التيار الاسعدي: قانون انتخابي على اساس الدائرة الصغرى مع النسبية يؤمن. | رأى الامين العام ل"التيار الاسعدي" معن الاسعد، في تصريح اليوم، ان "تفاخر السلطة السياسية بحل ازمة النفايات من خلال ترحيلها الى الخارج وقاحة وانعدام للمسؤولية وكأن البلد بألف خبر ومؤسساته تعمل بشكل طبيعي". وأعلن "ان تقاعس هذه السلطة وافشال كل محاولات الحلول ولو الموقته هدفها استجلاب عروض للترحيل وبكلفة خياليه لا تتحملها اي خزينة، فكيف بخزينة الدولة اللبنانية المديونة والمفلسة". وأكد "ان لا حلول مرتقبة لازمة النفايات المستعصية لان السلطة مصرة على السرقة وتقاسم الحصص وتوزيع الثروات من دون حسيب او رقيب، معتمدة على ان بقاءها في السلطة مضمون بسبب الشرخ المذهبي والطائفي الذي يغذيه اصحاب السلطة انفسهم لاستمرار التناحر بينهم ولاستمرارهم في السلطة". وتساءل: "اي قانون انتخابي قد تخرج به اللجنة المكلفة"، معتبرا انها "لجنة وهمية ولا علاقة لها بالقانون المطلوب، وان اللجان هي مقبرة اي مشروع او قانون وهي عاجزة قبل ان تبدأ عن الوصول الى تبني اي قانون انتخابي عصري وتمثيلي لان هدف السلطة من هذه اللجنة العودة الى قانون الستين السيء الذكر والسمعة". وأيد الاسعد "القانون الانتخابي على اساس الدائرة الصغرى مع النسبية لانه يؤمن التثميل الحقيقي والقدرة الفعلية على محاسبة من في السلطة على ادائهم وعجزهم". وقال: "نهنىء انفسنا والشعب اللبناني على استيقاظ ما يسمى بقادة الحراك المدني الذين قرروا العودة الى التظاهر بعد انقطاع غير مفهوم وقد يكون مشبوها وادى الى احباط اللبنانيين وتصنيف هذا الحراك كأنه تابع سياسيا لدول اقليمية او دولية او ادوات محلية تحركه كما تحرك الدمى"، داعيا "الشعب اللبناني الى الخروج من دوائره المذهبية والطائفية والحزبية وعدم انتظار امر عمليات ما يسمى بقادة التظاهر والنزول الى الشارع والانتفاضة في وجه السلطة السياسية الفاسدة". وشدد على "تسليح الجيش والقبول بأي مساعدات عسكرية او امنية من روسيا وايران وعدم البقاء في الدائرة الاميركية والفرنسية لانه ليس مستعمرة تابعة لهما"، كما شدد على "ضرورة التعاون مع كل الدول الصديقة لضمان استقرار لبنان وامنه بعد ان برزت مؤشرات تظهر ان العالم باسره ذاهب الى الحرب وبعد انكشاف تواطؤ اجهزة الامن الفرنسية في تفجيرات باريس وكأنها نسخة مشوهة عن احداث 11 ايلول 2001". وختم الاسعد: "ان تعديل الدستور الفرنسي وارسال حاملة الطائرات الى المنطقة لاسقاط الرئيس بشار الاسد تحت عنوان محاربة الارهاب، فهذا يعني ان فرنسا ذاهبة الى الحرب لاخذ حصتها من الساحة السورية، الامر الذي ينذر بمواجهة فرنسية تركية ضد روسيا وايران في اي وقت".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع