محمد نصرالله خلال احتفال لأمل : الحل بحوار صادق وعدم رفع سقف المطالب | أقام إقليم بيروت في حركة أمل في قاعة مسرح الامل في ثانوية الشهيد حسن قصير لقاء تكريميا للعاملين في لجان عاشوراء في مناطق بيروت والضاحية بحضور رئيس الهيئة التنفيذية في حركة امل الحاج محمد نصر الله والمسؤول التنظيمي لإقليم بيروت الحاج علي بردى وأعضاء قيادة إقليم بيروت وقيادة المناطق والشعب. وبعد عرض لمسيرة العاشر من محرم على شاشة مسرح الامل تحدث رئيس الهيئة التنفيذية محمد نصر الله، منوها بعمل اللجان الحركية في اقليم بيروت خلال عاشوراء. واذ اشار الى الحشود التي حضرت الى مراكز عاشوراء الخاصة بحركة امل،أكد على "وجوب وعي كل فرد والاطلاع وتحليل الأحداث التي تستجد على الساحة السياسية والتي لها انعكاسات كبيرة على العالم كله ولا سيما على لبنان"، متطرقا الى "سبب تدخل روسيا في سوريا حفاظا على موقع روسيا الإستراتيجي وخصوصا بعد توفير الحماية والأسلحة لداعش عبر الولايات المتحدة الأمريكية والتي هدفها إقامة دولة تكفيرية قادرة على محاكاة البيئات والمجتمعات الإسلامية المحيطة والتي لا تدور في فلك الولايات المتحدة الأمريكية والغرب". اضاف نصرالله :"لذلك وجد الروس أنفسهم أمام واجب التصدي للخطر وضرب داعش،وفي خلال أيام بدأت المعادلة العسكرية تتحول على الأرض وأصبحت المبادرة بيد الجيش السوري بعدما كانت بيد التكفيريين بشكل واسع مما فضح حقيقة أن الولايات المتحدة الأمريكية لم تكن تعمل عبر تحالفها العسكري على ضرب داعش وإنما كانت تعمل على رعاية قيام دولة تكفيرية اسلامية مهمتها تصدير التكفير الإسلامي المتطرف الى الدول الإسلامية التي من شأنها أن تزعج روسيا وتفكك المجتمعات التي تتعاون معها". ورأى "أن الواقع الميداني المستجد أنتج معادلة سياسية فالتقدم لمصلحة الإدارة الروسية في المواجهة والتقدم الناتج عنه للجيش العربي السوري في كل المواقع ساهم في انعقاد المؤتمر في فيينا الذي دعت اليه روسيا وساهم في السماح بمشاركة الجمهورية الإسلامية في إيران في المفاوضات"، موضحا "أن سوريا هي المحور لكل الحالة السياسية الإقليمية والدولية" . ومشيراالى أن "القصف العسكري الروسي مستمر بالتوسع مما يعني خيارين الخيار الأول إما أن يدفع هذا الأمر العرب والغرب واسرائيل للقبول بالأمر الواقع الإعتراف به والتفاعل معه الذهاب الى حل سياسي في سوريا يقوم على مبدأ وحدة الأراضي السورية مما سيؤدي الى تطوير الحوار القائم في فيينا الى أن يتم التوصل الى الإتفاق في سوريا ومن ثم في العراق، أما الخيار الثاني فهو بعدم الذهاب الى حل سياسي في سوريا مما يعني استمرار الحرب وعدم تراجع الروس مما سيؤدي الى الحسم العسكري وهذا من شأنه أن يأخذ المنطقة الى المزيد من الحرارة التي ستشكل خطر أي صدام ممكن أن يحصل وإن حدث بالخطأ". وأمل "أن لا تذهب الأمور الى المزيد من الحرارة لأن المسألة ليست مسألة سوريا فقط بل هي مسألة الشرق الأوسط بكامله". اضاف :"أن لبنان لا يؤثر في مجريات الأحداث في المنطقة ويجب أن لا يتأثر بهذه المجريات لكي لا تنتقل الحرب الى لبنان وأن مصلحة اللبنانيين في ترك التطرف"، وأكد على "أن تكامل اللبنانيين مع بعضهم البعض كفيل بالأخذ بهم الى الحوار الذي من شأنه معالجة القضايا بعين العقل والمسؤولية الكبيرة للتمكن من النأي بلبنان عما يجري من حوله من جهة وعدم السماح لهبوب الرياح الساخنة التي تجري في المنطقة على لبنان والعمل ومعالجة القضايا الوطنية الداخلية المطلبية للناس". وتحدث نصرالله عن الأزمات التي حلت بلبنان مؤخراً ومنها مشكلة النفايات والحال التي وصلت اليها مشددا على "أن الحل الوحيد هو الجلوس على طاولة الحوار الصادق وليس الحوار الشكلي وعدم رفع سقف المطالب لكي لا يتعطل سير عمل الحوار والتوافق على معالجة الأزمات القائمة في البلد". موضحا "أن حركة أمل تقوم بواجبها دائما وأبدا من المنطلق الوطني وتؤمن بأن لبنان وطن نهائي لجميع أبنائه". واخيرا تحدث نصرالله عن أهمية التنظيم الدقيق من أجل إدارة الشؤون الإجتماعية وشؤون اللبنانيين من منطلق المسؤولية. بعد ذلك دعي المكرمون الى تناول الطعام والحلوى .  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع