افتتاحية صحيفة "الأنوار " ليوم الاثنين في 16 تشرين الثاني. | الأنوار : المشنوق يعلن توقيف شبكة التفجير الارهابي في برج البراجنة     كتبت صحيفة "الأنوار " تقول : سجلت الاجهزة الامنية، في قوى الامن والامن العام نجاحا ملفتا بتمكنها من القاء القبض على كامل الشبكة المسؤولة عن تفجيري برج البراجنة. وقد اشاد وزير الداخلية نهاد المشنوق بهذه النتيجة، وقال ان هناك قرارا كبيرا بالتفجير في لبنان. نوه وزير الداخلية بشعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي، معتبرا انها حققت إنجازا استثنائيا بإلقاء القبض على كامل الشبكة المسؤولة عن تفجيري برج البراجنة، خلال 48 ساعة. وكشف أن هذه الشبكة تضم، إضافة إلى الانتحاريين اللذين نفذا التفجيرين، سبعة أشخاص، محذرا من أن هناك قرارا كبيرا بالتفجير في لبنان. كما كشف ان العملية كان مخططا لها أن تنفذ في مستشفى الرسول الأعظم، وكان سينفذها خمسة انتحاريين، لكن أفشلها توقيف انتحاري لبناني وبحوزته حزام ناسف في طرابلس كان يخطط للقيام بعملية انتحارية في جبل محسن. 10 سيارات مفخخة وقد عقد الوزير المشنوق مؤتمره في مقر المديرية العامة لقوى الامن الداخلي، وقال: قبل ان اجيء الى هنا، سمعت بيانا عن الجيش انه تم العثور على عشر سيارات مفخخة، وعدد اكبر من الدراجات النارية في منطقة عرسال، فهذه مسؤولية القرى المحيطة وكل قرية تعلم من هم المهربون والمزورون، وختم الجوازات بأختام مزورة، ويجب ان يكون هناك تعاون بين الاهالي وبين الاجهزة الامنية لحماية مناطقهم وانفسهم واهلهم والضاحية وبيروت والاشرفية وكل المناطق. وأفادت الوكالة الوطنية للاعلام مساء امس ان قوة من فرع المعلومات في البقاع الشمالي، داهمت في بلدة اللبوة، منزل الموقوف ع. س. س المشتبه به بالمساعدة على تهريب الانتحاريين اللذين فجرا نفسيهما في برج البراجنة، من سوريا إلى لبنان عبر عرسال، وضبطت في داخله هويات وإخراجات قيد مزورة ومبلغ 450 ألف دولار، وأوقفت والده احترازيا للتحقيق. كما صادرت القوى الأمنية سيارة يشتبه أنها نقلت الارهابيين. وليلا، أصدر مكتب شؤون الاعلام في المديرية العامة للأمن العام، البيان الآتي: تمكنت المديرية العامة للامن العام من توقيف كل من اللبناني ابراهيم احمد رايد، والسوري مصطفى أحمد الجرف، وبالتحقيق معهما بإشراف النيابة العامة العسكرية، اعترف الأول بمشاركته مع آخرين في التخطيط للعملية الانتحارية الإرهابية التي وقعت في 12 الجاري في برج البراجنة، حيث قام بنقل أحد الإنتحاريين من الأراضي السورية إلى شمال لبنان ومن ثم الى منطقة بيروت وتسليمه المتفجرات التي جرى نقل كميات منها إلى داخل لبنان بالاضافة إلى صواعق وأسلحة فردية، وكان يتلقى أوامره وتعليماته مباشرة من أحد امراء تنظيم داعش الأمنيين في الداخل السوري المدعو س. ش.، ويدير شبكته الارهابية الموزعة في طرابلس والأشرفية وبرج البراجنة. واعترف الثاني بإقدامه على تحويل أموال لصالح أعضاء الشبكة المشار اليها، وضبط بحوزته كمية كبيرة من الأموال. أحيل الموقوفان مع المضبوطات إلى النيابة العامة العسكرية. ولا تزال الأجهزة المعنية في الأمن العام، وبإشراف القضاء المختص، تلاحق باقي أفراد الشبكة الارهابية ليصار إلى توقيفهم. هذا وافادت الوكالة الوطنية للاعلام ان مروحيات الجيش اللبناني تغير على مواقع الجماعات المسلحة في جرود رأس بعلبك، بالتزامن مع قصف من مدفعية الجيش للمواقع نفسها. وقالت ان سكان منطقة وادي خالد،شاهدوا بالعين المجردة، 3 طوافات روسية تعبر على الحد الفاصل للمنطقة الحدودية بين لبنان وسوريا، قرابة الساعة الثالثة والنصف من بعد ظهر امس    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع