ترو مثّل جنبلاط في حفل اطلاق المركز التقدمي للتمكين: لمقاربة الجلسة. | أكد عضو "اللقاء الديموقراطي" النائب علاء الدين ترو، في خلال تمثيله النائب وليد جنبلاط، في حفل اطلاق "المركز التقدمي للتمكين"، أن "أزمة النفايات تأخذ مسارها المترنح، حيث لا يزال وزير الزراعة أكرم شهيب منكبا على دراسة الخيارات البديلة لمعالجة أزمة النفايات، والتخلص منها من دون أي ضرر وبعيدا عن أي شبهة او صفقة، وذلك بتوجيهات من رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط ورئيس الحكومة تمام سلام". وقال: "اننا ننظر بعين الأمل الى مسار الجلسة التشريعية المرتقبة في ان تكون فاتحة مرحلة جديدة، ينتهي فيها الشلل الحاصل في عمل المجلس النيابي، بعد ان بات تشريع الضرورة أكثر من ضروري لمنع انهيار البلاد في المجالات كافة"، لافتا إلى "اننا أهدرنا ما يكفي من الفرص التي ضاعت على لبنان، وخسر معها آفاق النمو لتحسين اقتصاده"، داعيا القوى السياسية إلى "مقاربة الجلسة التشريعية من زاوية المصلحة الوطنية العليا، وليس من منطلقات وحسابات حزبية او طائفية". أطلق الحزب "التقدمي الاشتراكي" بالتعاون مع مؤسسة "فريدريش ايبرت" - الالمانية،" المركز التقدمي للتمكين، في احتفال أقامه في فندق الريفييرا، في حضور النائب ترو ممثلا رئيس الحزب النائب وليد جنبلاط، مدير عام وزارة المهجرين احمد محمود، مدير عام تعاونية موظفي الدولة يحيى خميس، نائب رئيس الحزب كمال معوض، ممثل "فريدريش ايبرت" اخيم فوكت، أمين السر العام ظافر ناصر، مفوض الاعلام رامي الريس، مفوض الثقافة فوزي ابو دياب، مفوض الشباب صالح حديفة وعدد من قيادات الحزب، وممثلين عن الاحزاب والقوى السياسية، فضلا عن المشاركين في الدورات التي نظمها المركز. ابو دياب بعد النشيد الوطني، قدمت للاحتفال عضو مفوضية الثقافة في الحزب عفراء شلق ، ثم ألقى ابو دياب كلمة، أشار فيها إلى أن "المثقف الناشط في السياسة، لا يرقى الى تحقيق غاياته ما لم يكن ملتزما قضايا المجتمع والفرد أيضا"، مضيفا: "اننا في الحزب ومن موقع إدراكنا لاتجاهات التطورات الكبرى، نعلم باننا أداة مكلفة بتحويل التيار الحي فينا بالإمكانات الى قيم خير ومحبة وجمال". وتابع: "نبادر اليوم بالشراكة مع مؤسسة "فريدريش ايبرت" إلى إطلاق المركز التقدمي للتمكين، لاننا من مدرسة التزمت النتاج العلمي والاختبار البشري أقانيم لمسار التغيير والتقدم"، لافتا إلى أن "المركز نريده مختبرا لتفتيح الطاقات وتنمية القدرات، وإبراز الكفاءات الحيوية التي لا بد ان تأخذ مكانا لها في مسيرة العمل السياسية، والاجتماعية، والتنموية". وقال: "اختبرنا على مراحل ثلاث، أنماط وأشكال ووسائل للتدريب الحديث قبل ان نطلق هذا المركز، الذي سيكون له ادارته المستقلة لينسجم مع متطلبات أشكال النضال الانساني السلمي الحديث، ومتطلبات القيادة التشاركية التفاعلية، ملتزمين مبدأ التلازم بين الثقافة واكتساب المهارات الحزبية والسياسية والتخطيط والتواصل، وحل النزاعات والحوار وبناء القدرات"، آملا أن "نصبح على وطن تسوده الطمأنينة والعدل والسلم والرفاه، وتحترم فيه حقوق الانسان وحقه في الحرية والكرامة"، لافتا في السياق عينه إلى "تولي الامين العام السابق لمنظمة الشباب أحمد مهدي مهمة ادارة المركز". اسماعيل بدورها، القت ريم اسماعيل كلمة بإسم المشاركين في الدورات، فأشارت إلى "خبرات المدربين وإلمامهم بمواضيع البرامج، وقدرتهم على تنظيم العرض من حيث المضمون والكفاية، وتنظيم المناقشات والمداخلات"، مشيرة إلى أن "البرنامج التدريبي كان شاملا، وحمل نقاط عدة تساعد في حياتنا الشخصية والعملية وايضا الحزبية، ويتناسب مع جميع الفئات المشاركة في هذه الدورة من موظفين وطلاب من كافة المناطق". وأكدت "أهمية الدورات لناحية كيفية التواصل مع الاشخاص داخل الحزب او المنظمة، وكيفية حل النزاعات القائمة بين الاطراف، وتنظيم الامور، وادارة الموارد داخل الحزب بهدف الوصول الى الغاية الأسمى". فوكت من جهته، قال فوكت: "يهدف المركز التقدمي للتمكين الى نشر المعرفة والوعي، وبناء طاقات الشباب"، مذكرا بأن "المركز أقام سلسلة من ورش التدريب خلال العام الحالي، تمحورت حول مواضيع مختلفة". وقال: إن "غناء الوطن يكمن في طاقاته الشبابية، فالشباب هم العمود الفقري للوطن، الذين يجب تمكينهم ليخلقوا التغيير في المجتمع، من خلال رؤيتهم الجديدة وعزيمتهم الصلبة وافعالهم الشجاعة، والشيء ذاته ينطبق على النساء، فيجب علينا تحفيزهن، ليكونوا مواطنات يعلمون جيدا ويحترمون ويطبقون قيم المواطنية". أبدى خشيته على لبنان رغم مرونته، في أن "يفقد طاقاته على المدى البعيد، اذا لم يبدأ سريعا وجديا بالإهتمام بشبابه، ويقدم لهم الاحترام اللازم والدعم من خلال إعطائهم الفرصة ليشاركوا في صناعة القرار، والحياة الاجتماعية، والسياسية والاقتصادية"، مضيفا: "حتى نعطي الشباب الفرصة للمشاركة في السياسة، يجب ان نجهزهم بالمهارات اللازمة من خلال التعليم الجيد، وحرية التفكير والتعبير والفعل، كما أن مشاركة الشباب في السياسة حاجة لتقدم الوطن". وتابع: إن "بناء طاقات الشباب ليصبحوا قوة فاعلة ايجابية، يستوجب تطبيق قيم الشفافية والمحاسبة والحكم الرشيد في دولة مدنية يحكمها القانون". ترو ثم تحدث ترو باسم جنبلاط، فقال: ""من رحم المعاناة التي باتت سمة غالبة في حياة اللبنانيين، كما في حياة مختلف شعوب المنطقة التي تقاسي الويلات والموت والتهجير، ورغم كل الشلل الذي يصيب الحياة السياسية في لبنان، والجمود القاتل في الحياة العامة، وعمل الاحزاب، يأتي اليوم الحزب التقدمي الاشتراكي المتميز والسباق دائما ليعلن انطلاق المعهد التقدمي للتمكين، كأول نموذج مستديم في إطار التثقيف الحزبي والسياسي الشامل، وببرنامج تأهيلي وتدريبي متطور وحديث يطال مختلف نواحي الحياة العامة، ويواكب العصر والتقدم التكنولوجي في شتى المجالات، ليكون اكاديمية راقية لإعداد كوادر ناشطين في العمل الحزبي والسياسي، وأولا وأخيرا لصقل شخصيتهم كمواطنين. والشكر في هذا المجال لكل من بادر وعمل لقيام المعهد، في أمانة السر العامة في الحزب التقدمي ومفوضيتي الثقافة والشباب، ومؤسسة "فريدريتش ايبرت" الشريكة الأساس في هذا العمل المتميز". وأضاف: إن "تجربة المعهد في السنة الماضية أثمرت خريجين نحتفل معهم اليوم بالإطلاق الرسمي للمعهد، ونتطلع باسم رئيس الحزب الى ديمومة العمل في هذا المعهد وتطوره الى مراحل متقدمة ومستويات متعددة، ليكون فرصة متجددة لكل من يعمل في الحزب وفي مؤسساته الرافدة للارتقاء في سلم المعرفة والثقافة، والاستعداد لمصاعب الحياة". وتابع: "نجتمع اليوم في هذه التظاهرة التربوية التثقيفية والسياسية، فيما بلادنا غارقة في أزمة النفايات، وقد باتت شتى الطرق موصدة أمام الحلول المختلفة التي طرحت. ونحن في الحزب بما لنا من صلاحية العمل لخطة الحل المولج بها وزير الزراعة، وبما لدينا من حس للمسؤولية وشعور بالواجب الوطني حيال هذه الازمة، بادرنا إلى تقديم كل الخيارات العلمية والبيئية والتقنية، وأعد الوزير شهيب خطته المسندة إلى كفاءات علمية وتجارب ودراسات، لكننا بكل أسف جرى مواجهتنا برفض سياسي مقابل، وبات هذا الفريق او ذاك يتلطى خلف هذا المطلب الشعبي او ذاك لتطيير الخطة، وتفويت الفرصة على البلاد في إقرار خطة منهجية ودقيقة تعالج مشكلة النفايات، وتحولها الى مصدر إنتاج". وأردف: "نؤكد من باب الحقيقة، لا من المزايدة الشعبوية التي برع في ممارستها البعض على حساب العلم والمنطق والبيئة، أن ضميرنا أكثر من مرتاح حيال ما قمنا به في هذا الملف، ولا يزال شهيب حتى الساعة بتوجيهات من رئيس الحزب ورئيس الحكومة، منكب على درس كافة الخيارات البديلة، محليا او تصديرا، سعيا للوصول الى ما يثلج صدور اللبنانيين، بانتشال النفايات من الطرقات والتخلص منها دون أي ضرر، وبعيدا عن أي شبهة او صفقة وبمنتهى الشفافية، لوقف النزف البيئي والصحي الحاصل اليوم في أكثر من موقع. فاذا نجحنا تكون البلاد نجحت في الخروج من نفق النفايات، واذا لم ننجح نتيجة لاستمرار العرقلة من أكثر من طرف، نكون على الأقل قد أرضينا ضميرنا وناسنا باننا بذلنا كل ما نستطيع اليه سبيلا". وقال ترو: إن "أزمة النفايات تأخذ مسارها المترنح، ونحن ننظر بعين الأمل الى مسار الجلسة التشريعية المرتقبة في ان تكون فاتحة مرحلة جديدة، ينتهي فيها الشلل الحاصل في عمل المجلس النيابي، بعد ان بات تشريع الضرورة أكثر من ضروري لمنع انهيار البلاد في كل المجالات، وأهدرنا حتى الساعة ما يكفي من الفرص، التي ضاعت على لبنان وضاعت معها آفاق النمو لتحسين الاقتصاد، لذلك فاننا ندعو كل القوى السياسية الى مقاربة الجلسة التشريعية من زاوية المصلحة الوطنية العليا، لا من منطلقات وحسابات حزبية او طائفية، ونؤكد اننا بمشاركتنا في هذه الجلسة إنما نتمسك أكثر بان الدولة ومؤسساتها، هي الإطار الوحيد التي يجب العمل من خلاله لمعالجة كل القضايا والخروج بلبنان من أزماته، وحتما لانتخاب رئيس للجمهورية اليوم قبل الغد". وأضاف: "لاننا في وطن لا بديل لنا عنه، ولا سبيل لنا فيه إلا بالعيش الواحد، نعيد ونجدد تأكيدنا اهمية الحوار بين المكونات السياسية الاساسية في البلاد، وبين مختلف الشرائح الحية والفاعلة، لما للامر من نتائج إيجابية حتما بغض النظر عن حديث البعض حول جدوى الحوار". وتابع: "أثبتت كل تجاربنا اننا محكومون اولا واخيرا بالحوار، فلنحتكم اليه اليوم وكل يوم حتى لا تضيع منا فرص النجاة في هذا الشرق المتخبط". وقال: إن "العمل المؤسساتي لا يتجزأ خصوصا في المرحلة الحالية الدقيقة، ما يدفعنا الى دعوة القوى المشاركة في الحكومة الى تفعيل العمل الحكومي والوزاري وطرح قضايا الناس، ووقف التدهور الحاصل في مختلف القطاعات، فاذا كانت أزمة النفايات الحاصلة اليوم الهم الحكومي الأبرز، إلا ان أزمات اخرى تصطف أمامنا، فلنبادر الى معالجتها قبل ان يفوتنا ركب الحلول، فنخسر الحاضر والمستقبل ودروس الماضي، الذي نحرص في الحزب على قراءته دائما، وأخذ العبر منه وتفادي تكرار أخطائه، وهذا ما نعمل على أساسه، وهو أحد أهم ركائز التدريب في المعهد التقدمي للتمكين، الذي يعطي المشاركين فيه قراءة مفصلة للتاريخ لنتعلم منه ليومنا وغدنا، ونظرة نحو آفاق العمل المستقبلي مشبعة بكل جوانب التمكين والإعداد والمعرفة، ليبقى الحزب تقدميا كما أراده كمال جنبلاط، ويريده وليد جنبلاط، ولنكون جميعا أبناء الحاضر وبناة المستقبل". واختتم الحفل بتوزيع الشهادات على المشاركين في الدورات التدريبية الثلاث، التي نظمها المركز، وشارك فيها نحو 80 متدربا خضعوا لدورات تحت عناوين التخطيط والقيادة وإدارة الموارد البشرية، والعمل ضمن الفريق: - أشكال الاعلام الحديث والتواصل الاجتماعي وآليات استخدامها. - السياسة:المفاهيم والانظمة - المعاهدات والمواثيق - مفهوم الاحزاب ودورها - الاحزاب اللبنانية والحزب التقدمي الاشتراكي. - الصراع العربي - الاسرائيلي (القضية الفلسطينية). - الدولة المدنية: فصل الدين عن الدولة، الحريات والديمقراطية، حقوق الانسان وغيرها من المواضيع المتصلة بالتاريخ المعاصر والاقتصاد والانظمة الاقتصادية.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع