وزير الزراعة : سنستمر بقتال التكفيريين في سوريا وداعش تبيع نفطها. | شدد وزير الصناعة الدكتور حسين الحاج حسن على "أن كل من يعتقد أو يظن أنه بالقتل سيغير من موقفنا السياسي والجهادي، أو أنه بهذه العمليات الإرهابية التكفيرية يستطيع أن يضغط علينا أو على جمهور المقاومة، فهو واهم، لأننا سنستمر بقتال التكفيريين في سوريا، وحيث يجب أن نكون سنكون، وهو الموقف الذي أطلقه سماحة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله، وردده آباء المجاهدين والشهداء من أجل هزيمة المشروع التكفيري، وحماية كل الأمة، بما فيها أولئك الذين يعارضون قتالنا في سوريا، سواء أدركوا ذلك أم لا، وبذلك فنحن نحميهم من شر ما صنعته أيدي قادتهم وسادتهم وحلفائهم من الدول الغربية والعربية وعلى رأسها الولايات المتحدة الأميركية". اقيم حفل افتتاح المعرض البيئي الأول الذي أقامته جمعية "جهاد البناء الإنمائية"، بالتعاون مع جمعية "UNDP" واتحاد بلديات قضاء صور في مركز باسل الأسد الثقافي في المدينة، في حضور رئيس اتحاد بلديات القضاء عبد المحسن الحسيني، المدير العام لجمعية مؤسسة جهاد البناء الإنمائية المهندس محمد الحاج، مدير جمعية "UNDP" في الجنوب حسين نصر الله، إلى جانب ممثلين عن الجمعيات الزراعية والبيئية والمجالس البلدية، وعدد من الفاعليات والشخصيات والمهتمين. وشدد الحاج حسن على "أننا نريد أفعالا لا أقوالا من بعض الدول التي قدمت استنكارات وبيانات تدين التفجير الإرهابي في برج البراجنة، بخاصة الولايات المتحدة الأميركية، حيث أنها تدعم العصابات التكفيرية عبر بعض الدول العربية والإسلامية، التي تعمل على تمويل الإرهابيين ونقلهم، وتبث فكرهم وسمومهم عبر فضائياتها وأقمارها الاصطناعية". وسأل: "من أية مرافئ ودول يمر النفط الذي يبيعه داعش، ومن الذي يدفع ثمنه، وكيف يقبض هذا الثمن الذي يقدر بمئات ملايين الدولارات، ففي حين أنه كان هناك ضغط بالأمس على الحكومة اللبنانية من أجل إقرار تشريعات مالية وضريبية لمكافحة الإرهاب، وتوعد للبنان بحال لم تقر هذه التشريعات، نرى أن داعش تبيع نفطها وتشتري سياراتها بتمويل وتحويل بنكي من إحدى الدول الإسلامية - الإقليمية التي هي اضافة إلى ذلك تشكل مكانا لتجمع المقاتلين التكفيريين الذين يأتون من كل بلاد العالم، وهذا لم يعد سرا، وهو أيضا ما تعلمه أميركا التي لم يكن بمقدور هؤلاء أن يفعلوا ما يفعلونه، لو أنها لم تكن تريد ذلك، فاليوم هناك ست أو سبع دول عربية اضافة إلى ثلاث أو أربع دول إسلامية مشاركة في هذا الإرهاب الذي تديره داعش وجبهة النصرة التي هي شبيهة لداعش". وأكد الوزير الحاج حسن "أننا لا نطالب ولا نستجدي ولا نتوسل موقفا من أولئك الذين يستنكرون الأعمال الإرهابية بحق أهلنا، فنحن نعتبر أن الفضل والمنة الوحيدة علينا هي من رب العالمين ومن محمد وآل بيته، ومن شهدائنا وجرحانا وأسرانا ومقاتلينا ومجاهدينا وشعبنا الذي أثبت بالأمس أنه شعب مضح وصابر ومحتسب، وهو سيخرج من محنته بعوائل شهدائه وجرحاه وأبنائه الذين تضرروا في بيوتهم وأرزاقهم ليمضي قدما في طريق المقاومة من أجل تحقيق النصر المبين". بدوره، مدير جمعية جهاد البناء في الجنوب المهندس قاسم حسن أشار إلى "أن الجمعية عملت خلال السنوات الماضية على تدريب 68 مرشدا بيئيا موزعين على امتداد قرى وبلدات الجنوب، ويقومون بخدمة البلديات والأنشطة والكشاف والمدارس من أجل الترويج للثقافة البيئية والاهتمام بالبيئة التي هي أصل قيمنا". من ناحيته، لفت حسين نصر الله إلى "أن هذا المعرض يأتي في سياق رفع مستوى التوعية لدى مجتمعنا ولدى كافة المجالات التي تؤثر على البيئة، وهذا إن دل، فإنما يدل على وعي وحس الجمعيات في خدمة هذا المجتمع والوطن". وفي الختام، قص الحاج حسن والحضور شريط افتتاح المعرض، قبل أن يجول الجميع في أرجائه والتعرف على محتوياته وأهميتها في حماية البيئة.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع