سامي الجميل: لا تشريع في غياب رئيس الجمهورية وعلى المجلس النيابي. | أكد رئيس حزب "الكتائب اللبنانية" النائب سامي الجميل أنه "لا بد من الالتزام بالقانون والدستور، الذي ينص على أن لا تشريع في غياب رئيس الجمهورية، وعلى المجلس النيابي بدلا من مخالفة القانون والدستور، أن ينتخب رئيسا ويرد الحياة المؤسساتية" معتبرا أنه "لا يمكن أن نطلب من المواطن، أن يلتزم القانون من دون أن نطلب ذلك من النواب والوزراء". كلام الجميل جاء في خلال لقاء حواري نظمته مصلحة الطلاب في حزب "الكتائب" في قصر المؤتمرات في الضبية، أجاب فيه عن أسئلة طرحت عليه مباشرة، وعبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتناولت مختلف القضايا المطروحة على الساحة المحلية. واعتبر الجميل أن "العمل السياسي جار في أصعب الظروف. فلبنان دخل في أكبر أزمة من الشلل الكامل، لم يشهد لها مثيل في تاريخه من رئاسة الجمهورية، إلى الشلل الحكومي والبرلماني وأزمة النفايات، التي تشكل عملا شاقا بالنسبة إلينا، فيما أدوات التغيير المؤسساتية والديموقراطية اللازمة ليست موجودة لنتمكن من خلالها تطوير بلدنا، لذلك تعمل الكتائب على مجموعة كبيرة من الاقتراحات والمشاريع ستظهر فور استئناف مجلسي النواب الوزراء عملهما". وقال ردا على سؤال: "إننا بعملنا في الحزب، نريد أن نقول للناس إن السياسة ليست كذبا وزعبرة وسرقة وفسادا، بل لدينا صورة أن السياسة عمل نبيل، يكون في خدمة الناس، وهذا هو المعيار الصحيح، وليس قدرنا أن نعيش في المفهوم البشع للسياسة، وليس صحيحا أن من يصل هو الفاسد، وتأكدوا أن ما يبنى على باطل وكذب، سينتهي ومن سيبقى هم الذين لا يمدون يدهم إلى المال العام، ولا تظهر اسماؤهم في صفقات فساد". وعن أهمية استقلالية حزب "الكتائب" وتمايزه، أجاب: "أنا مؤمن بأننا في لبنان نحتاج إلى حزب متحرر من كل الضغوطات والحسابات والمصالح الأقليمية، ليفكر بمصلحة لبنان واللبنانيين، ودون اعتبار آخر، لذلك نؤمن أنه بعد كل ما نشهده من تمويل للساحة السياسية في لبنان، ويؤثر عى قرار اللبنانيين فكيف يمكن أن يستمر تعطيل انتخاب رئيس للجمهورية، لو لم يكن من إرادة كبرى تمنع ذلك، لذلك نؤمن أن استقلالية الكتائب ضرورية، لنبقى قادرين على قول كلمة الحق، ولو على حساب امكانياتنا". وتوجه إلى الطلاب بالقول: "رهاننا عى اللبنانيين أمثالكم. ولن نتوقف، وسنذهب إلى كل اللبنانيين لنقول لهم: إن كنتم تريدون من لبنان أن يقف على رجليه، أدخلوا الأوادم إلى مجلس النواب، انتخبوا من لا يباعون، ويمكنهم أن يفاوضوا على مصلحة لبنان من الند للند، دون الحاجة للمسايرة، وليتعاطوا معنا بثوابتنا ومبائدنا". وعن سبب بقاء حزب "الكتائب" في الحكومة، قال: "إن أسهل ما يمكن أن يحصل هو خروج الكتائب من الحكومة، فهذا الأمر سيسعد الجميع"، سائلا "ولكن ماذا عن الغد؟ من سيقف عندها في وجه الصفقات؟ ومن يوقف سوكلين والتلزيمات بالتراضي ودفع أموال دون طائل لشركات هنا وهناك؟ ولمن نترك هذا العمل؟ هذا من جهة، ومن جهة أخرى، إذا ما غادرنا هل تسقط الحكومة؟ لا بل ستبقى على رأس الجميع، إذ لا يوجد رئيس جمهورية لتشكيل بديل عنها". وعن الدولة المدنية والخطوات العملية لتحقيقها، قال: "إننا في دولة مدنية، لأن تشريعاتنا لا تنبثق من الشريعة، باستثناء قانون الأحوال الشخصية، ومصدر التشريع هو الشعب. أما التمثيل الطائفي وتوزيع المناصب على الطوائف، فهو أمر آخر يحتاج للخروج منه إلى تطوير النظام السياسي، وإلغاء الطائفية السياسية، مع اعطاء ضمانات أخرى للطوائف، أهمها تطبيق اللامركزية وإنشاء مجلس الشيوخ للمحافظة على حقوق الأقليات والتعددية"، مشيرا إلى أن "تطبيق الأكثرية العددية يلغي الطوائف الصغيرة من الوجود، ويحرمها من نوابها"، مؤكدا أن "أي خطوة باتجاه الغاء الطائفية السياسية يحتاج إلى وقت، ولا يتم في ظل السلاح والأحزاب الدينية، بل تحتاج إلى علمنة حقيقية ومناهج مدرسية وكتاب تاريخ نطالب به دوما". واعتبر أن "السباق الديموغرافي والسعي لاستقطاب أشخاص من الخارج، هو سباق مدمر لا يؤدي إلى أي مكان، ومن خلال تطوير نظامنا السياسي، وتطبيق اللاركزية يمكن أن نؤمن الحماية للمسيحيين والأقليات التي لديها الهاجس نفسه". وعن الجلسات التشريعية، قال: "علينا أن نلتزم بالقانون والدستور، الذي ينص على ألا تشريع في غياب رئيس الجمهورية، وعلى المجلس النيابي بدلا من مخالفة القانون والدستور، أن ينتخب رئيسا ويرد الحياة المؤسساتية"، معتبرا أنه "لا يمكن أن نطلب من المواطن أن يلتزم القانون من دون أن نطلب ذلك من النواب والوزراء". أضاف "نريد دولة تؤمن ضمان شيخوخة وضمانا اجتماعيا ومستشفيات وطرقات ومدارس رسمية، نريد بلدا متطورا على صورة شباب لبنان، ولكل من يقولون إننا نحلم، نقول إرادتنا تهز الجبال، ومن يعتقد أن لبنان سيبقى في الفساد والتبعية، ويرمي نفسه في أحضان الاخرين نقول له إن من سينتصر هو الآدمي". وردا على سؤال حول مرصد الفساد أوضح أن "المرصد يضيء على المخالفات، ويضعها أمام الرأي العام"، آملا أن "نحقق أهدافنا من خلال فريق العمل الذي يراقب الادارة". وختم طالبا من كل الموجودين "ألا يخافوا من الانتساب إلى الكتائب، وألا يخافوا من أن يضعوا يدهم بأيدينا".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع