باسيل من فيينا: الجريمتان الارهابيتان في لبنان وفرنسا ليستا صدفة. | استهل وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، الكلمة التي ألقاها باسم لبنان في مؤتمر فيينا المخصص لبحث الأزمة السورية وسبل حلها، في مقر المؤتمر في "إمبريال أوتيل" في العاصمة النمساوية، بالقول: "استهدف الارهابيون بوقاحة كلا من لبنان وفرنسا، وذلك في فترة وجيزة. لم يكن محض صدفة اختيارهم لهذا التوقيت، ولهذين البلدين بالذات، اللذين طالما أثبتا تمسكهما بالتنوع وحرية التعبير والمعتقد والقيم الإنسانية من خلال التاريخ، والجغرافيا، والنموذج الاجتماعي. يجمعنا بفرنسا الأم الحنون رابطة الدم، دماء الشهداء". أضاف: "بغض النظر عن هذا الواقع، فإن الطبيعة المتشابهة لهاتين الجريمتين وتوقيتهما، الذي يأتي بعد بضعة أيام من حادثة الطائرة الروسية، وقبل بضع ساعات من جلسة اليوم، يقطعان الشك باليقين: إنهم يبعثون لنا برسالة أن الاٍرهاب قادر على خوض الحرو،ب وتنظيم هجمات إرهابية في الوقت نفسه، حيثما يحلو له، بغض النظر عن هوية المستهدف، وإلى أي جهة ينتمي. ما يصبون إليه هو نشر الفوضى من خلال أعمالهم الوحشية، التي تؤدي إلى قتل الأبرياء أو تهجيرهم بهدف القضاء على التنوع والتعددية وافتعال الفوضى". وتابع "أما الرسائل التي يريدون إيصالها من خلال أعمالهم الإرهابية فهي: الأولى: إننا لا نخشاكم وسوف نعمل على أضعافكم. الثانية: نحن نوع جديد من الاٍرها،ب باستطاعته خوض الحروب وتنظيم هجماتإلارهابية أينما كان. الثالثة: لا تحاولوا حل الأزمة السورية، لأن هذه الحرب الدموية هي الفوضى بحد ذاتها ويجب أن تستمر". سائلا "ما العمل إذا في مواجهة رسائل التهديد هذه؟ نحن دول وحكومات سيادية من المفترض أن ندافع عن شعبنا وعن السلام في العالم. أن نبقي على الوضع مستمرا كالمعتاد؟ هل نهدر وقتنا بالتجادل على التفاصيل، في حين أن الخطر يحوم فوق رؤوسنا بطريقة مرعبة؟"، معتبرا أنه "ينبغي اتخاذ خطوات واضحة، تتجاوز حدود الكلام، لإظهار عزمنا على محاربة الإرهاب متحدين". ورأى أنه "على الرغم من الخلافات السياسية، إن الصراع في سوريا لم يعد بعد اليوم مجرد صراع دموي آخر. لقد بات إنهاؤه ضرورة ملحة، فيما لو أردنا تسديد ضربات حقيقية إلى الفلك، الذي أوجده داعش، وطبيعة الإرهاب الدولي، الذي ساعد على إيجاده ورعايته"، مشيرا "صدقوني ، إن عزيمة هؤلاء الإرهابيين سوف تشتد، فيما لو خرجنا من هذا الاجتماع منقسمين، نتبادل الاتهامات، فيما بيننا بدلا من الوقوف بشجاعة موحدين ضد هذا السرطان". وقال: "أخيرا، أشدد على حاجتنا إلى لبنان القوي، حيث أن المعادلة تسير بشكل متواز، فإن استقرار سوريا يقود إلى الاستقرار في لبنان، كما أن لبنان القوي، قد يساهم في استقرار سوريا. وان الإرهابيين يدركون ذلك، ويعملون على زعزعة الأمن والاستقرار في لبنان". وختم "إن عملية التهجير الجارية حاليا بشكل واسع، هي مصدر قلق بالنسبة للبنان. فالارهابيون يتسلل بعضهم إلى أراضيه تحت غطاء اللاجئين والعمليات الانتحارية هي خير دليل على ذلك. علينا أن نتخذ كل ما من شأنه إعادة اللاجئين إلى سوريا، وأن يكون في صلب أي حل للأزمة السورية".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع