بصبوص: أثبتنا أنَ مؤسسةَ قوى الأمن هي مؤسسةٌ وطنيةٌ بامتياز |   كرم المجلس اللبناني لخبراء الموارد البشرية مؤسسة قوى الأمن الداخلي ومديرها العام اللواء ابراهيم بصبوص في حفل أقيم في نادي الضباط المركزي في المنارة، تم خلاله إطلاق مسابقة وطنية بعنوان "الأمن والإنماء من أجل الإستمرارية والتطور". كذلك كرم المجلس القاضي جوزف وهبه بصفته رئيس المحكمة التجارية في باريس. حضر الاحتفال ممثل وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق القاضي عمر حمزة، ممثلة وزير العدل اللواء أشرف ريفي القاضية الدكتورة ميسم النويري، الوزير السابق الدكتور ابراهيم شمس الدين، النائب السابق بيار دكاش، رئيس الهيئة العليا للإغاثة- أمين عام المجلس الأعلى للدفاع اللواء محمد خير، المدعي العام المالي القاضي علي ابراهيم، مدير عام هيئة إدارة السير هدى سلوم، رئيس المحكمة العسكرية الدائمة العميد الطيار خليل ابراهيم، وممثلون عن قيادة الجيش والأجهزة الأمنية والمجلس الأعلى للجمارك، مدير الموارد البشرية في مصرف لبنان الدكتور سلمان منصور، رئيس المجلس اللبناني لخبراء الموارد البشرية الدكتور إيلي بصبوص، ونائبه الدكتور منصور وهبه وأمين عام المجلس العميد المتقاعد وفيق سلطان، قادة الوحدات في قوى الأمن الداخلي، وعدد من كبار الضباط، وقضاة لبنانيون وفرنسيون، وشخصيات أمنية، واجتماعية، ودينية. بدأ الاحتفال بالنشيد الوطني اللبناني، ثم تحدث كل من العميد سلطان والدكتور بصبوص ورحبا بالحضور وأثنيا على عمل قوى الأمن الداخلي، وقيادتها الحكيمة، مشيدين بإنجازاتها الأمنية والمسؤولية الكبيرة الملقاة على عاتقها لتوفير الأمن والأمان لجميع المواطنين على مختلف الأراضي اللبنانية، ولا سيما في هذه الظروف الصعبة التي تمر بها المنطقة. بصبوص بعد ذلك، تم تكريم القاضي وهبه ثم اللواء بصبوص الذي ألقى كلمة، جاء فيها: "إنه لشرف كبير لي أن أكون بينكم في هذه الأمسية، بحضور نخبة من رجال القانون الفرنسيين، لأكرم من قبل المجلس اللبناني لخبراء الموارد البشرية، هذا المجلس الذي يضم نخبة من رجال العلم والمعرفة، دفعهم حسهم الوطني، وحبهم لمؤسسات وطنهم، وغيرتهم عليها، إلى تشكيله، فوضعوا له أهدافا سامية، منها: تقييم المهارات الفردية، والمؤسساتية الاقتصادية والاجتماعية، وتطويرها، ونشر القيم الأخلاقية، والمعايير الأساسية للتنمية المستدامة في العمل المؤسساتي، وقد دأب منذ سنوات على تكريم رجال أكفاء، ناجحين أوفياء ومؤسسات رائدة في مجال عملها. وإنني، إذ أشكر للقيمين على هذا المجلس بادرتهم الكريمة، أهدي هذا التكريم إلى مؤسسة قوى الأمن الداخلي، بضباطها وعناصرها وموظفيها كافة، وتحديدا إلى: شهدائنا الأبرار الذين ضحوا بأرواحهم وإلى عائلاتهم الذين افتقدوهم في ريعان شبابهم. عناصرنا المخطوفين، وإلى ذويهم الصابرين الذين ينتظرون عودتهم بفارغ الصبر. ضباطنا وعناصرنا المتفانين في القيام بواجباتهم في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة، وتفكيك الخلايا النائمة، غير آبهين بالأخطار التي تهددهم في كل حين. ضباطنا وعناصرنا القائمين بخدماتهم في مجال حفظ الأمن والنظام، وتأمين حماية الحقوق والحريات، وحماية الأملاك العامة والخاصة، خصوصا أولئك الذين تحملوا الضغوطات الجسدية والمعنوية والإعلامية مؤخرا، في خلال الحراك المدني. ضباطنا وعناصرنا القائمين بمهمات الضابطتين : العدلية والإدارية، ومكافحة الجرائم الجنائية وغيرها، بكفاءة عالية تؤدي دائما إلى توقيف فاعليها. ضباطنا وعناصرنا الذين يؤمنون السير تحت الشمس، وتحت المطر، ويتفانون في ذلك، حتى ولو اقتضى الأمر الغطس في بحيرات مياه الشوارع، والعمل على فتحها بأيديهم كما حصل مؤخرا. ضباطنا وعناصرنا المتخصصين في مكافحة الجرائم المالية والمعلوماتية، والسرقات الدولية، والقمار والآداب، والمخدرات وغيرها". أضاف: "على الرغم من الظروف المأسوية التي تمر بها بعض دول المنطقة، وعلى الرغم من الظروف السياسية والاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي يمر بها لبنان، أثبتنا أن مؤسسة قوى الأمن الداخلي هي مؤسسة وطنية بامتياز، وعلى مسافة واحدة من الجميع، وأنها على قدر الآمال المعلقة عليها، وأنها مؤسسة فاعلة متطورة قادرة، استطاعت - بالتنسيق والتكامل مع الجيش والقوى الأمنية- من ضرب العديد من المجموعات الإرهابية والمنظمة، وتفكيك الخلايا النائمة، وتوقيف أعضائها، واستبسلت في كشف الجرائم، وحفظ الأمن والنظام، وصيانة الحقوق والحريات، وتسهيل حياة الناس، وقدمت من أجل ذلك، العديد من الشهداء، ولا تزال على استعداد لتقديم المزيد، ولبذل الجهد والتضحيات، لينعم وطننا بالأمن والرفاهية والاستقرار". وتابع بصبوص: "إن التقدم العلمي والتكنولوجي الذي سهل ارتكاب الجرائم على أنواعها، والتحديات الكبيرة التي واجهها وطننا لبنان، حتمت علينا الاستمرار بتطوير مؤسستنا، فتمكنا - بدعم من الدول الصديقة والشقيقة - من الحصول على التجهيزات الفنية والأمنية الضرورية. بالمقابل، وبما أن عوامل النجاح ترتبط ارتباطا وثيقا بتطوير العنصر البشري الذي يعتبر الركيزة الرئيسة في أي مؤسسة، أولينا هذا العنصر الاهتمام اللازم، فركزنا في التدريب النوعي والعصري وفاقا لمناهج حديثة، وأولينا التدريب التخصصي والعلمي عناية خاصة، ورفعنا قدرات ضباطنا وعناصرنا القانونية والمسلكية والاستعلامية، إلى أفضل مستوى. وفي سبيل ذلك، أنجزنا العديد من الأبنية النموذجية، وجهزناها بالتجهيزات الحديثة والمتطورة، وكان آخرها معهد قوى الأمن الداخلي في عرمون، والمدينة التدريبية فيه التي تم افتتاحها الشهر الماضي. كل ذلك، مع استمرارنا بتأمين الأمن، ومكافحة الجرائم، بشكل يتناغم مع قيمنا الإنسانية، واحترام حقوق الإنسان وتحت سقف القانون، واستمرينا بدعم ثقافة الشرطة المجتمعية، بحيث افتتحنا فصيلة رأس بيروت النموذجية، في هذا المجال، ونسعى ألى افتتاح المزيد منها في مناطق أخرى، كما كان لسياسة الثواب والعقاب التي اعتمدناها، ولإصرارنا على مكافحة الفساد، واجتثاث الفاسدين، الأثر الفعال في زيادة الفعالية والانتاج، والمصداقية في العمل". وختم: "لقد أصاب المجلس اللبناني لخبراء الموارد البشرية، عندما اختار لنشاطه عنوان "الأمن والإنماء من أجل الإستدامة والتطور"، فقد ربط الأمن بالإنماء، هذه المعادلة التي تشكل مدخلا لمفهوم الأمن الشامل، الذي يعد - في اعتقادنا - هدفا وغاية، ما زالت المجتمعات، في كل أنحاء العالم، تسعى جاهدة إلى تحقيقه في وجهه الكامل. وفي الختام، أشكركم على حضوركم، كما أنني أشكر جميع القيمين على المجلس اللبناني لخبراء الموارد البشرية، وفي الأخص "الدكتور إيلي بصبوص"، على هذا التكريم الذي سأبقى أعتز وأفتخر به، متمنيا لمجلسكم الكريم دوام التوفيق والنجاح وتحقيق الأهداف المرجوة لما فيه مصلحة الأفراد والمؤسسات والمجتمع". وفي الختام، تم قطع قالب الحلوى ثم أقيم عشاء للمناسبة. ================إ.غ.    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع