مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأربعاء في 25/11/2015 | مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان" جديد صراع القيصر والسلطان أن الأول يؤيد قفل الحدود السورية مع تركيا وان الثاني مصر على اقامة المنطقة الآمنة او العازلة عند الحدود مع ما يعني ذلك من حظر للطيران فوقها. خبراء أمنيون رأوا ان قفل الحدود أو انشاء المنطقة العازلة مشهد واحد إلا ان حظر الطيران فيه إيذان بالحرب في الاجواء. ولقد دفع الجيش التركي بتعزيزات الى الحدود بينها بطاريات صواريخ مضاءة للطائرات وكذلك فعل الجيش الروسي بنشر صواريخ أس 400. وعلى وقع قعقعة السلاح التركي والروسي انعقد الحوار اللبناني في أجواء سياسية جديدة افرزتها لقاءات الرئيس سعد الحريري في باريس. وقد ركز الحواريون على مسألة تفعيل الحكومة والخلاص من قضية النفايات كما ركزوا على ترشيح لقاءات باريس للنائب سليمان فرنجية الذي قال ان الطرح جدي لكنه غير رسمي بعد. وبين حدث الخارج في صراع القيصر والسلطان وبين حوار الداخل الذي يستأنف في الرابع عشر من الشهر المقبل اتجهت الانظار هذا المساء الى مدينة جبيل حيث انارة الاعياد تنقل المشاهد إلى ما يشبه زينة باريس ولندن كل عام. وفي جبيل مهرجان يستمر حتى العاشر من كانون الثاني. وشجرة عيد الميلاد ترتفع الى ثلاثين مترا مع اضاءة باهرة للعيون. إلى جبيل مع المزيد لدى الزميل نبيل الرفاعي. ============================== * مقدمة نشرة أخبار ال "او تي في" بدا اللبنانيون اليوم، خصوصا أهل طاولة الحوار، كالمصابين بحالة حول في العيون والنظر... فعلى الطاولة كان البحث علنا، حول الحكومة وإعادة إحيائها، كما حول قانون الانتخاب... فيما كانت النظرات والسلامات والإيماءات كلها، مركزة على الغموض الذي يلف مسألة التسوية الرئاسية... الحول نفسه أصاب الطبقة السياسية كلها. فالأنظار شاخصة صوب الحدود التركية السورية. فيما الانتظار عالق حول سؤال: كيف تنعكس تطورات الحرب هناك، على مشروع التسوية هنا؟ هل أسقط الأتراك طائرة السوخوي الروسية، والتسوية الرئاسية اللبنانية بطلقة واحدة؟ أم على العكس، هل تؤدي النيران المهددة باندلاع حرب إقليمية، إلى دفع لبناني لالتقاط اللحظة وإقرار حل وطني جامع شامل؟ الفارق بين الاحتمالين، يبدو متوقفا على موقفين اثنين: السعودية من جهة، ومحور الرابية حارة حريك من جهة أخرى. فلناحية السعودية، هناك سؤال مطروح: هل الرياض صادقة بالسماح بحل لبناني استقلالي، بمعزل عن صراعاتها الإقليمية؟ ولناحية ثنائي الجنرال والسيد، ثمة سؤال آخر: ما هو مفهوم التسوية الشاملة التي يتوافقان عليها؟ وهل يمكن أن يتنازلا عن الموقف السياسي العام، وعن التوازن الحكومي وعن قانون الانتخاب العادل، كما ألمح فؤاد السنيورة في حوار اليوم؟ الأكيد أن الأيام المقبلة ستكون حاسمة. فوفق معلومات الأوتي في، أن رئيس الحكومة السابق سعد الحريري لن ينتظر طويلا. لأنه قطع أمام السعوديين تعهدات والتزامات. ولذلك فهو يتريث أياما قليلة. ليخطو بعدها خطوة أخرى إلى الأمام، معلنا أنه هو من يقرر ويزكي ويسمي. تماما كما فعل مع ميشال سليمان... لكن في المقابل، بدت جبهة الرابية بنشعي صامدة هادئة. كرستها اليوم طاولة الحوار، في مواقع كراسيها ومواقف متحاوريها. فضلا عن تأكيد رئيس تيار المردة مجددا وتكرارا، أن مرشحه للرئاسة هو ميشال عون... لكن ماذا عن باقي أسرار حوار اليوم؟ ============================== * مقدمة نشرة أخبار "المنار" اكملت تركيا هروبها الى الامام.. اتبعت صواريخها التي اسقطت طائرة السوخوي الروسية فوق الاراضي السورية، بسيل من التصريحات التبريرية.. وكعادتهم تركها الحلفاء الغربيون في خانة التبرير، بعد ان اتموا كل ادوات التحريض.. ادوات النزال استنفذتها تركيا من الضربة الاولى، لتبقى امام الضربات الروسية السياسية والدبلوماسية والاقتصادية حتى الآن.. لا نريد الحرب قالها التركي، وكذلك الرد الروسي، لكن الحادث جريمة لا يمكن السكوت عنها بحسب الرئيس فلاديمير بوتن.. واول الكلام منظومة اس اربعمئة المتجهة الى قاعدة حميميم السورية، وتقدم للجيش السوري في الميدان بغطاء جوي روسي لم يعف جبل التركمان.. وفي لبنان كشفت جلسة الحوار الغطاء عن التحليلات الاعلامية والقراءات السياسية التي طافت بالبلاد نحو الحلول الرئاسية.. فاوضح النائب سليمان فرنجية مؤكدا المؤكد مرشحنا للرئاسة العماد ميشال عون، وما يجري تداوله من طروحات رئاسية هي افكار جدية لكنها غير رسمية. ============================= * مقدمة نشرة أخبار ال "ان بي ان" ايجابية رصدت على طاولة الحوار الوطني في عين التينة توحي بإمكانية المضي بتحريك عمل المؤسسات، نقاش اليوم تركز على ضرورة تفعيل مجلس الوزراء، فالبلد لم يعد يحتمل جمودا ولا تعطيلا. الجلسة قاربت التوجهات العامة لقانون الانتخابات، لكنها لم تغص بملف رئاسي ينتظر الطروحات الرسمية حول ما يحكى في الكواليس، فهل يعلن الرئيس سعد الحريري موقفا رسميا حول ترشح النائب سليمان فرنجية لرئاسة الجمهورية؟ طروحات الكواليس جدية كما قال زعيم المردة، لكنه لا يصرف عمليا قبل اعلانه رسميا، عندها سيبني فرنجية على الشيء مقتضاه، لان رئيس المردة لا يزال يشدد على ان المرشح الاول للرئاسة هو العماد ميشال عون والتنسيق معه قائم لاتخاذ كل موقف في اوانه. الانتظار اللبناني محصور داخل الحدود، لانشغال العواصم بما هو اخطر، الازمة التركية الروسية تصدرت بعد حادثة اسقاط الطائرة، موسكو لم تتراجع الى حد ما نقل عن الرئيس فلاديمير بوتين ان الانتقام هو الرد لان الصبر نفذ. الروس اعتبروا اسقاط الطائرة اعلان حرب تركية على موسكو فتصرفوا على اساس الجهوزية العسكرية، وقرروا نشر منظومة صواريخ "اس 400"، في تلك الخطوة تغيير لقواعد الاشتباك على الارض. وفي كلام الخارجية الروسية اتهامات بحجم اتهام الاتراك بالاستفادة من نفط داعش ومنع الحل السياسي للازمة السورية، فأين يكون النزاع؟ هل فقط في جبل التركمان؟ التقدم اليه يتيح للمسؤولين ايقاف امداد المسلحين في ادلب، ما يعني سقوط تلك المناطق تدريجيا في قبضة الجيش السوري. جبل التركمان هو العنوان، وتنفيذ عملية كومندس ناجحة في انقاذ الطيار الروسي من تلك المنطقة خلف خطوط المسلحين رفع المعنويات السورية والروسية، واثبت لموسكو ان الجيش السوري والمقاومة قادران على النجاح في المهمات الصعبة. حجم التوتر التركي الروسي سرق الاضواء من الهواجس الغربية التي فرضها تمدد الارهاب مع ان داعش واصل عملياته واستهدف تونس بالامس وثبت معادلة ان العواصم اوروبية ام عربية باقية تحت التهديد الارهابي. ============================= * مقدمة نشرة أخبار "الجديد" دخلنا كتاب غينيس بالمنقوشة والعلم والليموناضة.. وتنافسنا في نسب صحن "الحمص" والتبولة.. وكدنا نستعد لكسر الرقم القياسي في أطول فترة فراغ رئاسي.. وبقدرة تسوية أصبحنا قاب قوسين أو أدنى من ملء الفراغ بشخصية أول حرف من اسمها سليمان فرنجية. التسوية لم تتمخض من معاناة الشغور محليا.. ولم تولد من رحم ثمانية عشر شهرا بلا رئيس.. ولا من واحدة وثلاثين جلسة انتخاب بلا نصاب.. عاشت فيها قوى الرابع عشر من آذار في جلباب الحكيم.. واليوم فصلت العباءة على مقاس سليمان.. حيكت بخيطان أميركية سعودية وقطب إيرانية . أول غيث التفاؤل رشح من طرح التسوية السياسية الشاملة للسيد حسن نصرالله ليلاقيه سعد الحريري بالترحاب بعد أخذ كلمة السر من الرياض.. وليعلن باراك أوباما أن الوقت الآن مناسب لانتخاب رئيس.. وإذا صدقت النيات فمباركة عون جاهزة فتساءلت: هل يقبل دعاة التسوية هذه بتقديم أثمان للقوتين المسيحيتين أو بتجاوزهما إذا ما كان الرفض سيد الموقف؟ وهل يصمد حزب الكتائب في تغطية التسوية إذا ما قام عون وجعجع بترشيح الجميل الأب؟ تساؤلات برسم الغد . أما اليوم فالطبخة الرئاسية نضجت على نار الاتفاق الأميركي السعودي وللطبخة متمماتها.. إذ تنتظر إعلانا رسميا يتولاه سعد وترك مشكولا على المعلومات المتداولة إن لم يكن في الرياض ففي وسط بيروت.. وعلى هذه المتمم عقد فرنجية النية وقال إن الطرح جاد ولكنه غير رسمي بعد طاولة الحوار التي غاب عنها عون وملف الرئاسة . على البيدر السوري برزت حسابات جديدة.. تركيا الظهير الخلفي لداعش أسقطت المقاتلة الروسية بأمر عمليات أميركي.. بعدما اعتبرت واشنطن أن التدخل العسكري الروسي خرق الخطوط الحمر ولم يكن بندا في اتفاقية التسوية الأميركية الروسية.. بوتين يصف إسقاط السوخوي بإعلان حرب وتوعد بالانتقام من الديكتاتور.. لافروف يطمئن العالم الى أن لا حرب عالمية ثالثة ولكن لنا مع تركيا حساب آخر.. والأهم روسيا لن تسمح باستخدام الطائرة ذريعة للضغط لفرض منطقة حظر جوي تحاكي منطقة عازلة وأخرى آمنة الجرة انكسرت بين تركيا وروسيا.. والجهاد الأكبر متروك "لموسكفا" حاملة الصواريخ أس أربع مئة ================================ * مقدمة نشرة أخبار ال "ام تي في" المتفائلون يرون ان سليمان فرنجية بات قاب قوسين من بعبدا وقد استندوا الى تاريخ المخاضات العسيرة التي سبقت ولادات الرؤساء في زمن الطائف، وخصوصا بعد الخروج السوري من لبنان فهم على ثقة بان الرئيس سعد الحريري ما كان ليقدم على مبادرته لولا حصوله على ضوء اخضر سعودي اولا ومن ثم اميركي. يؤكدون ان الطباخين الدوليين والاقليميين يختلفون في كل امر الى حد الاقتتال وتطير الرسائل غير الدبلوماسية باسقاطهم الطائرة والتهويل بالاسوء لكنهم يتفقون على انهاء الشغور في لبنان وعلى سليمان فرنجيه رئيسا والمسألة منتهية. المشككون في المقابل يرون ان ايا من العناصر الموصلة الى القصر لم يتوافر بعد فحزب الله صامت وايران لم تعلق ولم يصدر عن السعودية غير العموميات المعروفة اي ان المملكة تشجع ما ينهي الشغور ويدعمون موقفهم باسقاط الاتراك الطائرة الروسية التي في رايهم ستسقط كل المبادرات من فيينا الى بيروت فبعبدا. وحده المعني المباشر بالرئاسة سليمان فرنجيه بدا متريثا وحريصا على عدم حرق المراحل. في الانتظار طاولة الحوار التي نأت بنفسهاعن الملف الرئاسي سعت الى حسم مشروع تسفير النفايات لاخراج مجلس الوزراء من مطمر التعطيل. ============================= * مقدمة نشرة أخبار "المستقبل" عندما تقرع طبول الحرب بين تركيا وروسيا فوق الأجواء السورية، يرقص اللبنانيون على أنغام الحوار. وللمرة الأولى تخرج من الحوار الوطني أجواء تفاؤلية، ويخرج الجميع والابتسامات على وجوههم، ويصرحون كما لو أن الأزمة السياسية شارفت على الانتهاء. الخارجون من الجلسة، اكدوا أن موضوع رئاسة الجمهورية لم يبحث على الطاولة، لكن ملائكته كانت كفيلة بإشاعة جو من الوئام. فقط ركزوا على مسألتين: الأولى تفعيل عمل الحكومة لحل مشكلة النفايات، والثانية مقاربة عامة لقانون جديد للانتخابات النيابية. النائب سليمان فرنجية، الذي اجتمع إلى الرئيس نبيه بري قبل الجلسة، كشف بعدها أن ترشيحه الرئاسي "طرح جدي لكن غير رسمي" من قبل قوى الرابع عشر من آذار، معتبرا أن "بيت القصيد سيكون حين يأتي فريقان، كل واحد من مكانه، ليلتقيا في منتصف الطريق"، وقال إنه ينتظر ترشيحه الرسمي من الطرف الآخر. أما في سوريا، فلا يزال التوتر يخيم على السماء، حيث أسقط الأتراك طائرة السوخوي الروسية. =============================== مقدمة نشرة أخبار ال "ال بي سي" على وقع تطورات الحرب السورية وضربات الدولة الاسلامية يعيش العالم يومياته. عالم لم يجذبه سقوط العشرات من السوريين يوميا، ولكنه استنفر نتيجة مقتل جندي روسي واحد لدى استهداف تركيا مقاتلته. العالم هذا، حسابات الربح والخسارة فيه لا تقوم على عدد شهداء سوريا بمختلف انتماءاتهم ولا تقوم على عدد الجنود الذين سيسقطون في حروب بعيدة عن ديارهم انما تقوم على مصالح الدول الكبرى وعلى وقع مليارات التبادل التجاري بينها لا سيما النفطي منها. مصالح الدول هذه فعلت فعلتها في لبنان فقطبة السفير الاميركي في ملف الفراغ الرئاسي بدأت تتضح وسر لقاء باريس بين الحريري وفرنجية اكده اليوم فرنجية ذاته الذي طالب من عين التينة من سماه الفريق الآخر بطرح رسمي ليبنى على الشيء مقتضاه. وسط كل هذه الاجواء الانظار تتجه الى الرابية ومعراب: - فإما يخرج الفريقان بثنائي مسيحي لا يمكن تخطي الفيتو الذي قد يفرضه على شخص الرئيس المنتظر. - وإما يفرض هذا الثنائي شروطه على تفاصيل السلة المتكاملة التي حتما ستشمل الى الرئاسة الاولى أم المعارك اي قانون الانتخاب. - واما يضرب الثنائي المولود حديثا فيتفرق طرفاه وتمرر الصفقة الرئاسية التي تجمع كل المعلومات انها جدية للغاية.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع