الفاشلة والمعيبة، التي ستجعل أوباما واحداً من أضعف الرؤساء الذين عرفتهم اميركا. ويكفي ان نتأمل في سياق الأحداث الساخنة من اوكرانيا الى سوريا الى فلسطين المحتلة، وان نقارن بين جسارة فلاديمير بوتين الذي يشن هجوماً جيوسياسياً يعيد توازنات الإستقطاب الثنائي، وتردد أوباما وربما تخاذله الذي يجعل أميركا تتسلّل على رؤوس الأصابع من الواجهة الى عمق المسرح الدولي. عندما يقف أوباما أمام الأمم المتحدة ويخطب من غير أن يذكر اسم فلسطين ولو مرة واحدة ولو كذباً، قد يظن كيري أنه حقق انجازاً هو السماح للمسلمين بالصلاة في الأقصى... وليسامحنا الأقصى!    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع