المجلس الوطني لثورة الأرز دعا لانتخاب رئيس للجمهورية يحقق الإستقرار. | تابع "المجلس الوطني لثورة الأرز" في إجتماعه الأسبوعي برئاسة أمينه العام، ومشاركة أعضاء المكتب السياسي، الشؤون السياسية والإجتماعية والأمنية والإقتصادية، المدرجة على جدول الأعمال. وفي ختام الإجتماع، أصدر المجلس بيانا جاء فيه: "بحث المجتمعون سيل المبادرات الرئاسية المطروحة على وقع التسوية السائرة على إيقاع المفاوضات في فيينا، وتوقفوا عند الحديث في الآونة الأخيرة عما يعرف بتسوية شاملة على الساحة اللبنانية بفعل عوامل دولية وإقليمية تحدث في المنطقة بشكل متسارع، والتي على ما يبدو ستنقلب فيها بعض التحالفات والمصالح في أكثر من ملف، وتحديدا في كل من: سوريا - العراق - اليمن". واعتبر المجتمعون أنه من "البديهي أن يتأثر لبنان بنسبة كبيرة من تداعيات هذا الإشتعال الدائر في المنطقة، الذي يتوقع أن يرتد سلبا على الساحة اللبنانية إذا ما تداركت كل القوى السياسية بدون إستثناء هذا الأمر بحكمة تؤدي إلى ما يعرف بتسوية شاملة تبعد لبنان عن كرة نار تلتهم العالم بأسره، وليس الشرق الأوسط وحده". وأضاف البيان إن "المجتمعين وبناء على توجيهات الأمين العام للمجلس الوطني لثورة الأرز ودائرة العلاقات الدولية سيعملون على طرح تسوية داخلية تشي بترتيب مبادرة داخلية على الساحة المحلية، ومن خلال جهود أعضاء المكتب السياسي في المجلس الوطني لثورة الأرز وبرضى دولي - إقليمي، يكون مفعولها ساريا بالحد الأدنى حتى نضوج تسوية إقليمية - دولية - عربية في كل من سوريا والعراق واليمن"، لافتا إلى انه "في شأن التسوية التي يعد لها من قبل أعضاء المكتب السياسي بتوجيه من الأمين العام للمجلس الوطني لثورة الأرز، سيكون هناك رئيس جمهورية للبنان في المدى القريب إذا تجاوبت كل الأطراف المعنية بالإستحقاق الرئاسي". وتابع: "ستتضمن التسوية وضع قانون إنتخاب عادل ومتوازن يعيد الإعتبار لكل المكونات الطائفية، معيدا هذه المرة الحق لأصحابه من دون منة من أحد، ودون تراخي في المطالب، كما ستتضمن إقرار قانون اللامركزية الإدارية بشكل سليم، ولن يكون هناك تعديل بخطاب القسم ولا بالبيان الوزاري على صعيد الأمور الرئيسية، تلك هي العناوين العريضة التي يعمل عليها أعضاء المكتب السياسي، علما أنهم فاتحوا أحد النواب العامين للبطريرك مار بشارة بطرس الراعي بتلك التسوية". وأضاف البيان "يؤكد المجتمعون أن الإستقرار الأمني إستطاع الصمود حتى اليوم بفضل مظلة دولية ووحدةالقوات المسلحة الشرعية وتضحياتها، كما ان الإستقرار النقدي إستطاع أيضا الصمود بفضل السياسة المالية الحكيمة الناجحة لحاكم مصرف لبنان رياض سلامة، ولثقة المصارف به، أما الإستقرار السياسي فيعتبر المجتمعون أنه لن يتحقق إلا بإنتخاب رئيس جديد للجمهورية في أسرع وقت ممكن". وأردف: "يصر المجتمعون على ضرورة وأهمية إيجاد الآليات الرقابية الفعالة في لبنان، مشددين على التكامل والرقابة الفعالة لكل الشركات والمنشآت اللبنانية والأجنبية العاملة، كما يطالب المجتمعون بإعتماد معايير المحاسبة الدولية لكل القطاعات العاملة في لبنان بما فيها القطاع العام كإعتماد مبدأ إعداد البيانات المالية المجمعة والموازانات الحكومية، كما يطالب المجتمعون بتعزيز مبدأ الشفافية في إدارة وإنفاق المال العام، وتعزيز مبدأ المحاسبة والمساءلة". وتابع: "يعمل المجتمعون على إشراك الرأي العام بالمعلومات الصحيحة المتوافرة لتعود إليه الثقة بالمالية العامة، آملين من الحكومة الحالية أن تبذل جهدا للحفاظ على مستويات مقبولة والمحافظة على الإستقرار المالي مع ضرورة تأمين الخدمات الإجتماعية بالمستوى المتاح، رغم الصعوبات التي تعترضها ولا زالت ومنها الأزمة السورية وتداعياتها السلبية على الوطن وعلى جميع الأصعدة، ومنها على سبيل المثال لا الحصر: الأمن - البيئة - البنى التحتية".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع