ندوة في كلية الاداب الفرع الثاني بعنوان "الحراك والمجتمع المدني،. | أقامت كلية الاداب الفرع الثاني في الجامعة اللبنانية ندوة بعنوان "الحراك والمجتمع المدني، بين الضبابية والديموقراطية"، في قاعة الدكتور يوسف فرحات في حرم الكلية - الفنار، شارك فيها عميد كلية الحقوق والعلوم السياسية البروفسور كميل حبيب والدكتور محمد علي مقلد وأدارها وقدم لها الدكتور ايلي أنطون، في حضور مدير الكلية الدكتور طوني الحاج والاساتذة وطلاب ومهتمين. انطون بعد النشيد الوطني ونشيد الجامعة، ألقى أنطون كلمة قال فيها: "عندما تتعطل الديموقراطية في بلد ما، وتتهاوى الاحزاب من علياء مبادئها متحولة الى عشائر وطوائف، عند ذلك ماذا يفعل اكثر اللبنانيين ولا سيما الشبان وليست الخيارات امامهم كثيرة: إما السفر هربا والتشرد في اطراف الارض أو المواجهة. وكان الحراك طريقا صعبا شاقا وسليما في الوقت ذاته". مقلد وأشار مقلد الى أن "بلدان العالم الثالث دخلت إلى الحضارة الرأسمالية من الباب الاقتصادي ومن الباب الثقافي، غير أن الباب السياسي ظل موصدا أمام الديمقراطية، واستمر الحاكم يحكم بالوراثة أو بالتعيين أو بالانقلاب، أي بكل السبل والأساليب التي تبعد الحاكم عن أن يكون ممثلا للشعب". وقال: "لأول مرة، مع أبو عزيزي، تتراجع الشعارات القومية المتعلقة بالوحدة العربية والقضية الفلسطينية ويتقدم شعار وحيد هو استبدال أنظمة الوراثة بأنظمة منتخبة من الشعب، أي التخلص من الاستبداد والدخول في عصر الديمقراطية. لذلك اعتبرت أحداث تونس أول ثورة عربية ضد الاستبداد وتلتها الأحداث في معظم أنحاء العالم العربي. غير أن مسار الثورة، إذا ما قيس بأحداث الثورة الفرنسية، يتطلب وقتا طويلا من أجل إحداث عملية التغيير المطلوبة". أضاف: "في لبنان يختلف الوضع عما هو عليه في العالم العربي حيث المطالب الشعبية تمحورت حول اسقاط النظام وسن دساتير جديدة، غير أن لبنان ينعم بنظام ديمقراطي ودستور وقوانين وبالتالي فهو لا يحتاج إلى إسقاط نظام وسن دستور، بل إلى تطبيق القوانين المرعية والخضوع لأحكام الدستور. وبناء عليه فإن الشعار المناسب للبنان هو: الشعب يريد تطبيق النظام. مهمة الحراك المدني تشكيل كتلة ضغط فاعلة على السلطة السياسية من أجل الالتزام بأحكام الدستور وتعديل ما ينبغي تعديله من مواده، ولا سيما قانون الانتخاب، وتحصين المؤسسات وحماية السلطة القضائية من تدخل السياسيين، كل ذلك من أجل تجديد الطبقة السياسية وتطوير النظام". حبيب أما حبيب فقال: "لقد أطلق الفقه السياسي على المجتمع المدني تسمية جماعات الضغط كون المجتمع المدني يمارس ضغوطه على هيئات الحكم ويدفعها لاتخاذ القرار بالاتجاه الذي يريد. ان هيئات المجتمع المدني هي المعبر الحقيقي عن رغبات وتطلعات الشعب التي تتحرك بها نحو السلطات الرسمية، ولهذا كان المجتمع المدني هو أحد دعائم الأنظمة الديمقراطية التي تجد أن من واجبها السعي نحو تفعيل أداء هيئات المجتمع المدني الذي تعتمد عليه في خلق الروح الوطنية وتعزيزها وفي معرفة حاجات المواطنين وتلبيتها". أضاف: "حديثنا هو عن علاقة بين مجتمع مدني وسلطات سياسية تؤدي واجباتها المقررة في الدستور والقانون، فتكون حركة المجتمع المدني منضبطة في إطار إرشاد السلطة إلى مكامن الخلل في أدائها، بحيث يطلق على حراك المجتمع في هذه الحال تسمية الحراك التفاعلي. ولكن الحال يختلف عندما تكون السلطة السياسية متعثرة أو لامبالية أو لا تهتم بمصالح الشعب. في هذه الحال يفترض أن تكون درجة تحرك المجتمع المدني في أعلى مستوياتها ويطلق على حراك المجتمع في هذه الحال تسمية الحراك التصادمي". وتابع: "في لبنان التهم المساقة للحكومة بالتقصير والفساد والهدر والإساءة لمصالح المواطن والفشل في تأمين حاجاته الأساسية وغياب العدالة الاجتماعية هي تهم مشروعة، ورغم كل ذلك لم نجد الحراك الشعبي واصلا لدرجة الضغط المرتفع. لقد سبق لبعض الأحزاب أن أشارت إلى مكامن الخلل في عمل المؤسسات الرسمية، وبينت الحلول المقترحة، كذلك فإن الجمعيات والنقابات لم تقصر في رفع الصوت ضد الفساد والمحسوبية والاستزلام وسوء الإدارة. لكن كل ذلك الحراك كان ضمن الضغط المتوسط إن لم نقل دون المتوسط. وبعدما برزت مشكلة النفايات وظهر أداء السلطة السيىء من خلال فتح الملف وتعطيل الحلول له، طفح الكيل وتجرأ الناس على الخروج في تحركات بدأت عفوية وغير منظمة، وأطلقوا الصرخة المدوية بوجه السلطة". وختم: "استخدم الحراك ما سميناه الضغط المرتفع، وكانت حركته تصادمية بامتياز وإن سميت تحركات سلمية، إذ الخطاب القاسي والتهم المساقة والمطالبة المستحيلة التحقق هي نماذج عن حجم الضغط الذي مارسه المجتمع المدني".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع